فيروس كورونا

«السل» يمنح العالم أملا جديدًا في القضاء على فيروس كورونا «كوفيد-19»

يواصل العالم بحوثه وجهوده من أجل القضاء على فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» وزف الباحثون بشرى جديدة قد تساعد في القضاء على تفشي الوباء التاجي

0
%C2%AB%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%84%C2%BB%20%D9%8A%D9%85%D9%86%D8%AD%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85%20%D8%A3%D9%85%D9%84%D8%A7%20%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D9%8B%D8%A7%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%B6%D8%A7%D8%A1%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%C2%AB%D9%83%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AF-19%C2%BB

يواصل العالم جهوده الكبيرة من أجل القضاء على فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» في ظل الانتشار الكبير للفيروس التاجي في مختلف بقاع العالم وسقوط الملايين ضحايا له ما بين مصاب ومتوفي.

وحتى صباح اليوم الأحد الثاني عشر من شهر يوليو لعام 2020، يقترب عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» من 13 مليون شخص في نحو 190 دولة حول العالم، كما اقترب عدد المتوفين جرائه من 600 ألف حالة.

وفي ظل الحرب الدائرة بين علماء العالم وفيروس كورونا التاجي «كوفيد-19» من أجل القضاء عليه، كشفت دراسة حديثة، تم نشر نتائجها اليوم الأربعاء، أن التطعيم ضد مرض السل، قد يكون فعالا في القضاء على فيروس كورونا «كوفيد-19»، في ظل أن لقاح السل يعزز المناعة ضد التهابات الرئة وضد الإصابة بعدد كبير من الفيروسات الصدرية المعدية.



ووفقا لما نشرته شبكة (سكاي نيوز) العالمية، اليوم فقد توصل فريق من الباحثين الأمريكيين، مكون من عدد من الأكاديميين في معهد فرجينيا للعلوم التطبيقية، وجامعة نيويورك والمعاهد الأمريكية للصحة، إلى انخفاض معدل الوفيات بفيروس كورونا «كوفيد-19» عند الأشخاص الذين حصلوا على تطعيم السل في دول العالم، ووجدوا أن المناطق التي يوجد بها انتشار للقاح السل، تنخفض فيها نسبة الوفيات جراء فيروس كورونا «كوفيد-19».

اقرأ أيضاً: وباء جديد يظهر في الصين ويهدد بإبادة العالم بعد فيروس كورونا «كوفيد-19»

وفسر العلماء أن «الرثومة الحية» الموجودة في لقاح السل، تقوم بتعزيز جهاز المناعة لدىّ الإنسان مما يجعله أكثر قدرة على مقاومة أعراض الوباء، ومن المعروف أن تطعيم السل له علاقة بتحفيز الجهاز المناعي الليمفاوي، وهي الخلايا المنوطة بالمناعة ضد الفيروسات، مثل فيروس كورونا «كوفيد-19» على سبيل المثال، وتسمى بالمناعة غير النوعية.

وأوضح الفريق العلمي الأمريكي، أن لقاح السل قد يكون مفيدا في الأشخاص على خط المواجهة الأول مع الفيروس مثل الأجهزة الطبية، أو الذين يعانون من الأمراض المزمنة، أو أصحاب البنية الجسدية الضعيفة، وسيبدأ الفريق تجارب لمنحه لعدد من الأشخاص لمعرفة تأثيره عليهم.

اقرأ أيضاً: فيروس كورونا «كوفيد-19» الأحد 12 يوليو| عدد الإصابات والوفيات في العالم والدول العربية

وتتفق نتائج هذه الدراسة الجديدة، مع ما تم كشفه في شهر أبريل الماضي، من أن معدلات الوفيات نتيجة الإصابة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، أقل بنحو 6 مرات، في الدول التي لديها برنامج وطني للتطعيم ضد الأمراض والفيروسات.

وقالت الدراسة الأمريكية التي تم نشرها في مجلة وقائع الأكاديمية الوطنية الأمريكية للعلوم، أن البلدان التي تطبق برنامج تطعيم يشمل لقاح السل، تشهد أرقاما أقل بنحو 6 مرات بدروها، في عدد الوفيات بسبب فيروس كورونا «كوفيد-19».

في كل الأحوال، قد يكون تطعيم السل في الأيام المقبلة، علاجا بديلاً مؤقتا لمواجهة فيروس كورونا لحين توصل العلماء والباحثين لعلاج فعال قادر على إيقاف تفشي فيروس كورونا التاجي «كوفيد-19».

.