Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
نجم إشبيلية: البرازيليون التزموا بمنازلهم بعد اجتياح كورونا لأوروبا

نجم إشبيلية: البرازيليون التزموا بمنازلهم بعد اجتياح كورونا لأوروبا

البرازيلي الدولي ريناتو، لعب مع أشبيلية الإسباني سبعة مواسم وفي تلك الفترة توج بـ 6 بطولات، وشارك في 286 مباراة مسجلًا 39 هدفًا.

إفي
إفي
تم النشر

قال لاعب الوسط البرازيلي السابق ريناتو، اليوم الإثنين إن فيروس كورونا ما زال في مراحله الأولى في بلاده، مشيرا إلى أن «البرازيلييين التزموا في النهاية بالبقاء في منازلهم، بعدما شاهدوا المشاكل التي حدثت في إسبانيا وإيطاليا».

وأوضح نجم إشبيلية الإسباني في العقد الماضي، في تصريحات لراديو إشبيلية: «السلطات البرازيلية قالت إن شهر أبريل سيكون صعبا للغاية، وطالبت الشعب بالبقاء في منازلهم لتجنب تفشي الفيروس».

وأضاف اللاعب، الذي توج بستة ألقاب مع إشبيلية على مدار 7 سنوات مع الفريق «2004-2011» من بينها اثنان متتاليان في الدوري الأوروبي «2005-06 و2006-07» ولقب كأس السوبر الأوروبي في 2006، «أتمنى أن تمر هذه الأزمة سريعا وأن تعود الناس لأعمالها، وممارسة حياتها الطبيعية».

يمكنك أيضًا قراءة:فريق جامعة القاهرة البحثي يقر مبدئيا بروتوكولا علاجيا لفيروس كورونا

وتابع: «الناس في البداية لم تعتقد أن الأمر جاد وخطير عندما حدث في الصين، ولكننا شاهدنا وضعا صعبا في أوروبا، وكانت هناك اجتماعات للاتحادات البرازيلية لإيقاف مسابقات الولايات».

وأشار صاحب الـ40 عاما إلى «تبقي جولتين» على نهاية الموسم في البرازيل، و«لا يعلم أحد حتى الآن إذا كان سيستكمل أم لا»، هذا بالإضافة «لمشكلة اللاعبين المعارين ولا يعلم أحد ماذا سيحدث».

وحول فترته مع الفريق الأندلسي، التي خاض خلالها 286 مباراة مسجلًا 39 هدفًا، أوضح ريناتو أن جماهير «رامون سانشيز بيثخوان» تعد سببا رئيسيا في نجاحات النادي، متمنيا في الوقت ذاته نجاح الفريق في تحقيق هدفه هذا الموسم تحت قيادة المدرب جولين لوبيتيجي باحتلال أحد المراكز المؤهلة للبطولات القارية.

كما أشار: «سعيد للغاية بالفترة التي عشتها في النادي، وفي المدينة، لأنني كنت أعشق الأجواء، والجماهير كانت تحبني بقوة».

الأكثر قراءة
اخبار ذات صلة