فيروس كورونا

فيروس كورونا «كوفيد-19» في المغرب اليوم الإثنين 14 يونيو 2021 | حالات إصابات جديدة ووفيات

عدد المتعافين من فيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19» بلغ 314 فردًا خلال نفس المدة المشار إليها ليرتفع بذلك مجموع المتعافين إلى 511440 شخصًا وذلك بمعدل تعافٍ بلغ 97.6 في المائة.

0
اخر تحديث:
%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%C2%AB%D9%83%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AF-19%C2%BB%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%AB%D9%86%D9%8A%D9%86%2014%20%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%88%202021%20%7C%20%D8%AD%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AA%20%D8%A5%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A7%D8%AA%20%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D8%A9%20%D9%88%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%A7%D8%AA

أعلنت وزارة الصحة المغربية اليوم الإثنين 14 يونيو 2021 عن تسجيل حالتي وفاة إلى جانب إصابة 109 بفيروس كورونا المستجد «كوفيد – 19»، خلال الـ 24 ساعة الأخيرة.

كما أوضحت الوزارة في البيان الصحفي اليومي حول تطور الحالة الوبائية المرتبطة بانتشار فيروس كورونا في المملكة قد رفعت عدد حالات الوفاة إلى 9213 حالة فيما ارتفع 523999 إصابة جديدة.

وأشار البيان في المقابل إلى تعافي 314 فردًا خلال نفس المدة المشار إليها ليرتفع بذلك مجموع المتعافين إلى 511440 شخصًا وذلك بمعدل تعافٍ بلغ 97.6 في المائة,

وذكر البيان أن عدد الحالات النشطة التي لا تزال تتلقى العلاج قد بلغت 3346 حالة، فيما بلغت الحالات الحرجة التي تبقى في أقسام الإنعاش والعناية المركزة 214 حالة من بينها 3 حالات تحت أجهزة التنفس الصناعي.

وبحسب الحصيلة الرسمية التي كشفت عنها الوزارة فأن جهة الدار البيضاء – سطات 25 حالة وجهة مراكش – آسفى 13 حالة وجهة فاس مكناس 9 حالات.

وأوضح المصدر ذاته أن جهة الرباط – لا – القنيطرة بها 19 حالة و11 حالة سجلت بجهة طنجة – تطوان – الحسمية و17 حالة بجهة سوس – ماسة وحالة واحدة بكل من الجهة الشرقية وجهة درعة تافيلالت وجهة الداخلة وادي الذهب سجلت 10 حالات أما جعة بني ملال خنفيرة فلم تسجل أي حالة.

وفي سياق متصل أوصت مجموعة استشارية تابعة للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها الشهر الماضي بإجراء المزيد من الدراسات بشأن احتمال وجود صلة بين التهاب عضلة القلب ولقاحات منها «فايزر» و«مودرنا».

ولم تعثر أنظمة المتابعة الخاصة بالمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض على حالات تتجاوز ما كان متوقعا بين السكان، لكن المجموعة الاستشارية قالت في بيان إن أعضاءها يرون ضرورة إبلاغ مقدمي الرعاية الصحية بالتقارير عن «الأثر السلبي المحتمل».

.