عامة

هل يمكن استغناء الشباب عن اللقاح المضاد لفيروس كورونا «كوفيد-19»؟

تزداد مزاعم إمكانية أن تستغنى فئة الشباب، لاسيما الأصحاء منهم عن تناول اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».

0
اخر تحديث:
%D9%87%D9%84%20%D9%8A%D9%85%D9%83%D9%86%20%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%BA%D9%86%D8%A7%D8%A1%20%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%A8%D8%A7%D8%A8%20%D8%B9%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%82%D8%A7%D8%AD%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B6%D8%A7%D8%AF%20%D9%84%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%C2%AB%D9%83%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AF-19%C2%BB%D8%9F%0A

مع اتساع نطاق برامج توزيع اللقاحات المضادة لفيروس كورونا «كوفيد-19» في أغلبية دول العالم، تكثر المزاعم التي تشير إلى أن الشباب، ولاسيما الأصحاء منهم، ليسوا بحاجة إلى تناول اللقاحات المضادة للوباء القاتل.

وتلقى تلك المزاعم رواجا قويا بين أوساط الجمهور العام، لاسيما إذا ما كانت صادرة عن أفواه بعض المشاهير أو الشخصيات المعروفة ذات القبول الجماهيري، مثل أوبري هوف نجم البيسبول الأمريكي المحترف السابق.

فقد ذكر هوف عبر حسابه الشخصي على موقع التدوينات المصغرة «تويتر» أنه لن يتناول اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» لأنه يتسم بالقوة البدنية، وفقا لما نشرته صحيفة «واشنطن بوست» الأمريكية.

وقال هوف إنه لا يفكر مطلقا في الحصول على تطعيم لقاح كورونا بفضل بنيته الصحية، وعمره الذي لا يتجاوز 44 عاما، وكذا جهازه المناعي الذي يعمل بشكل جيد.


الشباب لا يحرص على تناول اللقاح

وفي بعض الدول تشتكي السلطات الطبية المختصة من أن الشباب لديها لا يبدون حرصا على تناول اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».

وفيما يُظهر الشباب والأشخاص الأصغر عمرا فرصة أقل بالطبع من نظرائهم من كبار السن للإصابة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» ، لا يزال الوباء القاتل الذي ظهر للمرة الأولى في مدينة ووهان الصينية أواخر 2019 قبل أن يتفشى تباعا كالنار في الهشيم في بقية دول العالم، يهدد حياتهم بطريقة أو بأخرى.


أعراض كورونا مستمرة في الشباب

 وقد أظهرت دراسة بحثية حديثة نٌشرت في فبراير المنصرم أن قرابة 35% من الأشخاص البالغين ممن تتراوح أعمارهم بين 18 و 39 عاما والمصابين بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»يعانون من أعراض ظاهرة طويلة الأجل، من بينها التعب والإرهاق وفقدان حاستي الشم والتذوق وأيضا وضباب الدماغ- حالة طبية خطيرة يمكن أن تعطل الأداء السليم للجهاز العصبي المركزي.

ودلت الدراسة أن الكثير من هؤلاء الأشخاص البالغن قد عانى فقط من مرض خفيف حينما أصيب بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».

وأشارت إلى أن الزعم القائل إن الأشخاص ممن هم في سن الـ 65 هم الأرجح على التعرض للوفاة بسبب الفيروس، خاطيء بالطبع.

فقد ذكرت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة الأمريكية أن من بين الأشخاص غير البيض ومن ذوي الأصول اللاتينية، تقع ثلث حالات الوفيات في الأشخاص الأقل من 65 عاما.


.