فيروس كورونا

طبيب باسبيتار: الرياضيون يحتاجون إلى تأهيل نفسي بعد أزمة فيروس كورونا

الدكتور محمد العنزي أكد أن عندما يصاب لاعب بالرباط الصليبي فهذا اللاعب يحتاج إلى تأهيل نفسي لا يقل قيمة أهمية عن التأهيل الطبي والبدني قبل العودة إلى الملاعب مجددًا بعد فترة غياب تصل إلى 6 شهور.

0
%D8%B7%D8%A8%D9%8A%D8%A8%20%D8%A8%D8%A7%D8%B3%D8%A8%D9%8A%D8%AA%D8%A7%D8%B1%3A%20%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D8%B6%D9%8A%D9%88%D9%86%20%D9%8A%D8%AD%D8%AA%D8%A7%D8%AC%D9%88%D9%86%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%AA%D8%A3%D9%87%D9%8A%D9%84%20%D9%86%D9%81%D8%B3%D9%8A%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%A3%D8%B2%D9%85%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7

أكد الدكتور محمد العنزي، أستاذ التأهيل النفسي بمستشفى الطب الرياضي وجراحة العظام «سبيتار» بالعاصمة القطرية الدوحة، أن الرياضيين سيحتاجون إلى تأهيل نفسي عند استئناف الأنشطة الرياضية بعد الانتهاء من أزمة تفشى فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، خاصة وإنهم سيكونوا في حاجة إلى هذا الأمر بعد فترة التوقف الطويلة والظروف العامة المحيطة بالعالم بسبب هذا الفيروس.

وقال العنزي: «مثلما يحتاج الرياضيون إلى تدريب وإعداد بدني عند التوقف عن ممارسة الرياضة سواء بسبب الإصابة أو لسبب أخر، فأنهم في حاجة لتأهيل نفسي أيضا بسبب التغييرات التي حدثت خلال فترة التوقف الحالية بسبب تفشي فيروس كورونا لأن الرياضيين في النهاية بشر ولديهم أحاسيس ويتأثرون بما يدور حولهم».

اقرأ أيضًا: رمضان والكورونا| 4 نصائح لصيام صحي مثالي وسط الجائحة

وأضاف: «اللاعبون يدركون إحساس الجماهير بشكل عام، وفي ألمانيا كانت هناك مطالبة بعودة النشاط الكروي حتى ولو بدون جماهير لأن اللاعبين يحتاجون إلى استعادة أجواء المباريات والتدريبات، ونحن الآن نعيش في أزمة كورونا فأن لها تأثيرات على الجميع ومنهم الرياضيين، وبالتالي فأن أي تغيير على الإنسان يحتاج إلى تأهيل نفسي حتى وأن كان التغيير على مستوى السكن أو الانتقال من ناد إلى أخر وخلافه، ولهذا فأن الوضع الحالي يحتم علينا الاهتمام بمسألة التأهيل النفسي ومساعدة الرياضيين على تقبل الوضع الجديد».

تقبل لا مشروط للوضع الجديد

وأكمل العنزي في مداخلة مع برنامج المجلس على قنوات «الكاس» الرياضية: «عندما يصاب لاعب بالرباط الصليبي على سبيل المثال فأن هذا اللاعب يحتاج إلى تأهيل نفسي لا يقل قيمة أهمية عن التأهيل الطبي والبدني قبل العودة إلى الملاعب مجددًا بعد فترة غياب تصل إلى 6 شهور».

وشدد أستاذ التأهيل النفسي بمستشفى الطب الرياضي وجراحة العظام «سبيتار» قائلا: «في هذه الحالة يتم الحديث مع اللاعب عن وضعه بعد الإصابة وضرورة تعامله مع الوضع الجديد والنظر إلى الأمور التي تغيرت في حياته وبرنامجه اليومي، ومن ثم فأن الظروف الحالية ستعجل بضرورة إعداد وتأهيل الرياضيين نفسيا عند استئناف النشاط الرياضي مرة أخرى».

اقرأ أيضًا: خبراء سبيتار ينصحون الرياضيين بتعزيز المناعة لمواجهة فيروس كورونا



وواصل: «سيكون ذلك من خلال إبلاغهم بتقبل لا مشروط والتعامل مع الموقف الحالي بهدوء حتى يحدث توافقا بين العقل والجسم، ومن ثم تسير الأمور بالصورة الملائمة ولا يحدث تراجع كبير في المستوى».

وأضاف الدكتور محمد العنزي: الإسباني راموس مدافع ريال مدريد عندما غاب عن الملاعب لفترة ثم قام بتسديد ضربة جزاء بعد هذا الغياب أطاح بالكرة أعلى المرمى بكثير لأن مستوى التوافق بين جسمه وعقله لم يكن مناسبًا نتيجة عدم تأهيله نفسيًا بالصورة المناسبة قبل العودة إلى الملاعب، وهو الأمر الذي أشار إليه الأخصائي النفسي في ريال مدريد، حيث رأى أنه كان يجب الصبر على راموس وعدم منحه الفرصة لتسديد ضربة الجزاء بعد عودته إلى الملاعب.

يمكنك قراءة: لاعبو السد والغرافة.. الأكثر علاجًا في سبتيار هذا الموسم

تصرف أرتيتا مع اللاعبين

واختتم الدكتور محمد العنزي أستاذ التأهيل النفسي في سبيتار كلامه قائلًا: «تقبل الرياضيين بشكل لا مشروط للوضع الجديد بعد الانتهاء من أزمة كورونا لا بديل عنه لأنه من الطبيعي حدث تراجع في معدلات اللياقة البدنية والفنية، ومن ثم سيكونوا في حاجة إلى المزيد من الوقت لاستعادة مستوياتهم، وأعجبني تصرف الإسباني ميكيل أرتيتا مدرب آرسنال الانجليزي عندما أبلغ لاعبيه بأنهم لن يعودوا إلى مستواهم الذي كانوا عليه قبل أزمة وباء فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، وسيكونوا في حاجة للمزيد من الوقت عند استئناف النشاط للعودة مجددًا إلى ما كانوا عليه قبل الوباء.

.