فيروس كورونا

دراسة أمريكية: عدد وفيات كورونا يتجاوز 10 آلاف حول العالم

أثبتت نتائج دراسة بحثية أجرتها إحدى الجامعات الأمريكية العريقة تجاوز عدد المتوفين بفيروس كورونا المستجد المعروف اصطلاحيا بـ كوفيد-19 حاجز الـ 10 آلاف شخص حول العالم.

0
%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D8%A9%20%D8%A3%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%83%D9%8A%D8%A9%3A%20%D8%B9%D8%AF%D8%AF%20%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%D9%8A%D8%AA%D8%AC%D8%A7%D9%88%D8%B2%2010%20%D8%A2%D9%84%D8%A7%D9%81%20%D8%AD%D9%88%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85

تجاوز عدد الذين لقوا حتفهم تأثرا بعدوى فيروس كورونا المستجد المعروف اصطلاحيا بـ «كوفيد – 19»، الآن عشرة آلاف شخص، وفقا لنتائج دراسة بحثية حديثة.

وأظهرت الدراسة التي أجرتها جامعة «جونز هوبكينز» الأمريكية العريقة والتي تقوم بجمع بياناتها منذ تفشي الوباء القاتل الذي ظهر للمرة الأولى في مدينة ووهان الصينية قبل أن ينتشر في السواد الأعظم من دول العالم، أواخر العام الماضي أن عدد حالات الإصابة المؤكدة تقترب سريعا من 250 ألف حول العالم.

وأوضحت الدراسة أن غالبية المتوفيين بسبب الوباء فد سُجلت في إيطاليا، وهو ما يتجاوز عدد المتوفيين في الصين- بؤرة تفشي الفيروس، أمس الخميس.

وسجلت إيطاليا التي يبلغ تعداد سكانها 60 مليون نسمة، 3.405 حالة وفاة، متجاوزة بذلك الـ 3248 حالة وفاة التي سجلتها الصين والتي يزيد تعدد سكانها عن البلد الأوروبي بواقع أكثر من 20 مرة.

ويبلغ عدد المصابين في إيطاليا وحدها 41 ألف حالة، ما يقل عن أكثر من نصف مثيله في الصين، وبأكثر من 15% من إجمالي عدد المصابين في العالم.

اقرأ أيضا: فيروس كورونا 20 مارس| إجمالي المصابين والوفيات حول العالم والدول العربية

وتعافى أكثر من 65 ألف شخص من عدوى كورونا، معظمهم في الصين، لكن وتيرة التعافي أبطأ بكثير من السرعة التي يتفشى بها الفيروس.

ويستغرق الأشخاص المصابون بحالات متوسطة قرابة أسبوعين أو نحو ذلك من أجل التعافي، لكن قد تصل الفترة إلى 6 أسابيع بالنسبة للحالات الخطيرة، بحسب منظمة الصحة العالمية.

وتستمر الدول في فرض قيود وضوابط صارمة على الحدود، وغلق مدنها من أجل المحافظة على سلامة مواطنيها ومنع تفشي كورونا، يحدوها الأمل في إبطاء وتيرة انتشار الوباء القاتل.

ويحذر قادة العالم من تداعيات اقتصادية سلبية خطيرة ناجمة عن الفيروس، حيث حذر أنطونيو جويتيرس الأمين العام للأمم المتحدة من ركود عالمي وشيك.

كانت إيران قد اتهمت الولايات المتحدة الأمريكية بالمساعدة على نشر الفيروس عبر الإبقاء على العقوبات التي تمنع طهران من إستيراد الأدوية والمعدات الطبية اللازمة لمكافحة كورونا.

وخلف الصين تأتي إيران مباشرة من حيث عدد الوفيات الناجمة عن الفيروس، ولا تزال هناك مخاوف من احتمالية عدم إبلاغ طهران عن الأرقام الصحيحة لضحايا كورونا.

.