راشفورد يعبر عن إحباطه بعد خسارة لقب الدوري الأوروبي

ماركوس راشفورد مهاجم نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي يؤكد أنه يشعر بالإحباط بعد خسارة فريقه في نهائي بطولة الدوري الأوروبي أمام فياريال بعد مباراة مثيرة.

0
%D8%B1%D8%A7%D8%B4%D9%81%D9%88%D8%B1%D8%AF%20%D9%8A%D8%B9%D8%A8%D8%B1%20%D8%B9%D9%86%20%D8%A5%D8%AD%D8%A8%D8%A7%D8%B7%D9%87%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%AE%D8%B3%D8%A7%D8%B1%D8%A9%20%D9%84%D9%82%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%A8%D9%8A

أكد ماركوس راشفورد مهاجم نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي أن خسارة فريقه أمام فياريال الإسباني في نهائي بطولة الدوري الأوروبي مساء الأربعاء كانت «محبطة».

وتوج فياريال بلقبه الأول في الدوري الأوروبي وكذلك قاريا عبر تاريخه بعد ركلات ترجيح «ماراثونية» (11-10) بعد نهاية الوقتين الأصليين والإضافيين للمباراة النهائية بالتعادل الإيجابي (1-1)

وقال راشفورد في تصريحات لشبكة «بي تي سبورت» التلفزيونية عقب النهائي «في كلمة واحدة، إنه أمر محبط. من الصعب تفسير ما حدث، لأننا جئنا من أجل الفوز، وعملنا بكد على مدار الموسم لكي نكون هنا، للفوز ببطولة كبيرة، ولكن هذا لم يحدث. علينا أن نتغلب على هذا الإحباط، ونفكر بهدوء فيما حدث، وندرس الخطأ الذي ارتكبناه، وكيف بإمكاننا التحسن. لا يمكننا الاستسلام، هذا أمر مستحيل».

وأضاف صاحب الـ23 عاما «الناس تتحدث كثيرا عن مانشستر يونايتد، ولكن بالنسبة لي، النهم والرغبة في القتال موجودة لدى الجميع لكي نظهر دائما بأفضل شكل ممكن. أثبتنا لماذا نحن قادرون على التواجد في النهائيات. إنهاء البريميير ليج في المركز الثاني لا يعني شيئا، والخسارة اليوم لا تعني شيئا. هناك فائز فقط».

وبخسارة لقب الدوري الأوروبي، راكم «الشياطين الحمر» أربع سنوات دون الفوز بأي لقب في جميع المنافسات.

وكانت الكأس الأخيرة التي رفعها مانشستر يونايتد في نفس هذه المسابقة، نسخة 2016-2017، عندما فازوا أمام أياكس أمستردام تحت إمرة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو.

وفي نفس الموسم، رفع اليونايتد كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة وكذلك درع الاتحاد الإنجليزي.

ومنذ ذلك الحين، احتل المان يونايتد وصافة الدوري الإنجليزي الممتاز مرتين (2017-2018 و2020-2021)، وكذلك خسر نهائي الدوري الأوروبي هذا العام ونهائي كأس الرابطة في 2018.

وهذا هو سادس نهائي أوروبي يخسره المان يونايتد، وهو الأول منذ خسارته كأس السوبر الأوروبي عام 2017 أمام ريال مدريد الإسباني.


.