رقم قياسي لبوسطن سلتيكس في دوري السلة الأمريكي

حقق بوسطن فوزه الخامس عشر في 25 مباراة وألحق بشيكاغو، الفريق المتوج بلقب الدوري ست مرات وارتبط اسمه في تسعينات القرن الماضي بأسطورة اللعبة مايكل جوردان، أسوأ خسارة في تاريخه

أ ف ب
أ ف ب

حقق بوسطن سلتيكس رقما قياسيا في تاريخ النادي بفوزه بأكبر فارق من النقاط (56 نقطة)، وذلك بتغلبه على مضيفه شيكاغو بولز 133-77 في مباريات دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين.

وفي المنطقة الغربية، تصدر أوكلاهوما سيتي ثاندر الترتيب بعد تلقي دنفر ناجتس خسارته الثانية في يومين، بسقوطه السبت أمام أتلانتا هوكس 98-106.

في المباراة الأولى، حقق بوسطن فوزه الخامس عشر في 25 مباراة وألحق بشيكاغو، الفريق المتوج بلقب الدوري ست مرات وارتبط اسمه في تسعينات القرن الماضي بأسطورة اللعبة مايكل جوردان، أسوأ خسارة في تاريخه.

ويعود الرقم القياسي السابق لبوسطن الى العام 1962 عندما فاز على فيلادلفيا ووريرز 153-102، في حين أن أسوأ خسارة سابقة لشيكاغو تعود الى العام 2001، حينما سقط أمام مينيسوتا تمبروولفز 74-127.

وهي الخسارة الثانية لشيكاغو في ثلاث مباريات بقيادة مدربه جيم بويلن الذي تولى مهامه مطلع الأسبوع خلفا لفريد هويبرج المقال لسوء النتائج.

وكان شيكاغو قد خسر الثلاثاء أمام مضيفه إنديانا بايسرز 90-96، وحقق الجمعة فوزا على أوكلاهوما 114-112.

وتلقى شيكاغو السبت خسارته الحادية والعشرين في 27 مباراة، وهو يحتل حاليا المركز الخامس عشر الأخير في ترتيب المنطقة الشرقية.

ولم يترك بوسطن السبت أي فرصة لمنافسه الذي لم يتمكن من التقدم عليه في أي مرحلة من مراحل المباراة، وبدا مستسلما بشكل شبه كامل في معظم أوقاتها باستثناء الربع الثاني الذي حسمه بوسطن لصالحه بفارق ثلاث نقاط 29-26، أما الأرباع الثلاثة الأخرى فكانت لصالح الفريق الضيف: الأول 35-17، الثالث 29-17، والأخير 40-17.

وكان جايلن براون الأفضل لبوسطن مع 23 نقطة وخمس متابعات وثلاثة تمريرات حاسمة، ودانيال ثيس (22 نقطة و10 متابعات وخمسة تمريرات)، وسجل سبعة لاعبين من بوسطن 12 نقطة على الأقل.

أما لدى شيكاغو، فكان الأفضل شاكيل هاريسون مع 20 نقطة.

وبدأ بوسطن المباراة بتسجيل 17 نقطة متتالية دون رد في الدقائق الست الأولى، في طريقه لتحقيق فوزه الخامس تواليا، والثاني على شيكاغو هذا الموسم، بعد أول بنتيجة 111-82 في 14 نوفمبر.

خسارة ناجتس وكليبيرز

إلى ذلك، دخل دنفر ناجتس مباراته ضد مضيفه أتلانتا هوكس السبت متصدرا ترتيب المنطقة الغربية، وخرج منها في المركز الثالث خلف أوكلاهوما وغولدن ستايت ووريرز حامل لقب الموسمين الماضيين، بعدما تلقى الخسارة التاسعة له هذا الموسم في 26 مباراة.

وعلى رغم البداية الجيدة لدنفر وتمكنه في الربع الأول من تحقيق فارق وصل إلى 15 نقطة، إلا أن أتلانتا قلب الأمور بشكل تدريجي، معتمدا بشكل أساسي على لاعبه جون كولينز الذي سجل 30 نقطة (رقم قياسي شخصي) وأضاف 12 متابعة، في حين كان الأفضل في صفوف الفريق الخاسر الصربي نيكولا يوكيتش مع 24 نقطة و11 متابعة.

وهي الخسارة الثانية تواليا لدنفر في يومين، بعد سقوطه الجمعة أمام مضيفه تشارلوت هورنتس 107-113، علما أن الخسارة الأولى كانت قد وضعت حدا لسلسلة من سبعة انتصارات متتالية.

وحقق أتلانتا فوزه السادس فقط في 26 مباراة.

الى ذلك، تراجع لوس أنجلوس كليبيرز الى المركز الرابع في المنطقة الغربية (بدلا من الثالث)، بسقوطه أمام ضيفه ميامي هيت 98-121.

وكان أفضل مسجل للفائز دواين وايد مع 25 نقطة، في حين ساهم توبياس هاريس بـ20 نقطة لصالح كليبيرز، وتلقى الأخير خسارته التاسعة في 25 مباراة، بينما حقق ميامي فوزه الحادي عشر في 25 مباراة أيضا.

وفي مقابل خسارة لوس أنجلوس كليبيرز، حقق القطب الثاني للمدينة ليكرز فوزا مريحا على مضيفه ممفيس جريزليز بنتيجة 111-88، في مباراة اقترب فيها نجم ليكرز ليبرون جيمس من تحقيق «تريبل دبل»، بعد تسجيله 20 نقطة وثماني متابعات وتسع تمريرات حاسمة.

وأضاف كايل كوزما عددا مماثلا من النقاط لليكرز، مع تسع متابعات وست تمريرات، بينما كان واين سيلدن الأفضل لممفيس مع 17 نقطة.

وواصل هيوستن روكتس نتائجه السيئة هذا الموسم، وتلقى خسارة ثالثة تواليا، وذلك أمام مضيفه دالاس مافريكس 107-104.

وهي الخسارة الرابعة عشرة في 25 مباراة لهيوستن هذا الموسم، وبات يحتل المركز الرابع عشر ما قبل الأخير في ترتيب المنطقة الغربية، بينما حقق دالاس فوزه الثالث عشر في 24 مباراة.

وكان الأفضل لدالاس ويسلي ماثيوز والكرواتي لوكا دونتيتش مع 21 نقطة لكل منهما، بينما سجل جيمس هاردن 35 نقطة لهيوستن.

وفي بقية المباريات، فاز كليفلاند كافالييرز على واشنطن ويزاردز 116 - 101، وبروكلين نتس على نيويورك نيكس 112-104، وبورتلاند ترايل بلايزرز على مينيسوتا تمبروولفز 113 - 105، وأنديانا بايسرز على ساكرامنتو كينجز 107 - 97.

اخبار ذات صلة