صراع سياسي يتسبب في غياب مخيتاريان عن نهائي الدوري الأوروبي

أكد نادي آرسنال الإنجليزي أن لاعبه الأرميني هنريك مخيتاريان لن يشارك في نهائي بطولة الدوري الأوروبي أمام تشيلسي في مدينة باكو في دولة أذربيجان بسبب صراع سياسي.

0
%D8%B5%D8%B1%D8%A7%D8%B9%20%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%B3%D9%8A%20%D9%8A%D8%AA%D8%B3%D8%A8%D8%A8%20%D9%81%D9%8A%20%D8%BA%D9%8A%D8%A7%D8%A8%20%D9%85%D8%AE%D9%8A%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%86%20%D8%B9%D9%86%20%D9%86%D9%87%D8%A7%D8%A6%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%A8%D9%8A

لن يشارك اللاعب الأرميني هنريك مخيتاريان، لاعب خط وسط نادي آرسنال الإنجليزي، بشكل رسمي في مباراة فريقه في نهائي بطولة الدوري الأوروبي التي ستجمع الناديين الإنجليزيين آرسنال وتشيلسي على ملعب «باكو الأولمبي» في دولة أذربيجان، يوم الأربعاء 29 مايو 2019 المقبل.

وعدم مشاركة مخيتاريان في اللقاء ليست بسبب عقوبة موقعة عليه أو بسبب إصابة، بل السبب الرئيسي هو الصراع السياسي بين دولتي أذربيجان وأرمينيا، بلد اللاعب صاحب الـ 30 عاما.

ومن جانبه، أكد نادي آرسنال في بيان رسمي، قائلا: «لقد قمنا بتحليل جميع الخيارات المتاحة لـ مخيتاريان ليكون جزءا من الفريق في المباراة، ولكن بعد مناقشة الأمر معه ومع عائلته، أتفقنا أنه لن يشارك في هذه المباراة».

يُذكر أم مخيتاريان قد غاب أيضا عن مباراة فريقه أمام فريق قره باغ آجدام الأذربيجاني في مرحلة المجموعات من الدوري الأوروبي لنفس السبب، حيث فضل وقتها عدم السفر مع فريقه لخوض اللقاء. ولكنه لم يفعل ذلك الأمر في عام 2015 عندما كان في صفوف بوروسيا دورتموند الألماني وواجه فريق قره باغ.

وقال الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا» إنه لن تكون هناك أي مشكلة في مشاركة اللاعب وليس هناك داعٍ للخوف، وأوضح أن هناك إجراءات لإرسال رسائل إلى اتحادات كرة القدم والسفارات لتسهيل الحصول على التأشيرات، حيث إن المواطنين من أصل أرميني ممنوعون من دخول أذربيجان.

وقام مخيتاريان بنشر رسالة على حسابه الرسمي على موقع «إنستجرام» وهو يحمل كأس الاتحاد الأوروبي، وعلق على الأمر، قائلا: «بعد الأخذ في الاعتبار جميع الخيارات، قررنا اتخاذ قرار صعب بالنسبة لي وهو عدم السفر مع فريقي إلى نهائي الدوري الأوربي أمام تشيلسي، إنها مباراة من النوع الذي لا يحدث كثيرا في مسيرة اللاعبين، ويجب الاعتراف أن عدم المشاركة أمر مؤلم، وسأشجع زملائي، أعيدوا الكأس إلى المنزل، أرسنال!».



وفي الوقت نفسه، بعث آرسنال برسالة إلى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم وأخبره بعدم مشاركة لاعبه ونقل له قلقه الشديد بشأن هذا الموقف، وكانت الرسالة كالتالي: «إنها خسارة كبيرة بالنسبة لنا ونشعر بالحزن الشديد لأن لاعبًا منا يغيب عن نهائي في هذه الظروف».

الصراع السياسي بين الدولتين

اندلعت التوترات السياسية بين أرمينيا وأذربيجان حول إقليم ناجورنو كاراباخ، على مساحة 4،400 كيلومتر مربع ويعيش به حوالي 150،000 نسمة، وانفجرت الحرب التي بدأت في عام 1988 واستمرت ست سنوات. في عام 1994، جاءت الهدنة، لكن الأوضاع لم تشهد الهدوء واستمر الصراع الدبلوماسي وفي 1 أبريل 2016، تم كسر هذا السلام مع حرب الأيام الأربعة. حتى يومنا هذا ، لا تزال التوترات مستمرة والخوف من استئناف القتال على حالة بين سكان كلا البلدين.

.