كرة سلة

مشاجرة عنيفة بين لاعبي الفلبين وأستراليا خلال تصفيات كأس العالم

قوانين اللعبة تنص على ضرورة استمرار المباراة طالما أن أكثر من لاعب واحد فقط بالفريق

0
%D9%85%D8%B4%D8%A7%D8%AC%D8%B1%D8%A9%20%D8%B9%D9%86%D9%8A%D9%81%D8%A9%20%D8%A8%D9%8A%D9%86%20%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%84%D8%A8%D9%8A%D9%86%20%D9%88%D8%A3%D8%B3%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A7%20%D8%AE%D9%84%D8%A7%D9%84%20%D8%AA%D8%B5%D9%81%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%D9%83%D8%A3%D8%B3%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85

اندلع شجار عنيف بين لاعبي المنتخبين الأسترالي والفلبيني، خلال مباراتهما أمس الإثنين، في مانيلا عاصمة الفلبين، ضمن التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2019 لكرة السلة.

وتبادل اللاعبون الركلات واللكمات والتراشق بالمقاعد، وجرى طرد تسعة لاعبين من المنتخب الفلبيني ولم يتبق من الفريق سوى ثلاثة لاعبين، كما طرد أربعة لاعبين من الفريق الأسترالي، قبل أن تنتهي المباراة بفوز أستراليا 89/53.

وعندما كانت النتيجة تشير إلى تقدم الفريق الأسترالي 79/48، قبل أربع دقائق من نهاية الربع الثالث للمباراة، اندلعت المشاجرة بين اللاعبين في استاد بولاكان القريب من العاصمة مانيلا.

وتورط في الشجار لاعبون وأعضاء من الجهاز الفني لكل من الفريقين إلى جانب عدد من المشجعين دخلوا أرض الملعب.

وتوقف اللعب لأـكثر من 30 دقيقة، وبعدها أشار الحكم بمواصلة اللعب، رغم أنه لم يتبق من المنتخب الفلبيني سوى ثلاثة لاعبين داخل الملعب.

وتجدر الإشارة إلى أن قوانين اللعبة تنص على ضرورة استمرار المباراة طالما أن أكثر من لاعب واحد فقط بالفريق.

.