الأمس
اليوم
الغد
00:00
تأجيل
بريشيا
هيلاس فيرونا
09:30
تأجيل
مالاطيا سبور
جوزتيبي
00:00
تأجيل
تولوز
سانت إيتيان
00:00
تأجيل
ماريتيمو
جل فيسنتي
00:00
تأجيل
ريو أفي
بنفيكا
00:00
تأجيل
باسوش فيريرا
بيلينينسيس
00:00
تأجيل
سبورتنج لشبونة
تونديلا
00:00
تأجيل
فيتوريا غيمارايش
موريرينسي
00:00
تأجيل
بوافيستا
فيتوريا سيتوبال
00:00
تأجيل
ديسبورتيفو أفيش
بورتو
00:00
تأجيل
فاماليساو
سبورتينج براجا
00:00
تأجيل
سانت كلارا
بورتيمونينسي
10:15
تأجيل
فالفيك
فيينورد
00:00
تأجيل
باريس سان جيرمان
ميتز
12:00
تأجيل
قونيا سبور
سيفاس سبور
12:00
تأجيل
قاسم باشا
فنرباهتشة
12:30
تأجيل
أياكس
بى اى سى زفوله
12:30
تأجيل
أدو دن هاخ
إيمن
13:00
تأجيل
وست هام يونايتد
تشيلسي
14:45
تأجيل
تفينتي
فورتانا سيتارد
15:00
تأجيل
دينيزلي سبور
بشكتاش
15:30
تأجيل
مانشستر سيتي
ليفربول
17:00
تأجيل
الاتحاد
الشباب
16:00
تأجيل
أنطاليا سبور
تشايكور ريزه سبور
19:00
تأجيل
إيفرتون
ليستر سيتي
00:00
تأجيل
ستراسبورج
أنجيه
00:00
تأجيل
مونبلييه
ليل
00:00
تأجيل
إنتر ميلان
بولونيا
00:00
تأجيل
مايوركا
ليجانيس
00:00
تأجيل
يوفنتوس
تورينو
00:00
تأجيل
لاتسيو
ميلان
00:00
تأجيل
بارما
فيورنتينا
00:00
تأجيل
أودينيزي
جنوى
00:00
تأجيل
سامبدوريا
سبال
00:00
تأجيل
نابولي
روما
00:00
تأجيل
كالياري
أتالانتا
00:00
تأجيل
ساسولو
ليتشي
00:00
تأجيل
سيلتا فيجو
ديبورتيفو ألافيس
00:00
تأجيل
إسبانيول
ليفانتي
00:00
تأجيل
أتليتكو مدريد
ريال بلد الوليد
00:00
تأجيل
موناكو
نانت
00:00
تأجيل
فالنسيا
أوساسونا
00:00
تأجيل
أتليتك بلباو
ريال بيتيس
00:00
تأجيل
إشبيلية
برشلونة
00:00
تأجيل
ريال سوسيداد
ريال مدريد
00:00
تأجيل
غرناطة
فياريال
00:00
تأجيل
خيتافي
إيبار
00:00
تأجيل
أميان
ستاد رين
00:00
تأجيل
بوردو
ريمس
00:00
تأجيل
ستاد بريست 29
أولمبيك مرسيليا
00:00
تأجيل
ديجون
نيس
00:00
تأجيل
أولمبيك ليون
نيم أولمبيك
10:30
تأجيل
أولسان هيونداي
بيرث جلوري
جويير بعد إصابته بفيروس كورونا: ليتني تعاملت مع الأمر على محمل الجد

جويير بعد إصابته بفيروس كورونا: ليتني تعاملت مع الأمر على محمل الجد

تلقى جوبير انتقادات واسعة على مواقع التواصل جراء الخفة التي تعامل بها مع تفشي فيروس «كوفيد-19»، والذي حصد حتى الآن أكثر من ستة آلاف ضحية حول العالم.

أ ف ب
أ ف ب
تم النشر

أعرب رودي جوبير الذي يعد أول لاعب يصاب بفيروس كورونا المستجد في دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين، عن أسفه لأنه لم يتعادل بجدية مع الأمر، بينما أكد زميله دونافان ميتشل الذي التقط العدوى، أنه احتاج إلى وقت قبل أن تهدأ حدة غضبه منه.

وأدى الفحص الإيجابي الذي خضع له جوبير صاحب الـ 27 عامًا، إلى تعليق مباراة فريقه يوتا جاز ضد أوكلاهوما سيتي ثاندر التي كانت مقررة الأربعاء الماضي، قبل وقت وجيز من انطلاقها. وبعد ساعات، أعلنت رابطة الدوري الأمريكي «إن بي أيه» تعليق كل المنافسات لفترة يتوقع أن تصل إلى 30 يومًا على الأقل.

وقال جوبير في شريط مصور بث عبر حسابات الدوري على مواقع التواصل ليل الأحد: «الأمر يتعلق بحماية نفسك والأشخاص المحيطين بك أتمنى لو أنني أخذت الموضوع على محمل الجد بشكل أكبر، وآمل في أن يقوم الجميع بذلك لأننا قادرون على (وقف تفشي الفيروس) معا».

وكان جوبير محط انتقادات واسعة على مواقع التواصل جراء الخفة التي تعامل بها مع تفشي فيروس «كوفيد-19»، والذي حصد حتى الآن أكثر من ستة آلاف ضحية حول العالم، وأدى إلى فرض قيود قاسية على حركة النقل والسفر، وتعليق الغالبية العظمى من النشاطات الرياضية.

وأتى الانتقاد لجوبير بعدما قام الإثنين الماضي إثر مباراة لفريقه وتورونتو رابتورز حامل لقب الدوري، بلمس آلات التسجيل والمذياعات العائدة لوسائل الإعلام بشكل ساخر، بعدما منعت الاتحادات الرياضية الأمريكية دخول المراسلين غرف اللاعبين ضمن مساعي الحد من تفشي الفيروس.

ولم يكن جوبير مدركًا أنه سينضم بعد يومين إلى المصابين بالفيروس الذي طال أيضا ميتشل.

وفي تصريحاته الأولى بعد تأكيد إصابته، قال الأخير في تصريحات لبرنامج «جود مورنينج أمريكا» الذي تبثه قناة «أيه بي سي» الأمريكية «لأكون صريحًا معكم، احتجت إلى بعض الوقت لتهدأ حدة غضبي».

يمكنك أيضًا قراءة: إصابة 3 لاعبين بفيروس كورونا في الدوري الأمريكي لكرة السلة للمحترفين

وتابع: «لقد قرأت ما كتبه واستمعت إلى ما قاله، أنا سعيد لأنه على ما يرام، أنا سعيد لأني على ما يرام صراحة أنا سعيد لأن الإصابة -وأكره قولي ذلك- اقتصرت علينا الاثنين فقط، ولم تطل كل الفريق».

ولم يتضح بشكل علمي ما إذا كان ميتشل قد التقط العدوى من جوبير، لكن المرجح أن يكون هو مصدر انتقال الفيروس إليه.

على صعيد آخر، أكد ميتشل أنه لا يعاني من أي عوارض للفيروس، مضيفًا: «يمكنني أن أسير في الشارع، لو لم يكن الناس يعرفون أنني مريض (من وسائل الإعلام)، لم يكونوا ليعرفوا ذلك (من مجرد رؤيته). أعتقد أن هذا هو الجانب الذي يسبب الخوف الأكبر بشأن الفيروس: قد تبدو على ما يرام، قد تكون على ما يرام، لكن لا يمكنك أن تعرف إلى من تتحدث، أو من ينتظرهم في المنزل»، في إشارة إلى احتمال تسببه بنقل العدوى إلى أشخاص لديهم عائلات أو أطفال.

وفي الشريط الذي تم بثه الأحد، حض الفرنسي المتابعين على الالتزام بالإجراءات الوقائية للمساهمة في الحد من انتشار «كوفيد-19»، مثل غسل اليدين بشكل متكرر بالماء والصابون، والامتناع عن لمس وجههم.

وتابع: «أشعر بتحسن طفيف بشكل يومي بفضل أفراد العناية الصحية في يوتا ومدينة أوكلاهوما وكل الناس الرائعين حولي شكرا لكل الذي أبدوا دعمهم».

اخبار ذات صلة