فيروس كورونا

فيروس كورونا «كوفيد-19» في مصر السبت 24 أبريل 2021 | عدد الإصابات الجديدة

عدد الإصابات الجديدة بسبب فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» في مصر السبت 24 أبريل 2021 وكذلك أعداد المتعافين والوفيات.

0
%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%C2%AB%D9%83%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AF-19%C2%BB%20%D9%81%D9%8A%20%D9%85%D8%B5%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%A8%D8%AA%2024%20%D8%A3%D8%A8%D8%B1%D9%8A%D9%84%202021%20%7C%20%D8%B9%D8%AF%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D8%A9

أعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية عدد المصابين والوفيات والمتعافين من فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» وذلك عن اليوم السبت الموافق 24 أبريل 2021.

وسجلت الأرقام اليومية تماثل 433 مصابا من فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» للشفاء وبالتالي يرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 166457 حالات حتى اليوم.

كما تم تسجيل 912 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا لفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» مع تسجيل وفاة 39 حالة جديدة.

ووصل إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» حتى السبت، إلى 221570 من ضمنهم 166457 حالات تم شفاؤها، و 12998 حالة وفاة.

وأعلنت وزارة الصحة المصرية توسيع دائرة العمل في مراكز التلقيح التابعة لوزارة الصحة بدءا من الساعة 9 صباحا وحتى 10 مساء.

وحضت الوزارة المواطنين على تلقي اللقاح للوقاية من الإصابة بالفيروس التاجي، وخاصةً كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة.


وتستخدم وزارة الصحة المصرية لقاحي سينوفارم الصيني وأسترازينيكا البريطاني في العمل ضد فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».

وتتواصل الأبحاث والدراسات حول العالم لمعرفة معلومات جديدة عن فيروس كورونا المستجد.

آخر تلك الدراسات كان اكتشاف مجموعة من العلماء من جامعة لوفان الكاثوليكية في بلجيكا أحد المفاتيح العديدة التي تخفيها الخلايا والتي يستخدمها كوفيد -19 للدخول والانتشار عبر جسم الإنسان ، وهو بروتين إنتجرين بيتا 1 ، فيما يعد اكتشافا يفتح الباب أمام تطوير علاجات جديدة ضد فيروس كورونا.

وأوضح العلماء أنه لعبور غشاء البلازما الذي يغطي الخلايا ، يستخدم كوفيد-19 وبقية الفيروسات البروتينات الموجودة في خلايانا كأقفال تنفتح للدخول والتكاثر وبالتالي تبدأ عملية العدوى الفيروسية .

وأوضحالأستاذ في معهد علوم الجزيئات الحيوية والتكنولوجيا في جامعة لوفان ورئيس البحث ، ديفيد الستين، أن الارتباط بإنتاج إنتجرين بيتا 1 يعزز دخول الفيروس إلى الخلية. بمجرد دخول الخلية ، تعمل الخلية كمصنع لبناء فيروسات جديدة ومن ثم يمكن لهذه الفيروسات أن تنتشر لتصيب خلايا أخرى أو أفراد آخرين.

.