فورمولا 1

فورمولا 1.. 140 ألف متفرج في جائزة بريطانيا الكبرى.. وهاميلتون متخوّف

المسؤولون عن حلبة سيلفرستون يعلنون اليوم الخميس أن جائزة بريطانيا الكبرى وهي المرحلة العاشرة من بطولة العالم للفورمولا 1، ستقام أمام 140 ألف متفرج لكن لويس هاميلتون بطل العالم 7 مرات أبدى تخوفه من القرار.

0
اخر تحديث:
%D9%81%D9%88%D8%B1%D9%85%D9%88%D9%84%D8%A7%201..%20140%20%D8%A3%D9%84%D9%81%20%D9%85%D8%AA%D9%81%D8%B1%D8%AC%20%D9%81%D9%8A%20%D8%AC%D8%A7%D8%A6%D8%B2%D8%A9%20%D8%A8%D8%B1%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%A8%D8%B1%D9%89..%20%D9%88%D9%87%D8%A7%D9%85%D9%8A%D9%84%D8%AA%D9%88%D9%86%20%D9%85%D8%AA%D8%AE%D9%88%D9%91%D9%81

أعلن المسؤولون عن حلبة سيلفرستون اليوم الخميس أن جائزة بريطانيا الكبرى، المرحلة العاشرة من بطولة العالم للفورمولا 1، ستقام أمام حشد جماهيري من 140 ألف متفرج في يوليو المقبل، فيما أبدى بطل العالم سبع مرات صاحب الأرض لويس هاميلتون تخوفه من هذا القرار. 

ويتعلق الأمر بأكبر سعة جماهيرية مسموح بها في الرياضة منذ انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» العام قبل الماضي.

وقال رئيس فورمولا واحد ستيفانو دومينيكالي «هذا خبر رائع، وستكون عطلة نهاية أسبوع رائعة» مع حضور عشرات الآلاف من المشجعين لمشاهدة أول سباق سرعة يوم السبت والحدث الرئيسي يوم الأحد.

وسيحتاج أصحاب التذاكر إلى تقديم اختبار سلبي أجري قبل 48 ساعة كحد أقصى أو أن يكونوا مطعمين بالكامل.

ورغم كل تلك الإجراءات الصحيّة عبّر سائق مرسيدس، هاميلتون عن مشاعره، معتبراً أنه يمر بحالة «انقسام» تجاه هذه المسألة.

وقال «السير» هاميلتون خلال مؤتمر صحفي أقيم على هامش جائزة ستريا الكبرى، المرحلة الثامنة من البطولة العالمية «قرأت أن عملية التلقيح تسير بشكل جيد، لذا هناك أناس أقل في المستشفيات، لكن يبدو أن القرار (استضافة 140 متفرج) يصب في خانة التسرع قليلاً».

وتابع «لكن الناس تذهب إلى هناك، وآمل أن نتعلم شيئاً من ذلك، وأن يبقى الجميع آمناً».

وأردف صاحب المركز الثاني في ترتيب السائقين برصيد 119 نقطة خلف سائق ريد بول الهولندي ماكس فيرستابن المتصدر (131) «لا يمكنني أن أصف شعوري وحماسي لرؤية الناس والجماهير البريطانية لأنها أفضل الجماهير طوال الموسم»، و«العام الماضي لم يتواجدوا (في المدرجات)، لذا من الرائع أن يتوافدوا وأن نشعر بالطاقة التي يجلبوها طوال عطلة نهاية الأسبوع».

وختم «(ولكن)، من الواضح أني أشاهد الأخبار وأسمع عن ارتفاع الحالات (الإيجابية) في بريطانيا. لذا من هذه الناحية، أنا قلق على الناس».

في العام الماضي، أقيم سباق جائزة بريطانيا الكبرى والذكرى السبعين للجائزة الكبرى في سيلفرستون خلف أبواب مغلقة.

من جهته، قال المدير العام لحلبة سيلفرستون ستيوارت برينجل «يمكن لسباق جائزة بريطانيا الكبرى أن يُظهر للعالم بأسره كيف تعافت البلاد من الكفاح ضد الوباء».

ويقام سباق جائزة بريطانيا الكبرى في 18 يوليو. وسيسمح للمسؤولين عن حلبة سيلفرستون ببيع التذاكر لعطلة نهاية الأسبوع الكاملة للتصفيات والسباق نفسه.

وتم الإعلان في وقت سابق من هذا الأسبوع، عن السماح لأكثر من 60 ألف مشجع بحضور مباريات نصف نهائي ونهائي كأس أوروبا بملعب في ويمبلي.

كما ستفتح بطولة ويمبلدون، ثالثة البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، أبوابها أمام 15 ألف متفرج في المباراتين النهائيتين للرجال والسيدات في 10 و11 يوليو المقبل.

.