فيروس كورونا

فيروس كورونا «كوفيد-19» يضرب دونالد ترامب وزوجته

وصل فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» إلى البيت الأبيض، ليضرب بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزوجته ميلانيا ترامب على الرغم من الإجراءات الاحترازية المشددة حول العالم.

0
%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%C2%AB%D9%83%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AF-19%C2%BB%20%D9%8A%D8%B6%D8%B1%D8%A8%20%D8%AF%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84%D8%AF%20%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D9%85%D8%A8%20%D9%88%D8%B2%D9%88%D8%AC%D8%AA%D9%87

وصل فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» إلى البيت الأبيض، ليضرب بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزوجته ميلانيا ترامب على الرغم من الإجراءات الاحترازية المشددة حول العالم مثلما ناشدت منظمة الصحة العالمية في الشهور الماضية.

وفي الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة، أعلن ترامب عن إصابته بهذا الوباء العالمي، وكتب عبر حسابه الشخصي على تويتر، قائلاً: «ظهرت نتيجتي إيجابية بفيروس «كوفيد-19» وسندخل في فترة حجر صحي، وسنتعافى في أسرع وقت، معًا سنخرج من هذا الأمر».

قرار خضوع ترامب البالغ من العمر 73 عامًا، جاء بعد ظهور أعراض خفيفة على مستشارته هوب هيكس، وارتفاع طفيف في درجة حرارة.



وكانت هيس صاحبة الـ 31 عامًا، سافرت مع ترامب في الأيام الماضية على متن طائرة الرئاسة لحضور مناظرة تلفزيونية في أوهايو ضد خصمه في الانتخابات المقبلة الديمقراطي جو بادين.

وقبل ساعات من إعلان إصابته، كان الرئيسي الأمريكي قد أعلن عن إصابة هيكس بفيروس كورونا «كوفيد-19»، قائلاً: «هوب هيكس، التي تعمل بجهد كبير ولا ترغب في الحصول على قليل من الراحة، ظهرت نتائجها إيجابية بفيروس «كوفيد-19»، ننتظر أنا والسيدة الأولى (ميلاينا) نتائج تحليلنا، وفي الوقت ذاته، سنبدأ فترة الحجر الصحي».

اقرأ أيضًا: الصحة العالمية: 10 لقاحات لـ فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» دخلت مرحلة التجارب الثالثة

وعقب إصابة ميلينا بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، كتبت على صفحتها الشخصية بتويتر: «رجاء ابقوا سالمين، سنعبر هذه المرحلة سويًا، نحن بخير وقد أجلت كل ارتباطاتي القادمة».

شهور بدون كمامة

ومنذ بداية الوباء، حاول دونالد ترامب التقليل من حدة فيروس كورونا «كوفيد-19»، وكان مترددًا في ارتداء القناع في الأماكن العامة على الرغم من توصيات الخبراء، خاصة في الأشهر الخمسة الأولى، حتى ظهر في يوليو الماضي علنًا مرتديًا الكمامة، ووصفها بأنها بادرة وطنية ولكن هذه التناقضات أثارت انتقادات شديدة.

.