Web Analytics Made
Easy - StatCounter
كورونا يتسبب في إلغاء جائزة المغرب الكبرى في الجودو

كورونا يتسبب في إلغاء جائزة المغرب الكبرى في الجودو

إلغاء منافسات الجائزة الدولية الكبرى في الجودو، والتي كان مقررًا إقامتها في المغرب في الفترة ما بين 13 و15 مارس الجاري، خوفًا من تفشي فيروس كورونا.

توفيق صنهاجي
توفيق صنهاجي
تم النشر

ألغى الاتحاد الدولي للجودو رسميًا، منافسات الجائزة الدولية الكبرى للمغرب في الجودو، والتي كانت مقررة بالرباط في الفترة ما بين 13 و15 من شهر مارس الحالي.

ونشر الاتحاد على موقع الرسمي بيانا، قال فيه إنه يتأسف لإخبار الكل بإلغاء هذه المنافسة الرسمية، بسبب مستجدات فيروس كورونا، خصوصا بالمغرب، وبسبب الوضع الصحي العالمي حاليًا.

وزاد البلاغ، أن المغرب يشهد حاليا حيطة وحذرا من أعلى المستويات، إذ أن الحكومة المغربية، قررت إلغاء الأنشطة والتظاهرات الرياضية المزمع إقامتها بالبلد، بسبب فيروس كورونا.

وأضاف الموقع الرسمي للاتحاد الدولي للجودو، أنه توصل بقرار الإلغاء من المسؤولين المغاربة، يوم الثلاثاء في تمام الثالثة بعد الزوال بالتوقيت المغربي.

اقرأ أيضًا: اتجاه لإلغاء دوري أبطال آسيا وكأس الاتحاد بسبب فيروس كورونا

ومعلوم أن كل التظاهرات الدولية الرياضية، والأنشطة الأخرى مثل المعارض على غرار معرض الفلاحة السنوي الذي يقام بمدينة مكناس المغربية، بالإضافة إلى مختلف التجمعات العمومية الوطنية، قد تم تأجيلها أو إلغاؤها بصفة نهائية في المغرب بسبب المستجدات الأخيرة.

واعتذر الاتحاد الدولي للجودو بالمناسبة، للإلغاء غير المتوقع للحدث الرياضي الكبير الذي كان سيشهده المغرب، وقال إنه يتفهم الأضرار التي ستنتج عن ذلك بالنسبة لشركائه، وخصوصا بالنسبة للرياضيين والوفود الرسمية.

ويراهن الاتحاد الدولي للجودو خلال الفترة المقبلة، على إيجاد حلول ناجعة لهذه الحالة غير المتوقعة من جراء إلغاء الجائزة الدولية الكبرى للمغرب، ولعواقبها الوخيمة على كل المستويات بالنسبة له، إذ أن أول إجراء اتخذه، يبقى هو إعادة فتح باب التسجيل لجائزة الجراند سلام، والتي من المتوقع إقامته بإكاتيرينبورج في الفترة ذاتها، التي كانت ستقام فيها جائزة المغرب، أي ما بين 13 و15 مارس الجاري.

وسيستمر الاتحاد في قبول اعتمادات الدول والوفود المشاركة إلى غاية الثانية عشر من منتصف الليل ليوم الخميس 12 مارس الجاري.

اخبار ذات صلة