مصارعة

وفاة أسطورة الـ WWE العملاق كامالا بسبب فيروس كورونا «كوفيد-19»

مازال فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» يواصل ضرباته لعالم الرياضة بعد الكشف عن وفاة أسطورة المصارعة الحرة وبطولات الـ WWE جراء الوباء

0
%D9%88%D9%81%D8%A7%D8%A9%20%D8%A3%D8%B3%D8%B7%D9%88%D8%B1%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%80%20WWE%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%85%D9%84%D8%A7%D9%82%20%D9%83%D8%A7%D9%85%D8%A7%D9%84%D8%A7%20%D8%A8%D8%B3%D8%A8%D8%A8%20%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%C2%AB%D9%83%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AF-19%C2%BB

يواصل العالم الحرب على فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، في الوقت الذي يستمر فهي الفيروس التاجي في هجماته الشرسة على البشرية وعالم الرياضة، بعد الكشف عن وفاة رياضي جديد بسبب الجائحة التي تجتاح العالم منذ ثمانية أشهر.

وتوفي صباح اليوم الاثنين العاشر من أغسطس 2020، أسطورة المصارعة الحرة، وبطولات الـ WWE والـ و WCW العملاق الأوغندي كامالا، بعد مضاعفات خطيرة حدثت له جراء الإصابة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».

وقالت صحيفة «ميرور» البريطانية الشهيرة إن كامالا، أو جيمس هاريس توفي عن عمر 70 سنة، وأن العملاق الأوغندي كان في الأشهر الأخيرة يخضع لغسيل في الكلى بشكل مستمر، وبترت ساقيه بسبب مضاعفات متعلقة بإصابته بمرض السكرى.

كانت زوجة المصارع الأوغندي الذي ولد في ميسيسيبي عام 1950، وسيطر على عالم المصارعة الحرة خلال الثمانينات والتسعينات، قد أوضحت أنه قد أصيب بفيروس كورونا المستجد يوم الأربعاء الماضي، وعانى على مدار عدة أيام، إلى أن تعرض لسكتة قلبية أمس الأحد توفي على إثرها.

وخلال مشواره ظهر كامالا، بطلاء غريب ومرعب على وجهه، وقاتل خلال تاريخه في لعبة المصارعة الحرة أساطير مثل هالك هوجان وأندرتيكر واندريه ذا جاينت، وغيرهم.

اقرأ أيضاً: فيروس كورونا «كوفيد-19» الأحد 9 أغسطس 2020| عدد الإصابات والوفيات في العالم والدول العربية

وكانت أخر مباراة خاضها كامالا في الـ WWE أمام أندرتيكر، وخرج بيان عن رابطة الـ WWE، جاء فيه: الـ WWE تقدم تعازيها لعائلة هاريس وأصدقائه ومحبيه، لقد كان مصارعا عملاقا، وأرعب خصومه وأثار الجماهير في بطولات المصارعة العالمية لسنوات طويلة.

اقرأ أيضاً: كل ما تريد معرفته عن أندرتيكر.. سيد الظلام يدق المسمار الأخير في مسيرته مع المصارعة

وكان كامالا الذي تصارع لأخر مرة في عام 2010، قد بترت ساقه اليسرى في عام 2011، قبل ان تبتر ساقه اليمني أيضاً في 2012 بسبب مضاعفات مع مرض السكري.

.