Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
صور| انفعال ساري ومغادرته تدريبات تشيلسي عشية نهائي الدوري الأوروبي

صور| انفعال ساري ومغادرته تدريبات تشيلسي عشية نهائي الدوري الأوروبي

خرج الإيطالي ماوريسيو ساري المدير الفني لفريق تشيلسي الإنجليزي عن شعوره خلال مران البلوز اليوم في باكو استعدادا لنهائي الدوري الأوروبي أمام فريق آرسنال.

محمد عبد السند
محمد عبد السند
تم النشر

انفجر الإيطالي ماوريسيو ساري المدير الفني لفريق تشيلسي الإنجليزي في وجه لاعبيه خلال مرانهم الجماعي اليوم الثلاثاء والذي يأتي عشية مباراة نهائي بطولة الدوري الأوروبي «يوروبا ليج» أمام مواطنه آرسنال والتي ستقام في العاصمة الآذرية باكو غدا الأربعاء.

وذكرت شبكة «سكاي سبورتس» البريطانية أن ردة الفعل الغاضبة من جانب ساري تجاه لاعبيه جاءت في أعقاب مشادة بين لاعبي الفريق ديفيد لويس وجونزالو هيجواين.

وأوضحت الشبكة أنه وبعد مضي دقائق من قيام ساري بالتأكيد لوسائل الإعلام على «حبه» للبلوز وذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم الثلاثاء قبيل مباراة الغد، حدث خلاف بين المدافع لويس وزميله المهاجم هيجواين، وهو ما أثار حفيظة الإيطالي العجوز.

تصرف لويس وهيجواين أخرج ساري عن شعوره، ودفعه إلى إلقاء القبعة التي يرتديها، ليخرج من الملعب أثناء التدريبات.




وبرغم أن تشيلسي قد ضمن بالفعل التأهل إلى النسخة المقبلة من بطولة دوري أبطال أوروبا «تشامبيونزليج» بعد أن أنهى الموسم الحالي في الدوري الإنجليزي الممتاز «البريميرليج» في المركز الثالث في ترتيب جدول المسابقة، فإن قطاع عريض من جماهير «البلوز» لا يشعر بالرضا من الأسلوب الذي يقود به ساري الفريق.



اقرأ أيضا.. تشيلسي وآرسنال.. النهائي الإنجليزي الأول قاريًا منذ 11 عامًا

ولعل العلاقة غير المتسقة بين ساري ولاعبيه قد تجلت في الواقعة التي حدثت في نهائي كأس الرابطة الإنجليزية «كاراباو» الذي جمع بين تشيلسي ومانشستر سيتي حينما رفض الإسباني كيبا حارس مرمى الفريق اللندني الامتثال لأوامر ساري بالخروج من الملعب ونزول الحارس الإحتياطي للمشاركة في ركلات الجزاء الترجيحية، وهو ما زاد الشكوك في مدى ملائمة الإيطالي لتولي القيادة الفنية في «ستامفورد بريدج».



ومع ذلك لا تزال أسهم ساري مرتفعة جدا في بلاده، وهو ما يتجلى في رغبة المسؤولين في نادي يوفنتوس الإيطالي في الحصول على خدماته لخلافة مواطنه ماسميليانو أليجري في قيادة «السيدة العجوز».

ويدخل تشيلسي لقاء الغد أمام جاره اللندني وسط مخاوف من مدى جاهزية نجم وسط الفريق الفرنسي نجولو كانتي الذي قد يضع غيابه المحتمل ساري في ورطة لنقص الخيارات البديلة المتاحة.

ويلتقي تشيلسي وآرسنال ، غدًا الأربعاء، على «الملعب الأولمبي» في باكو في نهائي مسابقة الدوري الأوروبي «يوروبا ليج» في كرة القدم، لخوض أول نهائي قاري كبير بين فريقين إنجليزيين منذ 11 عامًا والثالث في تاريخ المسابقات القارية.

الأكثر قراءة
اخبار ذات صلة