فيروس كورونا

فيروس كورونا «كوفيد-19» في المغرب الأربعاء 3 مارس 2021 | عدد الإصابات والوفيات الجديدة خلال 24 ساعة

عدد الإصابات والوفيات الجديدة خلال 24 ساعة وكذلك عدد المتعافين الجدد من فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» في المغرب الأربعاء 3 مارس 2021.

0
%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%C2%AB%D9%83%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AF-19%C2%BB%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B1%D8%A8%D8%B9%D8%A7%D8%A1%203%20%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%B3%202021%20%7C%20%D8%B9%D8%AF%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A7%D8%AA%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D8%A9%20%D8%AE%D9%84%D8%A7%D9%84%2024%20%D8%B3%D8%A7%D8%B9%D8%A9

أعلنت وزارة الصحة المغربية عدد المصابين والوفيات والمتعافين من فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» وذلك عن اليوم الأربعاء الموافق 3 مارس 2021.

وسجل المغرب 594 إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» خلال آخر 24 ساعة ليرتفع العدد الإجمالي للمصابين بالفيروس إلى 484753 حالة في البلاد منذ بدء تفشي الفيروس مطلع مارس 2020.

كما أعلنت الوزارة المغربية في بيانها عن تسجيل 8 حالات وفاة جديدة في الوقت الذي تم تسجيل تعافي 557 شخصا من الفيروس التاجي.

ولا تزال حملات التلقيح ضد فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» تنقصها المعايير الضابطة للنتائج من أجل الوقوف على فعالية اللقاحات المنتجة في كل أنحاء العالم التي بدأت حملات استخدامها في أكثر من دولة.

ويقع اللقاح ضد فيروس كورونا في قلب معركة على النفوذ بين الدول الكبرى، تتصدرها الصين وروسيا.

ويرى مركز سوفان للتحليل الأمريكي أن الحصول على اللقاحات بات التحدي الأكثر إلحاحا للأسرة الدولية، وأصبح بطريقة ما سباقا جديدا على التسلح.

بالنسبة إلى الصين وروسيا والهند تأمين للدول الفقيرة هذا المنتج العام العالمي الذي لا يزال نادرا، أصبح مرادفا للهيبة في حين تخصصه الولايات المتحدة الرازحة تحت عبء الجائحة لسكانها والأوروبيون يصلون في مراتب متأخرة في هذا المضمار.

وبكين التي كانت في الخط الأول لتوزيع الكمامات لدى بدء تفشي الجائحة، تكثف الإعلان عن تسليم الجرعات بما في ذلك على شكل هبات: 200 ألف لكل من الجزائر والسنغال وسيراليون وزيمبابوي و500 ألف لباكستان و750 ألفا لجمهورية الدومينيكان.

واعلن برتران بادي الاستاذ في العلاقات الدولية في جامعة سيانس بو بباريس: «نجحت في أن تطرح نفسها بطلة دول الجنوب في الوقت الذي يظهر فيه الشمال أنانية تامة».

وتأتي روسيا في المرتبة الثانية مع لقاح سبوتنيك-في، الذي لم يلق في البداية ترحيبا اوروبيا لكنه الآن نال تقييما جيدا في مجلة «لانسيت» الطبية.

واختارت ثلاث دول في الاتحاد الاوروبي على الأقل هي المجر وسلوفاكيا وجمهورية التشيك اللقاح الروسي دون حتى انتظار موافقة الوكالة الأوروبية للأدوية في حين تشهد أوروبا تأخيرا كبيرا في تلقي الجرعات.


.