فيروس كورونا

الأندية الإيطالية تخفض رواتب اللاعبين بسبب فيروس كورونا

يشار إلى أن إيطاليا هي الأكثر تعرضًا للضرر جراء فيروس كورونا «كوفيد - 19» والذي تسبب في وفاة أكثر من 15 ألف شخص هناك، وقد توقف على إثر ذلك الدوري منذ التاسع من مارس الماضي.

0
%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A9%20%D8%AA%D8%AE%D9%81%D8%B6%20%D8%B1%D9%88%D8%A7%D8%AA%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%D9%8A%D9%86%20%D8%A8%D8%B3%D8%A8%D8%A8%20%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7

وافقت أندية الدوري الإيطالي، اليوم الإثنين، على تخفيض رواتب اللاعبين بمقدار الثلث في حال تقرر إلغاء الموسم الحالي 2019-2020 نهائيًا، والسدس إذا تم استئنافه عقب انتهاء جائحة فيروس كورونا المستجد.

ووافق جميع رؤساء الأندية بالإجماع خلال اللقاء المهم لـ «إنقاذ مستقبل المنظومة الرياضية في البلاد» التي تتكبد خسائر قد تصل لمليار يورو، حسبما أعلن «سيري آيه» عبر بيان له.

يمكنك أيضًا قراءة:فريق جامعة القاهرة البحثي يقر مبدئيا بروتوكولا علاجيا لفيروس كورونا



وأوضحت الفرق الإيطالية أنه «يجب تخفيف الخسائر عبر الحد من الإنفاق، وأحد أكبر جوانبه بالنسبة للأندية هو رواتب اللاعبين، وافقت رابطة الكالتشيو بالإجماع، باستثناء يوفنتوسالذي توصل لاتفاق مع لاعبيه، على خفض رواتب اللاعبين والمدربين والإداريين».

كانت الرابطة قد كشفت في أكثر من مناسبة عن رغبتها في استكمال الموسم الحالي الذي توقف في التاسع من مارس الماضي خلال الجولة الـ 26 من المسابقة، رغم أن إيطاليا سجلت 15 ألف وفاة على الأقل بفيروس كوفيد-19.

.