الإصابات تهدد السد والدحيل في دوري الأبطال

تشكل كثرة الإصابات تهديدًا كبيرًا لممثلي قطر في المعترك الآسيوي.

0
%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A7%D8%AA%20%D8%AA%D9%87%D8%AF%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%AF%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%AD%D9%8A%D9%84%20%D9%81%D9%8A%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%A8%D8%B7%D8%A7%D9%84

يعانى فريقا السد والدحيل من الإصابات قبل خوضهما ذهاب الدور ربع النهائي لدوري أبطال آسيا يومي 27 و27 أغسطس الجاري حيث يلعب السد أمام الاستقلال في طهران، بينما يلعب الدحيل أمام بيرسبوليس الإيراني بالدوحة.

وأعلن نادي السد عن غياب لاعبه إبراهيم ماجد لمدة 5 أسابيع ليتأكد غيابه عن مواجهتي الذهاب والإياب بالدور ربع النهائي، ليلحق بزميله سعد الدوسري حارس المرمى الغائب منذ بداية الموسم، وسبق وتأكد غياب ثنائي الدحيل كريم بوضياف وإسماعيل محمد ومن قبلهما التونسي يوسف المساكني في نفس الدور.

وتشكل كثرة الإصابات تهديدا كبيرا للفريقين فى البطولة القارية لاسيما وأن كل منهما يتطلع إلى إكمال المشوار والوصول إلى المباراة النهائية على أمل حصد اللقب القاري في حال تأهل أحدهما للنهائي.

وأبدى البرتغالي جوزفالدو فيريرا مدرب السد حزنه لغياب إبراهيم ماجد عن مواجهتي الفريق أمام الاستقلال الإيراني، ورغم تعادل السد أمام الغرافة أمس في الجولة الثالثة للدوري القطري إلا أن فيريرا لم يكن حزينًا على ضياع نقطتين في الصراع على المركز الأول قدر حزنه عن خسارة جهود لاعبه إبراهيم ماجد.

وفي نفس الوقت، فإن خليفة خميس نائب رئيس نادي الدحيل اجتمع مع اللاعبين قبل مواجهة الريان أمس بالدوري وطالبهم بنسيان الإصابات حتى لا تؤثر على الفريق في المشوار الآسيوي.

ولم يقدم الدحيل المردود المطلوب منه بالدوري حتى الآن مما أثار الكثير من الشكوك حول قدرته على الفوز بدورى أبطال آسيا هذا العام، وجاء التعادل أمام الريان امس ليوقف مسيرة رائعة للفريق استمرت لمدة 52 مباراة محلية وقارية كان ينجح في هز الشباك، ولكن التعادل السلبي مع الريان أكد بما لا يدع مجالًا للشك أن الدحيل هذا الموسم لن يكون بنفس المستوى والتفوق الذي كان عليه في الموسم الماضي تحت قيادة مدربه الجزائري جمال بلماضي الذي ترك المهمة بشكل مفاجئ قبل بداية الموسم، وتعاقد النادي مع التونسي نبيل معلول بدلا منه.

.