فيروس كورونا

فيروس كورونا «كوفيد-19» في الإمارات اليوم الاثنين 29 مارس 2021 | أكثر من 8 ملايين جرعة لقاح

كشفت وزارة الصحة ووقاية المجتمع في الإمارات اليوم الاثنين 29 مارس 2021، عن أخر التطورات على صعيد فيروس كورونا «كوفيد-19» داخل الدولة.

0
اخر تحديث:
%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%C2%AB%D9%83%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AF-19%C2%BB%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AB%D9%86%D9%8A%D9%86%2029%20%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%B3%202021%20%7C%20%D8%A3%D9%83%D8%AB%D8%B1%20%D9%85%D9%86%208%20%D9%85%D9%84%D8%A7%D9%8A%D9%8A%D9%86%20%D8%AC%D8%B1%D8%B9%D8%A9%20%D9%84%D9%82%D8%A7%D8%AD%0A

كشفت الحكومة الإماراتية اليوم الاثنين عن أخر جهودها على صعيد محاربة تفشي فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، داخل البلاد، وكذلك ما وصلت إليه عملية التطعيم باللقاحات المضادة للوباء، وأخر جهود تطعيم كبار السن، والتصدي لمخالفي الإجراءات الوقائية والاحترازية.

وتماشيا مع خطة وزارة الصحة ووقاية المجتمع لتوسيع وزيادة نطاق الفحوصات في الدولة بهدف الاكتشاف المبكر وحصر الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، والمخالطين لهم وعزلهم، أعلنت الوزارة عن إجراء 167,309 فحوصات جديدة خلال الساعات الـ 24 الماضية على فئات مختلفة في المجتمع باستخدام أفضل وأحدث تقنيات الفحص الطبي.

‌‎وساهم تكثيف إجراءات التقصي والفحص في الدولة وتوسيع نطاق الفحوصات على مستوى الدولة في الكشف عن 1,874 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، من جنسيات مختلفة، وجميعها حالات مستقرة وتخضع للرعاية الصحية اللازمة، وبذلك يبلغ مجموع الحالات المسجلة 457,071 حالة.

‌‎كما أعلنت الوزارة عن وفاة 5 حالات مصابة وذلك من تداعيات الإصابة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، وبذلك يبلغ عدد الوفيات في الدولة 1,486 حالة.

‌‎وأعربت وزارة الصحة ووقاية المجتمع عن أسفها وخالص تعازيها ومواساتها لذوي المتوفين، وتمنياتها بالشفاء العاجل لجميع المصابين، مهيبة بأفراد المجتمع التعاون مع الجهات الصحية والتقيد بالتعليمات والالتزام بالتباعد الاجتماعي ضماناً لصحة وسلامة الجميع.




‌‎كما أعلنت الوزارة عن شفاء 2,025 حالة جديدة لمصابين بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، وتعافيهم التام من أعراض المرض بعد تلقيهم الرعاية الصحية اللازمة منذ دخولهم المستشفى، وبذلك يكون مجموع حالات الشفاء 440,731 حالة.


الصحة الإماراتية تعلن تطورات الحصول على لقاح فيروس كورونا

في شأن متصل، أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع الإماراتية، عن تقديم 52,090 جرعة من لقاح فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، خلال الساعات الـ 24 الماضية وبذلك يبلغ مجموع الجرعات التي تم تقديمها حتى اليوم 8,133,841 جرعة ومعدل توزيع اللقاح 82.24 جرعة لكل 100 شخص.

يأتي ذلك تماشيا مع خطة الوزارة لتوفير لقاح فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، وسعياً إلى الوصول إلى المناعة المكتسبة الناتجة عن التطعيم والتي ستساعد في تقليل أعداد الحالات والسيطرة على الفيروس.


جهود وزارة الصحة الإماراتية مع كبار السن في أزمة كورونا تتواصل

في شأن متصل، تواصل وزارة الصحة ووقاية المجتمع تقديم خدمات الرعاية الصحية المتنقلة بجودة عالية لكبار المواطنين وأصحاب الهمم الذين لا يستطيعون الوصول إلى الخدمات الصحية مع مراعاة الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية التي فرضتها جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، للمحافظة على هيبتهم وخصوصيتهم وتعزيز شعورهم بالأمان والمساندة وسط أجواء عائلية.

ويسهم تقديم هذه الخدمات أيضا في تقليل العبء على المنشآت الصحية والحد من مضاعفات الأمراض المزمنة من خلال متابعة المرضى في منازلهم والذي يصب في إطار تنامي اهتمام حكومة الإمارات بكبار المواطنين وأصحاب الهمم وتعزيز الخدمات الصحية الأولية والثانوية للفئات الضعيفة.

ويقتصر الحصول على هذه الخدمة على مواطني دولة الإمارات ممن تنطبق عليهم شروط القبول في برنامج الرعاية الصحية المنزلية بسبب صعوبة الحركة أو الشلل بالإضافة إلى طريحي الفراش الذين يحتاجون إلى متابعة صحية مستمرة والمرضى الذي يعانون من الأمراض العقلية والذهنية التي تستدعي الرعاية المنزلية.

وتضم طبيعة الخدمات المقدمة منزليا لكبار المواطنين وأصحاب الهمم؛ الخدمات العلاجية والوقائية الخدمات التأهيلية والتمريضية وفحوصات مخبرية وتوفير تطبيقات ذكية لمتابعة أحوالهم الصحي بالإضافة إلى إعطائهم الأولوية في إجراء مسحات وتطعيم «كوفيد-19»،في المنزل من دون أي رسوم والتطبيب عن بعد وإيصال الأدوية وتطعيم الإنفلونزا في المنزل.

وأكد الدكتور حسين عبدالرحمن الرند وكيل الوزارة المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية أن خدمات الرعاية المتنقلة المنزلية تهدف إلى توفير خدمات صحية ذات جودة عالية للمواطنين وأصحاب الهمم في أماكن تواجدهم دون الحاجة الى مراجعة المنشآت الصحية وتأهيل كبار السن ومرافقيهم من لا يستطيع الوصول الى الخدمات الصحية لمنع انتقال العدوى بالإضافة لإنشاء قاعدة بيانات خاصة بالرعاية الصحية المتنقلة وتوفير إحصائيات دقيقة للمساهمة في التخطيط الاستراتيجي للرعاية الصحية.

ولفت إلى أن هذه الخدمات تأتي في إطار جهود الوزارة المتواصلة لحماية صحة أفراد المجتمع ووقايتهم من الأمراض والاستفادة من أفضل الإمكانات التي وفرتها حكومة الإمارات لتمكين القطاع الصحي وتعزيز كفاءته بمواجهة فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، وانطلاقا من الحرص على تقديم خدمات صحية متميزة لكبار المواطنين تقديرا لمكانتهم المجتمعية.


إجراءات صارمة في وجه المخالفين لتدابير فيروس كورونا في الإمارات

في شأن متصل، نفذ مفتشو بلدية دبي 11765 زيارة تفتيشية على المؤسسات خلال الفترة من 23- 28 الشهر الجاري، أسفرت عن إغلاق 16 مؤسسة ومخالفة 25 مؤسسة، وتوجيه 116 تنبيهاً ، وبلغت نسبة الالتزام الإجمالية لجميع المؤسسات 97.3 %، فيما بلغ عدد المؤسسات المستوفية لاشتراطات وتدابير السلامة العامة 11 ألفاً و613 مؤسسة.

ووفقا لبلدية دبي فتم إغلاق 7 مغاسل و4 مؤسسات غذائية وصالونين ومركز تدليك ومركزي لياقة تم إغلاقهما بالتنسيق مع مجلس دبي الرياضي، وذلك بسبب عدم الالتزام بالممارسات الصحية والإجراءات الوقائية والنظافة الشخصية وعدم التباعد الجسدي وارتداء الكمامات.  

ويحرص مفتشو بلدية دبي على تعزيز حماية صحة وسلامة أفراد المجتمع خلال الجولات الرقابية على المؤسسات، ويتم اتخاذ الإجراءات اللازمة مع الجهات غير الملتزمة وفقاً للضوابط المعمول بها لديها، حيث يقوم مفتشو بلدية دبي يومياً بمتابعة الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية خلال جولاتهم على المؤسسات، والتي تم تعميمها على جميع المؤسسات والأنشطة الخاضعة لرقابة البلدية، حيث تشمل هذه الإجراءات اشتراطات ملزمة يجب اتباعها في المؤسسات من بينها: الالتزام بالتباعد الاجتماعي وزيادة دورة التنظيف والتطهير في جميع الأوقات والالتزام بلبس الكمامات والقفازات، إضافة إلى التدقيق على سجلات المتابعة اليومية لصحة العاملين، وتدوين عمليات التعقيم والتطهير.

.