فيروس كورونا

فيروس كورونا| الأندية الإيطالية منقسمة بشأن مصير استئناف الدوري

اجتمع اتحاد اللعبة ورابطة الدوري اليوم الجمعة، وأعدا مقترحات جديدة من أجل تقديمها لوزيري الرياضة والصحة، لكن يبدو أن الجبهة الموحدة التي خاضت بها الأندية مفاوضاتها الصعبة مع السلطات الرسمية، باتت متصدعة.

0
%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%7C%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A9%20%D9%85%D9%86%D9%82%D8%B3%D9%85%D8%A9%20%D8%A8%D8%B4%D8%A3%D9%86%20%D9%85%D8%B5%D9%8A%D8%B1%20%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A6%D9%86%D8%A7%D9%81%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A

يهدد غموض الموعد المبدئي الذي تم الاتفاق عليه لاستئناف الدوري الإيطالي لكرة القدم، في 13 يونيو بعد توقف لأسابيع بسبب فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».

واستأنف لاعبو أندية «سيري آ» في الأيام الماضية التمارين الفردية في مراكز الأندية، ويتوقع أن تتحول إلى جماعية اعتبارًا من 18 مايو الجاري، لكن الآراء لا تزال منقسمة حول البروتوكول الصحي الصارم الذي يجب التزامه لكي تسمح السلطات باستئناف الموسم المعلق منذ مارس الماضي.

الأندية كانت اقترحت الأربعاء، تاريخ 13 يونيو المقبل موعدًا لاستئناف منافسات الدوري (بشرط موافقة الحكومة) بعد الاتفاق على البروتوكول الصحي لمعاودة التمارين الجماعية.

ثم عزز رئيس اللجنة الأولمبية المحلية جيوفاني مالاجو التفاؤل الخميس بقوله إن نسبة حظوظ عودة عجلة الدوري إلى الدوران في 13 يونيو، تبلغ 99%.

لكن هذا التفاؤل تبخر بعد ساعات فقط، مع صدور بيانين عن رابطة الدوري ونقابة اللاعبين المحترفين مساء الخميس، إذ أصبح موعد استئناف التمارين الجماعية في 18 مايو مهددًا، وليس فقط الموعد المبدئي الذي اتفقت عليه الأندية لاستئناف الموسم الشهر المقبل.

اقرأ أيضًا: جونزالو هيجواين يعود لتورينو للانضمام لتدريبات يوفنتوس

وتدور الإشكالية الأساسية حول نقطتين، الأولى تتعلق بالصعوبات اللوجستية التي تواجها الأندية في إجراءات المعسكرات التدريبية المغلقة التي تستمر 15 يومًا اعتبارًا من الإثنين.

والإشكالية الثانية، تتعلق بالحجر الصحي الجماعي، أي عزل كامل أفراد الفريق في حال تبينت إصابة أحدهم بـ«كوفيد-19»، فيما تحبذ الأندية إتباع النموذج الألماني، أي أن يتم حجر المصاب فقط وليس الفريق بأكمله.

على جانب ثاني، اجتمع اتحاد اللعبة ورابطة الدوري اليوم الجمعة، وأعدا مقترحات جديدة من أجل تقديمها لوزيري الرياضة والصحة، لكن يبدو أن الجبهة الموحدة التي خاضت بها الأندية مفاوضاتها الصعبة مع السلطات الرسمية، باتت متصدعة.

يمكنك قراءة: بشرى سارة.. تعافي لاعبي سامبدوريا الأربعة من فيروس كورونا

وبحسب التقارير الصحفية، كان إنتر ميلان في طليعة الأندية الثائرة بحسب صحيفة «جازيتا ديلو سبورت» الجمعة، ثم تبعته أندية مثل جاره اللدود ميلان، أتالانتا، نابولي، فيورنتينا، والجارين سمبدوريا وجنوى.

وبالمجمل، يعارض أكثر من نصف الأندية العشرين في دوري الدرجة الأولى فكرة إقامة معسكرات تدريبية مغلقة منذ الإثنين دون مزيد من الضمانات، من بينها أندية متعثرة في الترتيب قد تستفيد من قرار تعليق الموسم نهائيًا، ما سيبقيها في دوري الأضواء.

وخلافا للأندية المتعثرة، تدفع بعض الأندية لاستئناف الموسم، وعلى رأسها لاتسيو الذي كان يحتل المركز الثاني بفارق نقطة فقط عن يوفنتوس حامل اللقب والمتصدر قبل قرار تعليق الموسم في التاسع من مارس.

.