Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
16:00
اتحاد بن قردان
الترجي
16:00
هلال الشابة
الاتحاد المنستيري
17:00
النادي الإفريقي
نجم المتلوي
16:00
الملعب التونسي
شبيبة القيروان
14:00
تأجيل
نادي مصر
الإنتاج الحربي
18:00
انتهت
الزمالك
المصري
19:00
مانشستر سيتي
ريال مدريد
19:00
انتهت
مانشستر يونايتد
لاسك لينز
19:00
يوفنتوس
أولمبيك ليون
18:00
انتهت
النصر
الهلال
16:55
انتهت
باير ليفركوزن
جلاسجو رينجرز
19:00
برشلونة
نابولي
17:30
انتهت
العدالة
الاتفاق
19:00
انتهت
ولفرهامبتون
أولمبياكوس
19:00
بايرن ميونيخ
تشيلسي
13:30
الغرافة
الخور
19:00
انتهت
إنتر ميلان
خيتافي
15:45
انتهت
الوكرة
العربي
15:45
السد
الدحيل
16:55
انتهت
إشبيلية
روما
13:30
أم صلال
الأهلي
19:00
انتهت
بازل
إينتراخت فرانكفورت
17:00
انتهت
فينترتور
بافوايس
15:45
الشحانية
نادي قطر
17:00
نهضة الزمامرة
حسنية أغادير
21:00
الشوط الثاني
نهضة بركان
الوداد البيضاوي
16:00
انتهت
لوزيرن
يانج بويز
15:45
انتهت
الريان
السيلية
16:00
انتهت
رابيرسويل
سيون
17:00
الرجاء البيضاوي
أولمبيك آسفي
16:55
انتهت
شاختار دونتسك
فولفسبورج
16:30
انتهت
الوحدة
الشباب
16:55
انتهت
كوبنهاجن
بلدية إسطنبول
21:00
انتهت
المغرب التطواني
الرجاء البيضاوي
من الأخطر.. كورونا أم الطاعون الدبلي؟.. علماء يجيبون

من الأخطر.. فيروس كورونا أم الطاعون الدبلي؟.. علماء يجيبون

حالة من القلق تسود العالم بسبب ظهور جديد لمرض الطاعون الدبلي في الصين، في وقت لم يطو فيه العالم صفحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» حتى الآن.

إبراهيم شعبان
إبراهيم شعبان
تم النشر

لم ينته العالم بعد من هيستيريا فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، ومع ذلك تتوالى أخبار مرعبة من الصين ودول جنوب شرق آسيا، عن ظهور الطاعون الأسود، أو ما يسمى علميا بـ«الطاعون الدبلي»، فما ذلك المرض؟ وهل هو أشد خطرا من فيروس كورونا «كوفيد-19»؟ أم العكس؟

الطاعون، هو مرض بكتيري من القوارض، ينتقل بشكل عام إلى البشر من خلال لدغات البراغيث المصابة، ولكن يمكن أيضًا أن ينتقل عن طريق الاتصال المباشر مع الحيوانات المصابة، بما في ذلك القوارض والحياة البرية والحيوانات الأليفة، لكن السؤال الذي يشغل العالم حاليا، في المقارنة بين الطاعون وكورونا.. من الأخطر؟

فيروس كورونا «كوفيد-19» أم الطاعون الدبلي.. من الأخطر؟

مجلة «ميديكال نيوز توداي» الطبية، أجرت مقارنة علمية بين كلا المرضين، وأشارت إلى أن «الطاعون الدبلي»، وفقا لآراء خبراء، يعد بكل المقاييس مرضا خطيرا ومزعجا، وهو أكثر جائحة قاتلة في تاريخ البشرية المسجل، ولم تختف حتى اللحظة، بسبب «بكتيريا يرسينيا بيستيس Y. pestis»، وتقدر منظمة الصحة العالمية أن هناك حوالي 650 حالة إصابة بـ«الطاعون الدبلي» كل عام على مستوى العالم.

اقرأ أيضا: فيروس كورونا | 4 أعراض جديدة تظهر على المعدة تنبئك بالإصابة بـ«كوفيد-19»

وعادة ما تحدث معظم حالات «الطاعون الدبلي» في آسيا وأفريقيا، ولكن الأجزاء الريفية من غرب الولايات المتحدة الأمريكية، تسجل ما متوسطه سبع حالات كل عام، ويمكن أن يكون الطاعون قاتلا إذا تُرك دون علاج، لكن المضادات الحيوية الحديثة يمكن أن تعالجه بسهولة.

وبحسب صحيفة «تشاينا ديلي» الصينية، قال مسؤول في هيئة الصحة المحلية، إن هناك حاليا خطر انتشار وباء الطاعون البشري في بعض المدن الصينية، ويجب على الجمهور تحسين وعيه وقدرته على الحماية الذاتية، والإبلاغ عن الظروف الصحية غير الطبيعية على الفور.

هل ينبغي أن نقلق؟

يقول البروفيسور جيمي ويتوورث، أستاذ الصحة العامة الدولية بكلية لندن للصحة والطب الاستوائي في المملكة المتحدة، إن «الطاعون الدبلي» يحدث بانتظام في منغوليا، وعادة ما يصيب القوارض البرية وينتشر عن طريق البراغيث المصابة.

ويصاب البشر في بعض الأحيان بالعدوى إذا لامسوا القوارض، أو في حال هاجمتهم البراغيث، في حين أن الطاعون يسبب مرضًا شديدًا، لكن إذا تم التعرف عليه على الفور، يمكن معالجته بسهولة بالمضادات الحيوية، وسوف يتعافى المرضى تمامًا.

وأكد الدكتور مايكل هيد، باحث أول في الصحة العالمية، جامعة ساوثهامبتون، المملكة المتحدة، إن الطاعون الدبلي مرض مزعج تمامًا، وستكون هذه الحالة مثيرة للقلق محليًا داخل منغوليا الداخلية، ومع ذلك، لن يصبح تهديدًا عالميًا كما رأينا مع فيروس كورونا «كوفيد-19»، إذ ينتقل «الطاعون الدبلي» عن طريق لدغة البراغيث المصابة، وانتقاله من شخص لآخر «نادر جدًا».

اقرأ أيضا: فيروس كورونا| خبراء ينسفون تصريحات الصحة العالمية.. «كوفيد-19» ينتقل في الهواء

وشدد البروفيسور «ديفيد مابي»، أستاذ الأمراض المعدية بكلية لندن للصحة والطب الاستوائي، في بريطانيا، على أن «الطاعون الدبلي» «ليس مقلقًا على الإطلاق ونستطيع قهره بالمضادات الحيوية».

لذا يرى خبراء الصحة أن الكارثة الفعلية مع فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، فبحسب تصريحات سابقة لمدير عام منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدانوم غيبريسوس، فإن جميع سكان المعمورة معرضون للإصابة بفسروس كورونا «كوفيد-19»، مضيفا «الفيروس أخذ سكان العالم كرهائن، إننا لم نر شيئا من هذا القبيل منذ 1918» على حد قوله.

ظهور آخر لحمى الضنك!

من جهة أخرى سجلت الصين ظهورا جديدا لمرض «حمى الضنك»، كما بدأت دولا آسيوية أخرى في الإبلاغ عن حالات للمرض ذاته، بحسب صحيفة «إكسبريس» الإنجليزية.

فخلال الساعات الأخيرة، تزايدت حالات «حمى الضنك» في مناطق متفرقة بجنوب آسيا، وعلى مدار الشهر الماضي تم الإبلاغ عن أكثر من 1000 إصابة أسبوعية في سنغافورة، وبحسب وكالة البيئة الوطنية NEA هناك، تم تسجيل أكثر من 15000 حالة في سنغافورة وحدها هذا العام، مع ما لا يقل عن 16 حالة وفاة معروفة.

يأتي ذلك في الوقت، الذي أكدت فيه السلطات الصحية حالات الطاعون الدبلي، في منطقة «منغوليا» الداخلية الصينية قبل نحو أسبوع.

اقرأ أيضا: كيف حاربت التكنولوجيا فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»؟

وأكد مسؤولون، وفق تقرير «إكسبريس»، وجود حالات إيجابية في محافظة بيان أولجي إيماج بعد إصابة صبي عمره 15 عاما بعدوى «الطاعون الدبلي»، الذي عُرف في الماضي باسم «الموت الأسود» عندما تفشى في العصور الوسطى، والذي قتل من قبل أكثر من 100 مليون شخص.

وتشبه أعراض الطاعون الدبلي أعراض الإنفلونزا ومنها الحمى والقشعريرة والصداع والشعور بالضعف، ويخشى أن يكون 30 شخصا آخرين قد أصيبوا أيضًا بالمرض شديد العدوى، وتم إرسالهم للاختبار خلال الساعات الماضية.

وأكد الدكتور نارانجيرال، رئيس وزارة الصحة في منغوليا، أنباء الطاعون الأسود، وقال: لقد تحسنت حالة الطفل وهناك تقارير تفيد بتراجع الحمى وانخفاض الألم في الغدد الإبطية، كما سيطرنا بشكل كامل على 34 مشتبها به في أول اتصال.

وأوضح «هذا هو الظهور الثاني للطاعون في بلدنا، وقد تم الإبلاغ عن حالات إصابة «الطاعون الدبلي» الغرير في منغوليا الداخلية بالصين».

الأكثر قراءة
اخبار ذات صلة