فيروس كورونا

خبير يثير الشكوك حول فعالية اللقاحات ضد فيروس كورونا «كوفيد-19»

خافيير دييز دومينجو، المستشار الخارجي لوكالة الأدوية الأوروبية، يعلق على ظهور بعض اللقاحات للقضاء على فيروس كورونا، ومسالة فعالية كل منها سواء فايزر أو موديرنا.

0
%D8%AE%D8%A8%D9%8A%D8%B1%20%D9%8A%D8%AB%D9%8A%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%83%D9%88%D9%83%20%D8%AD%D9%88%D9%84%20%D9%81%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%82%D8%A7%D8%AD%D8%A7%D8%AA%20%D8%B6%D8%AF%20%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%C2%AB%D9%83%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AF-19%C2%BB

تكافح دول العالم من أجل العثور على لقاح فعال يكبح انتشار فيروس كورونا «كوفيد-19» وكثيرة هي البيانات والمعلومات المتداولة بشأن اللقاحات وسط الضرورة للموافقة على مختلف اللقاحات.

وفي هذا الصدد، أكد خافيير دييز دومينجو، المستشار الخارجي لوكالة الأدوية الأوروبية، عن رفضه لمنح الضوء الأخضر لبعض اللقاحات، مؤكدًا أنه يتفق مع البعض الآخر.

وأردف دييجز عن فاعلية لقاحات مثل فايزر وموديرنا بنسبة 90%، قائلاً: «على المدى القصير جدًا ومع حالات قليلة، من وجهة نظر علمية، هذه النسب لا قيمة لها، إذا قمنا بقياس الغموض حول البيانات حول فاعلية اللقاحات ستجدها بين 65 و 99%، ويستخدمون كثيرًا أساليب التسويق».

وأكد خافيير أن عمليه الموافقة على أي لقاح تعتبر مسألة معقدة للغاية، مشيرًا: «لن تستطيع أي شركة منتجة للقاح إمداد العالم كله».

وتابع دييز عن إمكانية إنتاج كمية كبيرة من اللقاح، قائلاً: «بمجرد الموافقة على إنتاج اللقاح، بداية من تطويره حتى صدوره، يجب أن يحصل على 40 إلى 60 فحصًا أمنيًا، وهي عمليات بطيئة، وشاقة ومكلفة للغاية، وليس هناك أي مصنع جاهز لإنتاج مثل هذه الإنتاج الضخم لتزويد أوروبا أو الولايات المتحدة الأمريكية».

وأيد خافيير ضرورة وجود العديد من الخطوات للموافقة على اللقاح، قائلاً: «أساليب الجودة الموجودة في اللوائح الأوروبية تسمي ممارسات صيدلانية جيدة، وهذه لا يمكن التغلب عليها».

وعلق مستشار وكالة الأودية الأوروبية على كلمات مارجاريتا عالمة الفيروسات بعدما قالت إن بعض اللقاحات لن تكون فعالة إلا في الحالات الخفيفة أو المتوسطة، قائلاً: «آسف لكوني متشائمًا، ولكنني قضيت طوال حياتي في اللقحات، وهذا لا يقنعني بأي شيء».

وتابع دييز حديثه عن تجنب العدوى، قائلاً: «من الخطأ القول إن هذا يمنع دخول المستشفي، لأننا لا نمتلك أي بيانات ولا نستطيع إجراء الدراسة، ولكن من الطبيعي تجنب دخول المسشتفي لعدم انتقال العدوى».

وأضاف عن قياس فاعلية اللقاح: «يمكننا التأكد من فاعليتها في منع المرض والوقاية من الأمراض الخطيرة، فقط عندما توجد في السوق، وهذا ما نعمل عليه».

وأكد خافييز دييز، أن عقار فايزر يحتاج إلى درجة حرارة منخفضه لـ 70 درجة مئوية، بالإضافة إلى عدم وجود مخازن كثيرة لديها هذه الخصائص للاحتفاظ بلقاحات كثيرة، بينما أشار إلى أن الاتحاد الأوروبي لم يصل لأي اتفاق بشأن لقاح موديرنا حتى الآن.

واختتم دييز حديثه عن بدء توزيع اللقاحات، قائلاً: «سيستغرق الأمر ما لا يقل عن 4 أو 6 أو حتى 8 أسابيع من أجل منح التصريحات وبدء توزيعه، أي سيكون في مارس 2021».

.

اخبار ذات صلة