فيروس كورونا

حياة «ما قبل كورونا» تعود لمصر.. اليوم بدء تنفيذ إلغاء حظر التجوال

يبدأ اليوم تنفيذ قرارات مجلس الوزراء المصري بإلغاء حظر التجوال المقرر سابقا لمواجهة فيروس كورونا المستجد، وهو الإجراء المتبع عالميا للإبطاء من تفشي الجائحة.

0
%D8%AD%D9%8A%D8%A7%D8%A9%20%C2%AB%D9%85%D8%A7%20%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%C2%BB%20%D8%AA%D8%B9%D9%88%D8%AF%20%D9%84%D9%85%D8%B5%D8%B1..%20%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%85%20%D8%A8%D8%AF%D8%A1%20%D8%AA%D9%86%D9%81%D9%8A%D8%B0%20%D8%A5%D9%84%D8%BA%D8%A7%D8%A1%20%D8%AD%D8%B8%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AC%D9%88%D8%A7%D9%84

تدخل، اليوم السبت، قرارات مجلس الوزراء المصري، الخاصة بإلغاء حظر التجوال وتخفيف إجراءات مواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، حيز التنفيذ، تماشيا مع خطة «التعايش مع كورونا» تدريجيا.

وأصدر رئيس الوزارء المصري، الدكتور مصطفى مدبولي، الخميس الماضي، قرارا بالإجراءات التي بدأ العمل بها اعتبارا من اليوم وحتى إشعار آخر، مع خضوعها بشكل مستمر للمتابعة لتقدير الموقف.

أهم بنود القرار

يأتي إلغاء حظر التجوال بشكل كامل في مقدمة بنود قرار مجلس الوزراء، إذ نصت المادة الأولى على إلغاء حظر انتقال وتحرك المواطنين بكافة أنحاء الجمهورية وعلى جميع الطرق.

ونص القرار أيضا على أن تستقبل دور العبادة المصلين لأداء الشعائر الدينية، عدا صلاة الجمعة بالنسبة للمسلمين، وقداس الأحد للمسيحيين، واستمرار غلق دورات المياه بدور العبادة، وأيضا دور المناسبات الملحقة بها.

اقرأ أيضا: هل يقضي الكحول على فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»؟

وشدد القرار على ضرورة الالتزام بكافة التدابير الاحترازية والاحتياطات الصحية التي تقررها السلطات المختصة، والالتزام بالخطة التدريجية لأداء الصلوات التي تضعها وزارة الأوقاف والسلطات الدينية القائمة على دور العبادة، وفقا لما تستدعيه مستجدات الموقف الخاص بفيروس كورونا.

عودة المقاهي والمطاعم

القرار أيضا سمح باستقبال الجمهور بالمقاهي والمطاعم وما يماثلها من المحال والمنشآت، ومحال الحلويات ووحدات الطعام المتنقلة، وحددت المادة الضوابط التي ستنظم عمل تلك المنشآت، على أن تكون مواعيد استقبال الجمهور من الساعة 6 صباحا وحتى 10 مساء، مع الالتزام بكافة الضوابط والتدابير الاحترازية والاحتياطات الصحية التي تقررها السلطات المختصة.

وحدد القرار نسبة الإشغال بالمقاهي والأماكن التجارية والسياحية ككل، وهي 25% على الأكثر من الطاقة الاستيعابية، مع عدم تقديم "الشيشة".

اقرأ أيضا: محمد عواد حارس الزمالك يعلن إصابته بـ«فيروس كورونا»

أما التواجد بالمولات والمحال التجارية والحرفية بالنسبة للجمهور، بحسب القرار، فسيبدأ من 6 صباحا وحتى 9 مساء، مع الالتزام بكافة التدابير الاحترازية والاحتياطات الصحية التي تقررها السلطات المختصة.

وأبقى القرار على الاستثناءات السابقة من قيد التوقيت والتي تشمل المخابز ومحال البقالة والخضراوات أو الفاكهة أو اللحوم أو الدواجن أو الأسماك، والصيدليات، والسوبر ماركت المتواجدة خارج المراكز التجارية، بحيث يسمح باستقبال الجمهور على مدار 24 ساعة.

المراكز الرياضية والمتنزهات

يسمح القرار أيضا باستقبال مرتادي الأندية الرياضية والشعبية ومراكز الشباب وصالات الألعاب الرياضية والنوادي الصحية من 6 صباحا وحتى 9 مساء، مع الالتزام بكافة الضوابط والدليل الإرشادي المعد من وزارة الشباب والرياضة والتدابير الاحترازية والاحتياطات الصحية التي تقررها السلطة المختصة.

وكما الحال في المقاهي وأماكن التجمعات الأخرى، يجب ألا تزيد نسبة الإشغال بصالات الألعاب الرياضية والنوادي الصحية، سواء الكائنة داخل الأندية ومراكز الشباب أو خارجها، على 25% من الطاقة الاستيعابية.

اقرأ أيضا: بديل المسحات الأسرع.. ما هو اختبار فيروس كورونا «كوفيد-19» المنزلي؟

وسمح القرار أيضا باستقبال الجمهور بدور الثقافة والسينما والمسارح، بمراعاة الالتزام بكافة التدابير الاحترازية والاحتياطات الصحية التي تقررها السلطات المختصة، وألا تزيد نسبة الإشغال على 25% من الطاقة الاستيعابية.

ويستمر غلق جميع الحدائق والمتنزهات والشواطئ العامة دون غيرها، بحسب القرار، أملا في تقليص انتشار الوباء عالميا، كما تلغى الفعاليات الخاصة مثل الحفلات الفنية والاحتفالات الشعبية والموالد والمعارض والمهرجانات والأفراح.

وبحسب القرار الأخير أيضا يستمر تعليق تواجد الطلاب لتلقي العلم بمقار المدارس والمعاهد والجامعات أيا كان نوعها، وكذلك تواجدهم بأي تجمعات بهدف تلقي العلم تحت أي مسمى.

تدابير مترو الأنفاق

ويتضمن القرار أيضا تحديد مواعيد المواصلات العامة بحد أقصى حتى 12 من منتصف الليل، ولهذا أدخلت الشركة المصرية لإدارة وتشغيل المترو، تعديلا على جداول تشغيل قطارات المترو بالخطوط الثلاثة، تزامنا مع القرار.

اقرأ أيضا: دراسة: في علاج كورونا.. هيدروكسي كلوروكين «لا ينفع ولا يضر»

ومن أهم التدابير الحكومية في المترو، الدفع بقطارات إضافية وتقليل زمن التقاطر في حالة وجود أي كثافات من الركاب، ومتابعة التزام الركاب بالالتزام بالوقوف في علامات التباعد التي نفذتها شركة المترو أمام شبابيك التذاكر حفاظا على سلامة وصحة الركاب، مع بث رسائل إذاعية في المحطات للتوعية من الفيروس وضرورة ارتداء الكمامات خلال استقلال المترو.

ووجه القرار باستمرار أعمال التطهير والتعقيم المستمر والدوري لكافة المحطات والقطارات واستمرار التنسيق مع شرطة النقل والمواصلات لمتابعة تنفيذ قرار رئيس مجلس الوزراء بشأن إلزام المواطنين بارتداء الكمامات في وسائل النقل الجماعي.

.