الأمس
اليوم
الغد
16:00
تأجيل
ألانياسبور
طرابزون سبور
15:00
تأجيل
وادي دجلة
الاتحاد السكندري
15:00
تأجيل
الزمالك
الأهلي
15:00
تأجيل
المصري
مصر للمقاصة
15:00
تأجيل
حرس الحدود
الإسماعيلي
15:00
تأجيل
طلائع الجيش
طنطا
15:00
تأجيل
الجونة
نادي مصر
15:00
تأجيل
سموحة
بيراميدز
15:00
تأجيل
أسـوان
المقاولون العرب
13:30
تأجيل
بوروسيا دورتموند
بايرن ميونيخ
13:00
تأجيل
تشاد
غينيا
13:30
تأجيل
لايبزج
هيرتا برلين
13:30
تأجيل
باير ليفركوزن
فولفسبورج
13:30
تأجيل
إينتراخت فرانكفورت
فرايبورج
13:30
تأجيل
فيردر بريمن
بوروسيا مونشنجلاتباخ
13:30
تأجيل
هوفنهايم
كولن
13:30
تأجيل
فورتونا دوسلدورف
شالكه
13:30
تأجيل
أوجسبورج
بادربورن
13:30
تأجيل
يونيون برلين
ماينتس 05
15:00
تأجيل
الإنتاج الحربي
إنبـي
19:45
تأجيل
سبال
كالياري
16:00
تأجيل
جنوب السودان
أوغندا
16:00
تأجيل
أنجولا
الكونغو الديمقراطية
13:00
تأجيل
مدغشقر
كوت ديفوار
14:00
تأجيل
جنوى
بارما
14:00
تأجيل
فيورنتينا
بريشيا
15:00
تأجيل
سيراليون
نيجيريا
16:00
تأجيل
ناميبيا
مالي
16:00
تأجيل
غينيا بيساو
السنغال
13:00
تأجيل
أفريقيا الوسطى
المغرب
13:00
تأجيل
إثيوبيا
النيجر
18:45
الغاء
ألمانيا
إيطاليا
19:00
الغاء
إنجلترا
الدنمارك
19:00
الغاء
فرنسا
فنلندا
13:00
تأجيل
ساو تومي وبرينسيبي
جنوب إفريقيا
20:00
تأجيل
ليتشي
ميلان
17:45
تأجيل
تورينو
أودينيزي
17:00
تأجيل
بولونيا
يوفنتوس
11:30
تأجيل
إنتر ميلان
ساسولو
19:45
تأجيل
روما
سامبدوريا
14:00
تأجيل
هيلاس فيرونا
نابولي
17:00
تأجيل
أتالانتا
لاتسيو
جائزة بلجيكا الكبرى| لوكلير يحصد فوزه الأول

جائزة بلجيكا الكبرى| لوكلير يحصد فوزه الأول

منح شارل لوكلير فريقه فيراري الفوز الأول هذا الموسم في بطولة العالم عندما حل في المركز الأول بسباق جائزة بلجيكا الكبرى

أ ف ب
أ ف ب
تم النشر

حل شارل لوكلير، سائق فريق فيراري الشاب، في المركز الأول بسباق جائزة بلجيكا الكبرى، المرحلة 13 من بطولة العالم، محققا فوزه الأول في مسيرته ضمن منافسات الفورمولا 1.

وانطلق ابن إمارة موناكو البالغ 21 عاما، والذي يخوض أول موسم له مع الفريق الإيطالي، من المركز الأول على حلبة سبا-فرانكورشان، وعبر خط النهاية في المركز ذاته، متقدما بطل العالم سائق مرسيدس البريطاني لويس هاميلتون، وزميل الأخير الفنلندي فالتيري بوتاس.

ومنح لوكلير، فيراري الفوز الأول هذا الموسم في بطولة العالم.

وأتى السباق البلجيكي غداة مصرع السائق الفرنسي أنطوان هوبير على إثر حادث قوي تعرض له على الحلبة البلجيكية الشهيرة ضمن منافسات بطولة الفئة الثانية «فورومولا 2»، وسبق سباق الجائزة الكبرى، الأحد، الوقوف دقيقة صمت على السائق الفرنسي البالغ من العمر 22 عاما، والذي أهدى لوكلير إليه فوزه الأول ضمن منافسات الفئة الأولى.

إقرأ أيضا: الحزن يخيم على الفورمولا.. وفاة السائق الفرنسي هوبير بعد حادث في بلجيكا

وقال سائق فيراري عبر جهاز الاتصال الداخلي إثر عبوره خط النهاية: «أول فوز لي في الفورمولا 1 يولّد شعورا جيدا، لكن من الصعب الاحتفال في نهاية أسبوع كهذه»، وأضاف بعد السباق: «في الوقت ذاته أحقق ما حلمت به منذ طفولتي، لكننا اختبرنا أيضا هنا نهاية أسبوع صعبة جدا لأننا فقدنا صديقا بالأمس».

وخص لوكلير هوبير بعبارة: «ارقد بسلام طونيو» على مقود سيارته الحمراء، كما كُتبت عبارة «نسابق من أجل أنطونيو» والرقم 19 على هيكلها، وهو الذي حمله سائق فريق «بي دبليو تي أردِن» الراحل، وأضاف: «أهديه فوزي الأول، نشأنا معا، سباقي الأول خضته معه»، متابعا: «لا يمكنني أن أستمتع بشكل كامل بفوزي الأول».

وتمكن لوكلير من الاحتفاظ بالصدارة عند الانطلاق، بينما فقد زميله فيتل مركزه الثاني لصالح هاميلتون بعد المنعطف الأول، قبل أن يتمكن بعد أمتار من استعادته عند الجزء المستقيم من الحلبة، والذي صب لصالح فيراري في نهاية الأسبوع هذه، إذ بدأ الفريق الإيطالي أسرع من منافسه مرسيدس الذي يهيمن بشكل كبير على منافسات البطولة هذا الموسم.

إقرأ أيضا: «جائزة بلجيكا الكبرى».. توقف التجارب الحرة بسبب حادث هاميلتون

ولم يفقد لوكلير الصدارة سوى في مراحل معدودة من السباق الذي امتد لـ44 لفة، إذ دخل فيتل بشكل مبكر إلى حظيرة الفريق لتبديل إطاراته، وتمكن من انتزاع المركز الأول لدى دخول زميله في مرحلة لاحقة.

لكن الألماني بطل العالم أربع مرات، بدا وكأنه يعاني من إطاراته، بينما أظهر لوكلير (وهو في المركز الثاني خلفه) أن سيارته في وضع أفضل وأسرع، ما دفع إدارة فيراري إلى الطلب من فيتل تسهيل مروره لتفادي الضغط الذي كان يفرضه هاميلتون صاحب المركز الثالث.

وحافظ لوكلير على المركز الأول الذي استعاده في اللفة 27، بينما تمكن هاميلتون من تجاوز فيتل وانتزاع المركز الثاني، قبل أن يعاود الألماني دخول حظيرة الفريق لتبديل إطارته والخروج في المركز الرابع خلف بوتاس، وهو المركز ذاته الذي أنهى به السباق.

اخبار ذات صلة