الأمس
اليوم
الغد
13:00
انتهت
إمبولي
تورينو
13:00
انتهت
بلدية آكهيسار سبور
قيصري سبور
21:00
أهلي برج بوعريريج
أولمبى المدية
21:00
نصر حسين داي
شبيبة القبائل
21:00
مولودية بجاية
شباب بلوزداد
21:00
شبيبة الساورة‎‎
وفاق سطيف
21:00
دفاع تاجنانت
النادي الرياضي القسنطينى
21:00
اتحاد الجزائر
مولودية وهران
13:00
انتهت
بورصا سبور
جوزتيبي
17:00
انتهت
أنقرة جوتشو
سيفاس سبور
16:00
انتهت
جالاتا سراي
بلدية إسطنبول
16:00
انتهت
ألانياسبور
ريز سبور
16:30
انتهت
تونديلا
تشافيس
19:00
بعد قليل
النجف
الكهرباء
19:00
بعد قليل
نفط الجنوب
الكرخ
15:00
انتهت
جمعية عين مليلة
نادي بارادو
21:00
اتحاد بلعباس
مولودية الجزائر
13:00
أمانة بغداد
نفط ميسان
19:00
انتهت
موريرينسي
فيتوريا غيمارايش
18:00
جراسهوبرز
سيون
19:00
الطلبة
البحري
19:00
نفط الوسط
النفط
10:30
انتهت
كييفو
سامبدوريا
18:00
نيوشاتل
لوجانو
18:00
سانت جالن
يانج بويز
13:00
انتهت
بارما
فيورنتينا
14:00
تأجيل
الترجي
شبيبة القيروان
13:00
الديوانية
أربيل
14:00
الصفاقسي
النجم الساحلي
14:00
البنزرتي
الملعب القابسي
14:00
مستقبل قابس
حمام الأنف
14:00
اتحاد بن قردان
الاتحاد المنستيري
14:00
نجم المتلوي
النادي الإفريقي
14:00
اتحاد تطاوين
الملعب التونسي
19:00
انتهت
الميناء
الصناعات الكهربائية
20:00
الإسماعيلي
الأهلي
21:59
انتهت
نهضة بركان
الزمالك
20:00
المصري
الإنتاج الحربي
18:30
انتهت
لاتسيو
بولونيا
20:00
طلائع الجيش
الاتحاد السكندري
14:15
انتهت
إيبار
برشلونة
20:00
بيراميدز
النجوم
18:30
انتهت
يوفنتوس
أتالانتا
20:00
وادي دجلة
حرس الحدود
18:30
انتهت
نابولي
إنتر ميلان
20:00
إنبـي
مصر للمقاصة
20:00
سموحة
بتروجت
10:00
انتهت
ريال مدريد
ريال بيتيس
17:00
انتهت
إيرزوروم سبور
فنرباهتشة
16:00
انتهت
ميلان
فروزينوني
18:00
لوزيرن
زيورخ
13:00
الحدود
الحسين
18:00
ثون
بازل
المخضرم نوفيتسكي يودع "أوراكل أرينا" بفوز على جولدن ستايت

المخضرم نوفيتسكي يودع «أوراكل أرينا» بفوز على جولدن ستايت

هذا هو الموسم الأخير التي سيلعب فيه نادي جولدن ستايتس في «أوراكل أرينا» وستكون المباراة الأخيرة لنوفيتسكي لاعب الستايتس السابق في الملعب لعدم قدرة فريقه في الصعود

أ ف ب
أ ف ب

ودع العملاق الألماني ديرك نوفيتسكي ملعب «أوراكل أرينا» معقل فريق جولدن ستايت ووريرز، الذي سجل فيه سلته الأولى في دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين، قبل قرابة 21 عامًا، بأفضل طريقة من خلال قيادة دالاس مافريكس لفوز كبير السبت على مضيفه جولدن ستايت حامل اللقب 126-91.

وكانت مباراة السبت الأخيرة للألماني البالغ 40 عاما في «أوراكل أرينا»، بما أن ووريرز سينتقل لملعب جديد الموسم المقبل، كما من المرجح جدا أن يعتزل نوفيتسكي في نهاية الموسم بعد 21 عامًا في الدوري الذي بدأ مشواره فيه خلال موسم 1998-1999 وأحرز فيه اللقب وأفضل لاعب في النهائي عام 2011 وأفضل لاعب في الموسم المنتظم عام 2007.

ولقي نوفيتسكي ترحيبًا حارًا ونادرًا من جمهور جولدن ستايت، اعترافا بما قدمه طيلة هذه الأعوام ما منحه الدفع المعنوي لبدء اللقاء بتسجيله 10 من نقاط الـ 16 الأولى في اللقاء، مانحًا فريقه التقدم على مضيفه الضامن تأهله الى البلاي أوف 14-2 ثم 22-7 في طريقه لتسيد المباراة حتى صافرة النهاية.

وكانت أمسية السبت من الذكريات الجميلة لنوفيتسكي في ملعب «أوراكل أرينا»، خلافا لعام 2007 حين عاش أسوأ لحظات مسيرته في الدوري بعدما أقصي دالاس على يد جولدن ستايت في الدور الأول من البلاي أوف (2-4)، رغم أنه أنهى الموسم المنتظم في صدارة المنطقة الغربية ومنافسه في المركز الثامن الأخير المؤهل الى الأدوار الإقصائية.

وأنهى نوفيتسكي اللقاء بـ 21 نقطة، بينها 5 ثلاثيات، مع 5 متابعات في 26 دقيقة، فيما واصل السلوفيني لوكا دونشيتش تألقه في موسمه الأول في الدوري الأميركي بتحقيقه «تريبل دابل»، بعد أن سجل 23 نقطة مع 11 متابعة و10 تمريرات حاسمة.

لحظات رائعة وأخرى سيئة هنا

وعلق نوفيتسكي على مباراته الأخيرة في معقل ووريرز بالقول «عشت لحظات رائعة وأخرى سيئة هنا، لطالما كان الملعب ممتع، وأجواء جميلة للعب. سأتذكر دائما هذا المكان»، الذي ترك فيه الألماني أثره منذ بلاي أوف عام 2007 حين رمى غاضبًا بكرسي إلى الحائط ما تسبب بحفرة صغيرة فيه لم ترمم حتى الآن.

وفي ظل غياب نجم ووريرز وصانع ألعابه ستيفن كيري بقرار من المدرب ستيف كير، نجح دالاس الذي فقد الأمل في الحصول على إحدى بطاقات المنطقة الغربية الثماني إلى البلاي أوف، في وضع حد لهزائمه على «أوراكل أرينا» عند 12 مباراة متتالية، محققا فوزه الأول في ملعب جولدن ستايت منذ أبريل 2012.

وبالنقاط الـ 63 التي سجلها من خارج القوس (مقابل 12 فقط لووريرز)، وصل الفارق بين الضيف وحامل اللقب الى 43 نقطة في بداية الربع الأخير رغم جهود كيفن دورانت (25 نقطة في 29 دقيقة لكنه فشل في جميع محاولاته الثماني من خارج القوس) وديماركوس كازنس (19)، قبل أن يستقر في النهاية عند 35 نقطة، ليتلقى حامل اللقب أكبر هزيمة له هذا الموسم (الأكبر قبل السبت كانت بفارق 33 أمام بوسطن سلتيكس) ويتنازل عن صدارة المنطقة الغربية بفارق نصف مباراة لصالح دنفر ناجتس.

وأقر كير أن فريقه كان عاجزًا عن استعادة توازنه بعد البداية البطيئة ولم نتمكن بتاتًا من استلام زمام المبادرة، مشددا على ضرورة نسيان هذه المباراة والمضي قدما لأن ليس بالإمكان فعل شيء آخر سوى ذلك.

وخلافا لووريرز ومعاناته من خارج القوس، تألق الجار ساكرامنتو كينجز في ملعبه أمام مضيفه فينيكس صنز بتسجيله 17 ثلاثية، بينها 7 لبادي هيلد، ما مهد الطريق أمامه للخروج فائزا 112-103 والبقاء حسابيًا في دائرة المنافسة على إحدى بطاقات البلاي أوف الست المتبقية في المنطقة الغربية.

وكانت المباراة تاريخية لهيلد الذي سجل 25 نقطة في اللقاء، إذ رفع رصيده من الثلاثيات إلى 245 هذا الموسم، متفوقًا على الرقم القياسي الشخصي لفريقه والمسجل باسم الصربي بيا ستوياكوفيتش منذ موسم 2003-2004 (240 ثلاثية).

وبعد أن استهل اللقاء بقوة بحسمه الربع الأول 32-19 بعد تسجيله 19 نقطة متتالية دون رد من مضيفه، تراجع أداء فينيكس وسمح لفريق المدرب دايف يايجر بالعودة تدريجيًا إلى أجواء اللقاء في طريقه إلى تحقيق فوزه الـ 36 في 72 مباراة بمساهمة كبيرة ايضا من هاريسون بارنز الذي سجل 7 من نقاطه الـ 25 في الدقائق الثلاث الأخيرة، والصربي نيمانيا بييليتسا (13 مع 17 متابعة).

ولا يزال ساكرامنتو الوحيد من بين الفرق التي تحتل المراكز من 9 الى 15 في المنطقة الغربية، في دائرة المنافسة على التأهل إلى البلاي أوف، لكنه يتخلف بفارق كبير عن سان أنتونيو سبيرز الثامن (36-36 لساكرامنتو و42-31 لسان أنتونيو).

سقوط بوسطن وفيلادلفيا

وفي المنطقة الشرقية، فرط بوسطن سلتيكس بفوز كان سيقربه أكثر من اللحاق بميلووكي باكس وتورونتو رابتورز وفيلادلفيا سفنتي سيكسرز وإنديانا بيسرز إلى البلاي أوف، وذلك بعدما تقدم على مضيفه تشارلوت هورنتس بفارق 18 نقطة في الربع الثاني، قبل أن يتلقى في نهاية المطاف هزيمته الثالثة تواليا بنتيجة 117-124.

ويدين صاحب المركز العاشر في المنطقة الشرقية بفوزه الـ 33 (مقابل 39 هزيمة)، إلى كمبا ووكر الذي سجل 18 من نقاطه الـ 36 في الربع الأخير الذي حسمه فريقه 35-19، بعد أن أنهى اللقاء بـ 30 نقطة مقابل 5 فقط لبوسطن الذي برز فيه كايري إيرفينج (31 نقطة مع 7 متابعات و6 تمريرات حاسمة) وجايلن براون (29 نقطة).

ولم يكن وضع فيلادلفيا سفنتي سيكسرز، ثالث المنطقة الشرقية، أفضل من بوسطن الخامس إذ كان في طريقه لتحقيق فوزه السابع تواليا، قبل أن يخسر اللقاء 127-129 بسلة لتراي يونج في الثانية الأخيرة من اللقاء الذي أنهاه بـ 32 نقطة.

وفي المباريات الأخرى، فاز ميامي هيت على واشنطن ويزاردز 113-108، ويوتا جاز على شيكاغو بولز 114-83، ومينيسوتا تمبروولفز على ممفيس جريزليز 112-99، وبورتلاند ترايل بلايزرز على ديترويت بيستونز 117-112.

اخبار ذات صلة