فيروس كورونا

فيروس كورونا «كوفيد-19» في المغرب الأحد 31 يناير 2021 | عدد الإصابات والوفيات والمتعافين الجدد

عدد الإصابات والوفيات والمتعافين الجدد من فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» في المغرب عن اليوم الأحد الموافق 31 يناير 2021.

0
اخر تحديث:
%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%C2%AB%D9%83%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AF-19%C2%BB%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AD%D8%AF%2031%20%D9%8A%D9%86%D8%A7%D9%8A%D8%B1%202021%20%7C%20%D8%B9%D8%AF%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A7%D8%AA%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%B9%D8%A7%D9%81%D9%8A%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%AF%D8%AF

أعلنت وزارة الصحة المغربية عدد المصابين والوفيات والمتعافين من فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» وذلك عن اليوم الأحد الموافق 31 يناير 2021.

وأعلن المغرب تسجيل 466 إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» خلال آخر 24 ساعة، وبالتالي يرتفع مجموع الحالات المسجلة منذ انتشار الفيروس إلى 471.157 حالة.

وأفادت معطيات وزارة الصحة المغربية الرسمية، بتسجيل 16 وفاة جديدة ليصل عدد الوفيات إلى 8275، وتسجيل 532 حالة شفاء إضافية ليبلغ إجمالي التعافي 449.160.

وشددت وزارة الصحة المغربية على ضرورة الالتزام بقواعد النظافة والسلامة الصحية، والانخراط في التدابير الاحترازية التي اتخذتها السلطات المغربية بكل وطنية ومسؤولية.

ولا يزال فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» يمثل صداعًا في أذهان البشرية كلها، ومع كثرة اللقاحات وظهور بوادر أمل، ظهرت سلالات جديدة تثير القلق في جميع أنحاء العالم بشكل كبير.

وكان المغرب قد أطلق حملة تلقيح واسعة النطاق من فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» بدأها العاهل المغربي الملك محمد السادس نفسه قبل أيام.

وبدأ تفشي فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» في المغرب مطلع مارس 2020 ومن يومها والأعداد في تزايد ولا يستطيع أي إجراء كبح جماح خطورة الفيروس القاتل الذي ظهر في ووهان بالصين لأول مرة نهاية 2019 وشكل توقفا في ملامح المشهد العالمي برمته منذ هذا التوقيت.

آخر هذه السلالات السلالة المتحورة التي مصدرها جنوب إفريقيا والتي جاءت بعد أخرى شبيهة في بريطانيا.

وحددت السلالة الجنوب إفريقية (بي 1.351) للمرة الأولى في منتصف ديسمبر الماضي في جنوب إفريقيا وحددت في أكثر من 30 دولة.

وكشفت الأبحاث أن السلالة الجنوب إفريقية من الفيروس تنتشر بنحو 50% أسرع وهو أمر خطير للغاية لأن المشكلة الكبرى في التعاطي مع فيروس كورونا تتمثل في سرعة الانتشار.

.