فيروس كورونا

كل ما تريد معرفته عن السلالة الهندية لفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»

تُجرى العديد من الدراسات للوقوف على أسرار السلالة الجديدة لفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» التي ظهرت للمرة الأولى في الهند، ثم امتدت إلى 27 دولة حول العالم.

0
اخر تحديث:
%D9%83%D9%84%20%D9%85%D8%A7%20%D8%AA%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%85%D8%B9%D8%B1%D9%81%D8%AA%D9%87%20%D8%B9%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%84%D8%A7%D9%84%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%87%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A9%20%D9%84%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D8%AA%D8%AC%D8%AF%20%C2%AB%D9%83%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AF-19%C2%BB

سجلت الهند ارتفاعا صاروخيا في أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» والذي يعد الأعنف في العالم في أبريل الجاري، مع نفاد الأسرة في المستشفيات، وكذلك الأوكسجين والأدوية والمستلزمات الطبية.

ويعكف العلماء على دراسة الأسباب التي قادت إلى هذا الارتفاع الحاد في معدلات الإصابة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، ولاسيما ما إذا كانت السلالة الجديدة من الوباء والتي أكتشفت للمرة الأولى في الهند هي ما يُلقى عليها باللائمة في هذا الارتفاع.

ويُطلق على السلالة الجديدة اسم B.1.617، وقد رٌصدت في الآونة الأخيرة في قرابة 17 دولة حول العالم، وهو ما يدق ناقوس الخطر العالمي.

وتحتوي سلالة B.1.617 على متحورين رئيسيين للجزء الخارجي الشائك من الفيروس الذي يرتبط بالخلايا البشرية، وفقا لما ذكره شهيد جميل، عالم الفيروسات الهندي.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن السلالة السائدة لـ B.1.617 تم تحديدها لأول مرة في الهند في ديسمبر من العام 2020، على الرغم من اكتشاف نسخة سابقة في أكتوبر من العام ذاته.

وقد وصفت منظمة الصحة العالمية سلالة كورونا الهندية بأنها «سلالة مثيرة للاهتمام» ما يشير إلى أنه قد يكون لديها طفرات تجعل الفيروس أكثر قابلية للانتقال، أو يسبب مرضا أكثر حدة أو مرضا مقاوما اللقاح المضاد.

سلالة مثيرة للقلق

جدير بالذكر أن منظمة الصحة العالمية كانت قد صنفت السلالات الأخرى ذات المخاطر المعروفة، مثل تلك التي تم اكتشافها لأول مرة في المملكة المتحدة والبرازيل وجنوب إفريقيا، على أنها «سلالات مثيرة للقلق»، وهي مستوى أعلى من التهديد.

وشهد B.1.617 طفرتين جديدتين هم «E484Q» و«L452R»، وترجع خطورتهم لكونهم في الجزء الرئيسي من الفيروس وهو «البروتين الشائك»، لاختراق الخلايا البشرية، ومن ثم فهم قادرتان على الدخول بسهولة أكبر للجسم.

أعراض السلالة الهندية

تسبب السلالة الهندية مجموعة من الأعراض، منها الأكثر انتشارا لكورونا المستجد «كوفيد-19»، كالحمى، والسعال، والإرهاق، وفقدان حاستي الشم والتذوق. لكن تفاقم سلالة B.1.617 الجديدة مضاعفات تنفسية حادة، بينها ضيق التنفس وألم الصدر وصعوبة التنفس.

إصابات كورونا في الهند

كشفت بيانات وزارة الصحة الهندية عن تسجيل 386452 إصابة جديدة اليوم الجمعة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، بينما زادت الوفيات 3498 في الساعات الأربع والعشرين الماضية.

ومع هذا، يعتقد خبراء طبيون أن العدد الفعلي للإصابات في ثاني أكبر دول العالم تعدادا ربما يزيد عن الأرقام الرسمية بخمس إلى عشر مرات.

ووفق إحصاءات «رويترز،» قفز عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» في الهند بحوالي 7.7 مليون إصابة منذ نهاية فبراير عندما اشتدت الموجة الثانية من المرض، في حين أن الزيادة السابقة بنفس المقدار حدثت خلال ما يقرب من ستة أشهر.

.