Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
20:30
بورتو
بيلينينسيس
14:00
لوزيرن
ثون
20:00
غرناطة
فالنسيا
17:30
ريال بلد الوليد
ديبورتيفو ألافيس
20:15
بنفيكا
بوافيستا
16:15
بازل
نيوشاتل
16:00
فيتوريا سيتوبال
باسوش فيريرا
20:30
سبورتينج براجا
ديسبورتيفو أفيش
14:00
يانج بويز
لوجانو
14:00
سانت جالن
سيون
15:00
سيلتا فيجو
ريال بيتيس
15:15
تأجيل
إنتر ميلان
بولونيا
18:15
بورتيمونينسي
فيتوريا غيمارايش
11:30
نورويتش سيتي
برايتون
15:30
قاسم باشا
سيفاس سبور
19:15
انتهت
سانت كلارا
ماريتيمو
16:00
جل فيسنتي
ريو أفي
17:30
بريشيا
هيلاس فيرونا
17:30
بارما
فيورنتينا
18:00
قونيا سبور
تشايكور ريزه سبور
18:00
جالاتا سراي
طرابزون سبور
18:15
تونديلا
فاماليساو
18:30
زيورخ
سيرفيتي
15:30
ليفربول
أستون فيلا
19:00
تشيلسي
واتفورد
19:15
انتهت
مانشستر سيتي
ليفربول
20:00
انتهت
أتليتكو مدريد
مايوركا
14:00
مانشستر يونايتد
بورنموث
20:00
انتهت
ريال مدريد
خيتافي
18:00
انتهت
دينيزلي سبور
غازي عنتاب سبور
18:00
ساوثامبتون
مانشستر سيتي
17:00
انتهت
شيفيلد يونايتد
توتنام هوتسبر
16:30
ولفرهامبتون
أرسنال
20:00
فياريال
برشلونة
15:15
يوفنتوس
تورينو
17:30
انتهت
أتالانتا
نابولي
12:00
أتليتك بلباو
ريال مدريد
11:00
بيرنلي
شيفيلد يونايتد
19:45
لاتسيو
ميلان
19:45
انتهت
روما
أودينيزي
13:00
نيوكاسل يونايتد
وست هام يونايتد
17:30
انتهت
ريال سوسيداد
إسبانيول
18:00
باير ليفركوزن
بايرن ميونيخ
17:30
ساسولو
ليتشي
17:30
انتهت
إيبار
أوساسونا
17:30
أودينيزي
جنوى
15:30
أنقرة جوتشو
ألانياسبور
18:30
انتهت
سيون
لوزيرن
17:30
سامبدوريا
سبال
18:00
فنرباهتشة
جوزتيبي
17:30
كالياري
أتالانتا
15:00
إسبانيول
ليجانيس
15:30
مالاطيا سبور
غنتشلر بيرليغي
17:30
أوساسونا
خيتافي
18:00
أنطاليا سبور
بلدية إسطنبول
14:00
ليستر سيتي
كريستال بالاس
صدمة مصرع كوبي براينت تسيطر على العالم

صدمة مصرع كوبي براينت تسيطر على العالم

لقي براينت، المتوج بلقب الدوري الأمريكي خمس مرات بقميص لوس أنجليس ليكرز إضافة إلى ذهبيتين أولمبيتين مع منتخب بلاده، حتفه الأحد نتيجة تحطم مروحية كانت تقله في كالاباساس.

أ ف ب
أ ف ب
تم النشر
آخر تحديث

سقط العالم في صدمة كبيرة بعدما تأكد نبأ مصرع أسطورة دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين، كوبي براينت الأحد في حادث تحطم مروحية.

وأدى تحطم المروحية إلى مقتل 8 أشخاص بجانب كوبي براينت بينهم ابنته جيانا «13 عامًا»، لتنتشر العناوين ليس فقط في الولايات المتحدة بل في كافة أرجاء العالم، وسط صدمة كبيرة.

ولقي براينت، المتوج بلقب الدوري الأمريكي خمس مرات بقميص لوس أنجليس ليكرز إضافة إلى ذهبيتين أولمبيتين مع منتخب بلاده، حتفه الأحد نتيجة تحطم مروحية كانت تقله في كالاباساس، مدينة لوس انجليس جنوب ولاية كاليفورنيا.

يمكنك أيضًا قراءة: دونالد ترامب يبدي حزنه بعد وفاة كوبي براينت

وخرجت مجلة «سبورتس إيلوسترايتد» الأمريكية بصورة لابن الـ41 عامًا الذي اعتزل اللعب عام 2016، بالأبيض والأسود، كاتبة «كوبي براينت، 1978-2020».

وكتب بيل بلاشك في «لوس أنجليس تايمز»، صحيفة المدينة التي تعشق براينت: «كيف يحدث ذلك؟ كوبي أقوى من أي مروحية. لم يكن بحاجة حتى إلى مروحية. طار إلى العظمة طيلة 20 عامًا، حاملًا معه مدينة خُطِفَت أنفاسها».

وفي الطرف الآخر من البلاد على الساحل الشرقي، نشر موقع صحيفة «نيويورك تايمز» نبذة مطولة عن براينت ، مشيدًا بـ «مسيرته الاستثنائية»، مع ذكره لتهمة الاغتصاب التي وجهت للاعب عام 2003 في كولورادو قبل أن تسقط الدعوى.

يمكنك أيضًا قراءة: آخر ما كتبه كوبي براينت قبل وفاته

وكتب جايسون جراي في صحيفة «وول ستريت جورنال» مقالًا بعنوان «ماذا يعني كوبي براينت؟»، معتبرًا أن نجم ليكرز السابق «جسد الشخص المهيمن "ألفا" في الرياضة المعاصرة».

وتابع «في الملعب، كان "ألفا" حقًا، للأفضل، وأحيانًا للأسوأ، في العظمة والهزيمة، مطالبًا بحمل المباراة بأكملها على كتفيه عندما تكون الأمور على المحك، وحتى عندما لا تكون كذلك بتاتًا».

لا تراجيديا

وعم الحزن القارة الأوروبية بنفس القدر، لاسيما في إيطاليا حيث قضى براينت جزءًا من طفولته بصحبة والده الذي كان محترفًا هناك.

وخرجت صحيفة «جازيتا ديلو سبورت» بعنوان «لا تراجيديًا»، أي المأساة بالإيطالية، مذكرة بقدرة براينت على «تحدث الإيطالية بطلاقة» أثناء إقامته في البلاد.

ونشرت الصحيفة أيضا مقطع فيديو لبراينت أيام الصغر يلعب كرة السلة في بيستويا، توسكانا.

وبدورها، استذكرت صحيفة «كورييري ديلو سبورت» عشق براينت لإيطاليا وكرة القدم حيث كان من مشجعي نادي ميلان، ناقلة عن أسطورة روما والمنتخب الإيطالي فرانشيسكو توتي قوله أنه كان «شرفًا لي أن أتعرف على البطل الأمريكي».

وفي فرنسا، حيث عاش براينت لفترة وجيزة أيضا عندما كان مراهقًا، كرست صحيفة «ليكيب» الرياضية تسع صفحات لموت النجم، أسفل صورة لبراينت ومن خلفه الأفق الباريسية.

واستذكرت «ليكيب» تصريح لبراينت أدلى به للصحيفة عام 2017 قال فيه بأن «كرة السلة وحدها لا تحدد شخصيتي».



فيما كتب روي وارد في صحيفة «سيدني مورنينج هيرالد» الأسترالية: «يُنهَكُ معظم اللاعبين من ماراتون الدوري الأمريكي للمحترفين أو يستنفذون طاقاتهم بسبب 82 مباراة، بالإضافة إلى الأدوار الإقصائية "بلاي أوف"، سنة بعد سنة»، مستطردًا بأن كوبي كان أحد النادرين الذين خالفوا القاعدة لأنه «عمل على نفسه حتى يتمكن من الوقوف في كل رحلة على الطريق (مباراة خار ملعب فريقه)، كل إصابة، كل صافرة استهجان، كل تسديدة خاطئة وكل خسارة».

وعلى الرغم من انشغال البلاد بوباء كورونا القاتل الذي أصيب به أكثر من 2700 شخص في أنحاء البلاد، أحدث مصرع براينت صدمة كبيرة جدا في الصين، العاشقة لكرة السلة وحيث يحظى نجم ليكرز السابق بمكانة خاصة جدًا.

فقد شوهد وسم «كوبي مات» أكثر من 1,2 مليار مرة على شبكة «ويبو» الاجتماعية الموازية لتويتر، ونشرت أكثر من مليون رسالة بعد ساعات قليلة من إعلان وفاته.

وكتب أحد مستخدمي الإنترنت الصينيين «كوبي ليس لاعب كرة سلة، إنه مدرب حياتي»، فيما رفض آخر تصديق خبر وفاة مثاله الأعلى، كاتبا أن الخبر «مزيف»، «لا أستطيع أن أصدق ذلك».

وفي رسالته الأخيرة المنشورة في حسابه على موقع «ويبو»، أرسل براينت تمنياته لمشجعيه الصينيين بمناسبة السنة القمرية الجديدة، قائلًا «أتمنى لكم السعادة والصحة والسحر الداخلي لمزيد من النجاح في عام الجرذ» بحسب تقويم الأبراج في الصين.

اخبار ذات صلة