Web Analytics Made
Easy - StatCounter
أليكس كاروسو.. بطل «الليكرز»

أليكس كاروسو.. بطل «الليكرز»

في الوقت الذي انهالت عليه كثير من التعليقات التي تمدحه، يرى اللاعب نفسه كشخص عادي، وبالإضافة لأدائه الرائع خلال الموسم الماضي، من المتوقع ان يقدم المزيد

خوانما روبيو
خوانما روبيو
تم النشر

لا ينظر مشجعو نادي لوس أنجليس ليكرز الأمريكي لأليكس كاروسو على أنه مجرد لاعب كرة سلة، بل إنهم وجدوا فيه البطل الذي يمثلهم.

وعلّق اللاعب الذي يأخذ الموضوع بحس فكاهي، قائلًا: «هذا الأمر لا يتوقف، وأجد كل يوم بعض التغريدات في هذا الصدد، فهناك من يقول إني الأفضل تاريخيًا»، وقد تعدى الأمر مجرد نشر صورًا له أثناء تمارينه، ما أدى إلى لفت أنظار مسئولي مكافحة المنشطات بالرابطة الوطنية لكرة السلة.

ويبدو أن أسلوب أليكس هو سبب انجذاب الجمهور له، ونستشعر هذا عندما قال اللاعب: «أنا لست نجما من نجوم هوليوود، على العكس، أنا شخص هادئ جدًا، وجودي من الممكن أن يبدو في فرق أخرى منطقيًا أكثر، ولكن انتهى بي الأمر في لوس أنجلِس وهذا شيء مسل»، وأضاف: «في كل مباراة أبذل قصارى جهدي وأعتقد أن الجمهور يقدر ما أفعله».

وعن عقد اللاعب مع فريقه والذي بلغ 5.5 مليون لمدة موسمين، وصف اللاعب هذا بأنه «شعور غير عادي»، وتجدر الإشارة إلى أن مشوار اللاعب «والذي يبلغ من العمر 25 عاما» متوج بالكفاح، فقد استغل الفترة التي قضاها مع ليكرز على أفضل وجه ولم تفلت من يديه أية فرصة لكي يكون أفضل، وقد كان قبل ذلك ضمن لاعبي فريق أوكلاهوما سيتي بلو، ولوحظ أن أداء اللاعب تحسن بشكل مبهر منذ موسم 2017-2018 وحتى الموسم الماضي.

وشهدت الفترة الأخيرة تألق أليكس، فكلاعب أساسي سجل خلال الـ 15 مباراة الأخيرة من الموسم الماضي 17.8 نقطة و8.8 تمريرة و1.3 اقتحام للكرة بنسبة 47.7% في الثلاثيات، وفي الوقت القليل الذي تصادف وجوده مع ليبرون جيمس، استطاع الثنائي التألق سويًا لصالح الفريق، فمن الواضح أن قدرة اللاعب على المشاركة الهادئة لزملائه في الملعب والمساعدة حتى في تفاصيل قليلة وكثيرة، هي التي تجعل أليكس مرحبا به على أرض الملعب.

يمكنك أيضًا قراءة: الدوري الأمريكي.. إجراءات قاسية للحد من جذب اللاعبين المرتبطين بعقود

وجود أليكس الآن مع ليكرز وبرفقة لاعبين ذوي صيت هي بالتأكيد فرصة كبيرة، وعلّق اللاعب على هذه الفرصة قائلًا: «إذا نظرت للفريق ستجد ليبرون جيمس وأنطوني ديفيس وداني جرين، بالتأكيد هم لاعبون كبار في الدوري الأمريكي لكرة السلة للمحترفين، ثم آتي أنا»، وحسبما يرى اللاعب، كانت أول لحظة انتصار له عام 2016، وذلك خلال منافسات المارش مادنس، عندما قاد فريقه ضد نورثرن إيوا.

لا نعلم ما الذي ينتظر اللاعب خلال الموسم المقبل، لكن بالتأكيد نحن أمام لاعب يبحث عن التطور وفي كل مرة يثق به فريقه أكثر، وهذه الثقة تبدو على الملأ، فقد قال عنه مدير شئون الموظفين بنادي ليكرز: «عندما كان يلعب في دوريين معًا، تأقلم جيدًا، وكان يفعل كل ما يطلب منه، حتى وإن تم الاتصال به في العاشرة والنصف ليلًا للسفر مع أي فريق، وكان يتقبل كل شيء على الرحب والسعة».

وإذا نظرنا لنهاية الموسم، سنجد أن اللاعب حقق 32 نقطة و10 ارتدادات و5 تمريرات في مواجهة فريق كليبرز، وسنجد أيضًا أنه قدم مباراتين رائعتين أمام فريق بلايزرز وسجل الأرقام التالية: 18 نقطة و11 تمريرة و7 ارتدادات.

اخبار ذات صلة