فيروس كورونا

ناينجولان يتطوع لإيصال الطعام إلى غير القادرين في ساردينيا

لفتة إنسانية رائعة من ناينجولان الذي عرض التنظيم والمساعدة لتوصيل الطعام لأولئك الذين يعانون عدم القدرة على الحصول عليه بسبب قيود الحركة جراء فيروس كورونا.

0
%D9%86%D8%A7%D9%8A%D9%86%D8%AC%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%86%20%D9%8A%D8%AA%D8%B7%D9%88%D8%B9%20%D9%84%D8%A5%D9%8A%D8%B5%D8%A7%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%B9%D8%A7%D9%85%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%BA%D9%8A%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%A7%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D9%86%20%D9%81%D9%8A%20%D8%B3%D8%A7%D8%B1%D8%AF%D9%8A%D9%86%D9%8A%D8%A7

لفتة إنسانية رائعة من لاعب كبير، ذلك هو البلجيكي رادجا ناينجولان الذي عرض التنظيم والمساعدة لتوصيل الطعام لأولئك الذين يعانون من عدم توفره أو ابتعاد المكان، أو عدم القدرة على الحصول على الطعام بسبب قيود الحركة جراء فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19).

البلجيكي الدولي المقيم بإيطاليا ولاعب كالياري، تم تصويره بواسطة قناة (ساردينيا لايف) وهو يرتدي قناعا وقفازات وملابس واقية وهو ضمن مجموعة من المتطوعين في المدينة.


اقرأ أيضًا: بلفتة إنسانية.. تشيلسي يكافح فيروس كورونا على طريقته الخاصة

يأتي هذا ضمن حملة يخدم فيها هؤلاء المتطوعون مقيمي المدينة في جلب الطعام، وصل الطلب من مجموعة المتطوعين إلى ناينجولان واستجاب البلجيكي لدعوتهم.

ومهمة ناينجولان تتلخص في التنظيم والإيصال بالنسبة للطعام إلى العائلات التي تعاني من فترة التوقف، حال فقدانهم وظائفهم ولا يستطيعون التعاطي بشكل إيجابي مع هذه الفترة العصيبة.

يذكر أنه بسبب جائحة الفروس التاجي، تم تعليق النشاط الرياضي بشكل عام، والكروي بشكل خاص في أغلب دول العالم، مما أثر بدوره على الأندية، واضطرت إلى تخفيض رواتب لاعبيها وموظفيها تمhشياً مع الأزمة الراهنة، كما أدت إلى انخفاض المستوى البدني والفني للعيد من اللاعبين بلا شك. ولا يعرف حتى كتابة هذه السطور متى ستنتهي هذه الجائحة، وما إذا كانت المسابقات سيتم استئنافها مرة أخرى هذا الموسم أم لا.

.