رياضات أخرى

قطر تؤكد جاهزيتها لمونديال القوى قبل عام على الانطلاق

تأكيدات قطرية على الاستعداد التام لاستضافة فعاليات بطولة العالم لألعاب القوى.

0
%D9%82%D8%B7%D8%B1%20%D8%AA%D8%A4%D9%83%D8%AF%20%D8%AC%D8%A7%D9%87%D8%B2%D9%8A%D8%AA%D9%87%D8%A7%20%D9%84%D9%85%D9%88%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%88%D9%89%20%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D8%B9%D8%A7%D9%85%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%86%D8%B7%D9%84%D8%A7%D9%82

قبل عام كامل على انطلاق بطولة العالم لألعاب القوى، الدوحة 2019، أثبتت قطر مستضيفة البطولة جاهزيتها لاستقبال عالم ألعاب القوى وتنظيم أكبر حدث رياضي في تاريخ البلاد والمنطقة.

وكشف المنظمون عن الاستاد الذي سيستضيف المنافسات واستعرضوا نظام التبريد المتطور والمستدام به، واستعرضت اللجنة المنظمة للبطولة خططها المفصلة أمام الاتحاد الدولي لألعاب القوى على مدار أربعة أيام.

وبهذه المناسبة، فتحت اللجنة المنظمة المحلية اليوم، الخميس، أبواب استاد خليفة الدولي المطور في أسباير زون للضيوف للاحتفال باللحظة التي ستبدأ فيها البطولة بعد عام من اليوم.

قال دحلان الحمد نائب رئيس ومدير عام اللجنة المنظمة المحلية ونائب رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى: «هذا يوم مهم للغاية حيث أظهرنا من خلاله أننا مستعدون لربط عالم ألعاب القوى مع بعضه البعض، ومستعدون لإلهام جيل جديد للترحيب بالجماهير من جميع أنحاء العالم».

واضاف الحمد: «قطر دولة طموحة نتمنى أن تكون الرؤية بالعين هي أفضل وسيلة للتصديق، وكما ترون اليوم نحن مستعدون للوفاء بوعودنا من مطارنا إلى ملعبنا ومن بنيتنا التحتية إلى أماكن الإقامة والضيافة ذات الصيت، وكل شيء جاهز بما في ذلك الحماس والطاقة المتزايدة لدى المجتمع المحلي. عن طريق استضافة بطولة العالم لألعاب القوى للمرة الأولى في الشرق الأوسط لدينا رؤية مشتركة والتزام بالشراكة مع الاتحاد الدولي لألعاب القوى لزيادة ممارسة هذه الرياضة الرائعة في قطر والمنطقة والعالم».

واختتم الحمد تصريحاته قائلًا: «امتلاك مثل هذا الطموح يتطلب تفكيراً مبتكراً، إبداعياً وجريئاً. لهذا السبب يوجد جدول جديد بصيغ جديدة، ولهذا السبب يوفر هذا الملعب تقنية تبريد نريد أن يجربها الرياضيون الشباب ومجتمعنا المحلي بأنفسهم. ومن أجل ذلك أيضاً سنقدم ماراثون منتصف الليل، وكل هذه التطورات تنبع من هدف واحد هو تعزيز ألعاب القوى في جميع أنحاء العالم».

.

الأكثر قراءة