كرة عالمية

الإيفواري أنوما ينسحب من انتخابات رئاسة الاتحاد الإفريقي لمصلحة مالك صن داونز

من المتوقع أن يخلف موتسيبي بالتالي الملغاشي أحمد أحمد رئيس الاتحاد الإفريقي السابق الموقوف خمس سنوات من قبل الاتحاد الدولي، بسبب قضايا فساد.

0
%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%8A%D9%81%D9%88%D8%A7%D8%B1%D9%8A%20%D8%A3%D9%86%D9%88%D9%85%D8%A7%20%D9%8A%D9%86%D8%B3%D8%AD%D8%A8%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%86%D8%AA%D8%AE%D8%A7%D8%A8%D8%A7%D8%AA%20%D8%B1%D8%A6%D8%A7%D8%B3%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AA%D8%AD%D8%A7%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%8A%20%D9%84%D9%85%D8%B5%D9%84%D8%AD%D8%A9%20%D9%85%D8%A7%D9%84%D9%83%20%D8%B5%D9%86%20%D8%AF%D8%A7%D9%88%D9%86%D8%B2

أعلن الإيفواري جاك أنوما انسحابه من السباق على رئاسة الاتحاد الإفريقي لكرة القدم «كاف» لمصلحة المرشح الجنوب إفريقي الملياردير باتريس موتسيبي.

قال أنوما في برنامج تلفزيوني في كوت ديفوار «بعد تأملات ومشاورات، قررت التخلي عن ترشيحي لرئاسة الاتحاد الافريقي لكرة القدم كاف».

وسيوقع أنوما والمرشحان الآخران السنغالي أوجوستان سنجور والموريتاني أحمد ولد يحيى اتفاقا السبت في العاصمة الموريتانية نواكشوط بحضور رئيس فيفا السويسري جاني إنفانتينو.

ينص الاتفاق على التخلي عن ترشيحهم مقابل الحصول على منصب مستشار الرئيس ونائبي الرئيس تواليا.

تابع أنوما «السبت سنكمل اتفاق الرباط في نواكشوط»، مؤكدا ضمنا دعم ترشيح موتسيبي.

ومن المقرّر أن تقام الانتخابات في 12 مارس المقبل في العاصمة المغربية الرباط.

وكان أنوما وصف الأربعاء الماضي رغبة الاتحاد الدولي بالالتفاف وراء موتسيبي بأنها مجرد «اتفاق من حيث المبدأ»، معتبرا ان الطريقة «ليست ديمقراطية كثيرا».

وقال أنوما بعد لقاء عقد في الرباط نهاية الاسبوع الماضي بين المرشحين الثلاثة من غرب إفريقيا بدعوة من رئيس الاتحاد المغربي فوزي لقجع «هذا اتفاق مبدئي تم التوصل إليه».

تابع الإيفواري الذي سبق أن ترشح لرئاسة كاف في 2013 لكن تم استبعاده بعد إجراء تعديل ملائم في قاعدة الترشيح، لأنه لم يكن عضواً في اللجنة التنفيذية للكاف، بل ممثلاً لفيفا «يتعيّن القبول به من قبل بلداننا والتصديق عليه. لقد أمهلنا أنفسنا حتى الخامس من مارس ليتم التصديق على الاتفاق».

أضاف أنوما (69 عاما)، العضو السابق في اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي (فيفا) ورئيس الاتحاد الإيفواري بين 2002 و2011 «أنا مصدوم. لقد ركزنا على توزيع المناصب بدلا من الاتفاق على الوحدة. يبدو لي إننا ضحينا بإفريقيا على مذبح الطموحات الشخصية».

ويرئس رجل الأعمال باتريس تلوبان موتسيبي (58 عاما) نادي ماميلودي صنداونز منذ العام 2003.

ويقول باكاري سيسيه مسؤول مجلة ريكور السنغالية الرياضية الأسبوعية «موتسيبي يملك أسوأ سيرة بين الأربعة، لن يكون سوى دمية. فيفا يريد اسقاطه بالمظلة على الكرة الإفريقية.. ليس لديه الوقت حتى لرعاية ناديه».

يعتبر قطب صناعة التعدين وصهر رئيس الجمهورية سيريل رامافوزا، الأقل شهرة بين المرشحين الأربعة. أشاد رئيس اتحاد جنوب إفريقيا داني جوردان بـ «براعته في الأعمال، ومعرفته بالحوكمة والأعمال العالمية».

وسيخلف موتسيبي بالتالي الملغاشي أحمد أحمد الموقوف خمس سنوات من قبل الاتحاد الدولي، بسبب قضايا فساد.

.