كرة سلة

نهائي دوري كرة السلة الأمريكي | مباراة سادسة بين ميامي وليكرز

تقدم هيت تقريبا طوال المباراة، إلى أن قلب ليكرز الطاولة في الدقائق الأخيرة بفضل عملاقه ليبرون جيمس، لكن نقاط "الملك" الأربعين مع 13 متابعة لم تكن كافية لتجنيب ليكرز الخسارة الثانية.

0
%D9%86%D9%87%D8%A7%D8%A6%D9%8A%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D9%83%D8%B1%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%84%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%83%D9%8A%20%7C%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%A9%20%D8%B3%D8%A7%D8%AF%D8%B3%D8%A9%20%D8%A8%D9%8A%D9%86%20%D9%85%D9%8A%D8%A7%D9%85%D9%8A%20%D9%88%D9%84%D9%8A%D9%83%D8%B1%D8%B2

حمل جيمي باتلر فريقه ميامي هيت على كتفيه في الدقائق الحاسمة رافضا الاستسلام أمام لوس أنجلوس ليكرز وعملاقه ليبرون جيمس، فجرّ الأخير إلى مباراة سادسة في نهائي دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين بفوزه عليه 111-108 الجمعة في فقاعة أورلاندو الصحية.

قلّص ميامي الفارق إلى 2-3 محافظا على الإثارة في النهائي المقام ضمن برتوكول صحي صارم، بعدما دخل ليكرز المباراة مرشحا قويا لحسم السلسلة 4-1 وإحراز لقبه الأول منذ 2010.

لكن هيت الذي يخوض النهائي السادس له في 15 عاما شهدت تتويجه في 2006 و2012 و2013، اثبت عناده برغم استمرار غياب صانع العابه السلوفيني المخضرم جوران دراجيتش المصاب بقدمه اليسرى.

خاض هيت مباراة أخرى بشجاعة لافتة، على غرار المواجهة الثالثة، بقيادة باتلر الذي ارتقى إلى قمة مستوياته مسجلا 35 نقطة و12 متابعة و11 تمريرة حاسمة و5 سرقات، محققا تريبل دابل «عشرة الأقل في ثلاث فئات إحصائية».

وإلى باتلر الذي لعب أيضا دورا نفسيا من خلال حث زملائه على عدم الاستسلام أمام نجوم ليكرز، أسهم زميله دنكان روبنسون بدور فاعل من خارج القوس مسجلا 26 نقطة بينها 7 ثلاثيات.

وكان لافتا دفع مدرب هيت بسبعة لاعبين فقط في المباراة، فشارك باتلر طوال المواجهة تقريبا، مسجلا 11 من 19 محاولة و12 رمية حرة من أصل 12.

مبارزة باتلر-جيمس

وتقدم هيت تقريبا طوال المباراة، إلى أن قلب ليكرز الطاولة في الدقائق الأخيرة بفضل عملاقه ليبرون جيمس، لكن نقاط "الملك" الأربعين مع 13 متابعة لم تكن كافية لتجنيب ليكرز الخسارة الثانية، بعد إهداره فرصة تسجيل سلة الفوز في اللحظات الأخيرة.

وتبادل باتلر (31 عاما) مع جيمس (35 عاما)، أفضل لاعب في الدوري أربع مرات والمتوج باللقب مرتين مع هيت، التسجيل في ست هجمات خلال آخر دقيقتين من عمر المواجهة.

ويحرز اللقب الفريق الذي ينجح بالفوز أربع مرات من أصل سبع مباريات ممكنة.

ولدى ليكرز، عضّ النجم الآخر أنتوني ديفيس على جراحه، إذ خاض المباراة وهو مصاب بكاحله الأيسر، فأنهى المواجهة مع 28 نقطة و12 متابعة.

وبرغم ارتداء لاعبي ليكرز قميص "بلاك مامبا" الجالبة للحظ والتي ترمز إلى أسطورتهم الراحل بحادث تحطم طائرة مروحية كوبي براينت، إلا أن هيت مدد سلسلة النهائي إلى مباراة سادسة يأمل فيها معادلة الأرقام، فيما يرغب ليكرز في حسمها لمعادلة الرقم القياسي لبوسطن سلتيكس (17).

.