فيروس كورونا

فيروس كورونا «كوفيد-19» في السعودية اليوم الجمعة 26 فبراير 2021| عدد الإصابات والوفيات الجديدة

تعرف على آخر تطورات انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» في المملكة العربية السعودية اليوم الجمعة الموافق 26 فبراير 2021.

0
%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%C2%AB%D9%83%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AF-19%C2%BB%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8%AF%D9%8A%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%85%D8%B9%D8%A9%2026%20%D9%81%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%8A%D8%B1%202021%7C%20%D8%B9%D8%AF%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A7%D8%AA%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D8%A9

أعلنت وزارة الصحة السعودية تقريرها اليومي حول آخر مستجدات انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» اليوم الجمعة الموافق 26 فبراير 2021، في المملكة، حيث كشفت عن عدد الإصابات وحالات الوفاة جراء الفيروس، إضافة إلى عدد المتعافين، خلال آخر 24 ساعة.

وأكدت وزارة الصحة في بيانها الرسمي، الذي نشرته عبر حسابها بموقع التدوينات القصيرة «تويتر»، أن هناك 346 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» داخل المملكة العربية السعودية، خلال آخر 24 ساعة، ما يعني أن إجمالي عدد الحالات منذ انتشار الفيروس التاجي ارتفع إلى 376.723 حالة إصابة.

كما أعلنت وزارة الصحة السعودية أن هناك 3 حالات وفاة جديدة جراء فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، ما يعني أن إجمالي عدد حالات الوفاة في المملكة بسبب الفيروس وصل إلى 6483 حالة وفاة.

وأشارت وزارة الصحة السعودية إلى أن هناك 368 حالة تعافي من فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، ليرتفع إجمالي عدد الحالات التي تعافت من الفيروس إلى 367.691 حالة تعافي.

وكشفت وزارة الصحة السعودية أن هناك 2549 حالة نشطة مازالت تتلقى العلاج اللازم للتعافي من فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، من بينها 477 حالات حرجة.

ودعت وزارة الصحة الجميع إلى الحرص على غسل اليدين بالماء والصابون فهو أهم وسيلة للوقاية من فيروس كورونا، كما يلزم على كل شخص عند خروجه من المنزل لبس كمامة سواءً طبية أو قماشية أو غطاء محكم على الأنف والفم، ويستثنى من ذلك من كان بمفرده في مكان مغلق.

وجدّدت وزارة الصحة التوصية لكل مَنْ لديه أعراض بالتوجه لعيادات تطمن التي هيأتها الصحة لخدمة مَنْ يشعر بأعراض فيروس كورونا المستجد، أو مراكز تأكد التي خصّصتها الصحة لخدمة الذين لا يشكون أعراضًا، أو لديهم أعراض خفيفة ويظنون أنه حدثت لهم مخالطة لشخص مصاب، وذلك بحجز موعد من خلال تطبيق «صحتي»، أو الاتصال برقم مركز (937) للاستشارات والاستفسارات على مدار الساعة، الذي أصبح الآن أقرب إلى الجميع من ذي قبل، بحيث يمكن الاستفادة من خدماته التفاعلية من خلال تطبيق «واتس آب» عبر رقم 920005937، والاستفادة من الخدمات التفاعلية الجديدة الموجودة به، والحصول على المعلومات الصحية والخدمات، ومعرفة مستجدات فيروس كورونا، ومراكز الرعاية الأولية، ومراكز التبرع بالدم، والمواعيد وكيفية الحصول عليها.

في سياق متصل، بدأ عدد من الجامعات في تجهيز مراكز تقديم اللقاحات لمنسوبيها وذويهم والمواطنين والمقيمين من خلال إجراءات تضمن تطبيق الإجراءات الاحترازية كافة، ومنح أولوية التطعيم بحسب الفئات والأعمار وفق الأنظمة الإلكترونية المعتمدة، وذلك استمراراً للجهود التي تبذلها وزارة التعليم بمتابعة واهتمام معالي وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ في التكامل مع الجهود الوطنية للحد من تداعيات فيروس كورونا.

وتأتي هذه الخطوة بافتتاح مراكز تقديم اللقاحات كوفيد-19 في الجامعات؛ تأكيداً على دورها في خدمة المجتمع، ومسؤوليتها في المشاركة الوطنية لتحصين الأفراد من الإصابة بالفيروس، كما تأتي ضمن سلسلة طويلة من العمل المشترك مع الجهات ذات العلاقة للحد من تداعياته.

وكانت الجامعات منذ الأول من فبراير 2020 بعد توجيه معالي وزير التعليم بإعداد خطط الطوارئ للوقاية من خطر كورونا؛ بدأت ببرامج وفعاليات وأنشطة مجتمعية للتوعية بالفيروس، واتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية لمواجهته، كما سخرت كل إمكاناتها البشرية والفنية في المستشفيات الجامعية والمراكز الصحية للمشاركة مع مؤسسات الدولة، إلى جانب تخصيص مبانٍ للعزل، وأخرى للحجر الصحي، وتعزيز مشاركة أعضاء هيئة التدريس والباحثين في الجامعات لتقديم دراساتهم العلمية وأبحاثهم وابتكاراتهم لمواجهة الجائحة، مما أسهم في تحقيق المملكة المركز الأول عربياً و12 على دول مجموعة العشرين، و14 عالمياً في نشر الأبحاث العلمية ذات العلاقة بفيروس كورونا، إضافة إلى تقديم المؤتمرات والملتقيات والندوات العلمية وورش العمل خلال عام من عمر الجائحة، وتوج ذلك بالإعلان عن بدء التجارب السريرية لإنتاج لقاح سعودي لكورونا بواسطة الفريق العلمي بجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل.

وتستمر جهود الجامعات بالإعلان عن مراكز تقديم اللقاحات في جامعات الملك سعود، ونورة بنت عبدالرحمن، والإمام محمد بن سعود الإسلامية، والمجمعة، وبيشة، وأم القرى، والطائف، وحائل، وجازان، وحفر الباطن، وغيرها، من خلال تجهيز عيادات وطواقم إدارية وطبية متخصصة؛ لضمان انسيابية رحلة التطعيم بدءاً بالتسجيل، وصولاً لتلقي الجرعة ومغادرة المركز مع تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية.

.

الأكثر قراءة