فيروس كورونا

دراسة: الجيل التالي من لقاحات فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» سيكون أقل فاعلية

يدق العلماء أجراس الخطر من تأثير اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» التي سيتم تطويرها في المستقبل.

0
اخر تحديث:
%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D8%A9%3A%20%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%8A%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%A7%D9%84%D9%8A%20%D9%85%D9%86%20%D9%84%D9%82%D8%A7%D8%AD%D8%A7%D8%AA%20%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D8%AA%D8%AC%D8%AF%20%C2%AB%D9%83%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AF-19%C2%BB%20%D8%B3%D9%8A%D9%83%D9%88%D9%86%20%D8%A3%D9%82%D9%84%20%D9%81%D8%A7%D8%B9%D9%84%D9%8A%D8%A9

مع طرح اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» ، يأمل العالم في التغلب على الفيروس المسبب للوباء.

لكن بعض العلماء يشعرون بقلق متزايد من أن التكرارات المستقبلية للقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» قد لا تكون دائما فعالة كما هي اليوم، وذلك بسبب غرابة في بيولوجيتنا، حسبما أورد موقع «ستات نيوز».

تنبع المخاوف من ظاهرة تُعرف باسم المستضدات، تسمى أحيانًا الخطيئة الأصلية للمستضد ، والتي يُعتقد أنها تؤثر على كيفية استجابتنا لبعض مسببات الأمراض.

وباختصار ، فإنه عندما يتعرض جسمك لتهديد معين لأول مرة - إما من خلال العدوى أو اللقاح - فإن تلك المواجهة تحدد تعريف جهازك المناعي لهذا الفيروس والأسلحة المناعية التي يحتاجها للكشف عنها والحماية منها في المستقبل.

 وفي جائحة إنفلونزا الخنازير H1N1 التي ظهرت في العام 2009، تمت حماية كبار السن من خلال الاستجابات المناعية التي أحدثوها منذ أكثر من نصف قرن، في مرحلة الطفولة ، من خلال مواجهة فيروس ذي صلة. ولكن يمكن أن يتداخل أيضًا مع قدرة جسمك على اتخاذ استجابات ضد السلالات التي تطورت من تلك التي تعرضت لها لأول مرة.

 وفي حالة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، يشعر بعض العلماء بالقلق من أن رد فعل الجهاز المناعي على اللقاحات المضادة للوباء التي يتم توزيعها الآن يمكن أن تترك بصمة لا تمحى، وأن منتجات الجيل التالي من تلك اللقاحات التي تم تحديثها استجابة للمتغيرات الناشئة من SARS-CoV-2 المسبب لفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» لن تمنح قدرا كبيرا من الحماية.

إصابات كورونا حول العالم

أظهر إحصاء لوكالة «رويترز» أن أكثر من 161.32 مليون نسمة أُصيبوا بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» على مستوى العالم، في حين وصل إجمالي عدد الوفيات الناتجة عن الفيروس إلى ثلاثة ملايين و487298.

وتم تسجيل إصابات بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة في الصين في ديسمبر من العام 2019

.