فورمولا 1

بعد خسائر فادحة.. فريق ويليامز للفورمولا 1 معروض للبيع

الشركة المالكة لفريق ويليامز المشارك في بطولة العالم للفورمولا 1 تقرر طرحه للبيع بعدما تعرض لخسائر بلغت قرابة 15 مليون يورو في عام 2019.

0
%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%AE%D8%B3%D8%A7%D8%A6%D8%B1%20%D9%81%D8%A7%D8%AF%D8%AD%D8%A9..%20%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%20%D9%88%D9%8A%D9%84%D9%8A%D8%A7%D9%85%D8%B2%20%D9%84%D9%84%D9%81%D9%88%D8%B1%D9%85%D9%88%D9%84%D8%A7%201%20%D9%85%D8%B9%D8%B1%D9%88%D8%B6%20%D9%84%D9%84%D8%A8%D9%8A%D8%B9

قررت الشركة المالكة لفريق ويليامز المشارك في بطولة العالم للفورمولا 1 طرحه للبيع، بعدما سجل خسائر فادحة في عام 2019، بلغت قرابة 15 مليون يورو.

وأفادت شركة «ويليامز غراند بري القابضة» أنها تدرس خيارات عدة لمواجهة الصعوبات المالية الراهنة، تشمل البيع الكامل، أو السماح بدخول مستثمرين جدد في الفريق الذي أسسه فرانك ويليامز، ويعد من الأبرز في تاريخ بطولة العالم للفئة الأولى.

وأشارت الشركة في بيان نشرته وسائل إعلام إنجليزية الجمعة، إلى ان مجلس إدارتها «يعتقد أن إعادة التقييم الاستراتيجية والبيع الرسمي هو الأمر الصحي والمتعقل للقيام به من أجل النظر في مروحة خيارات شاملة ووضع مصلحة فريق الفورمولا واحد في أفضل وضع ممكن من أجل المستقبل».

وأوضحت ان من الخيارات التي تقوم بدراستها، السماح بدخول مستثمر بحصة أقلية، أو استثمار بحصة غالبية «بما يشمل بيع الشركة بالكامل».

وشددت الشركة التي تتخذ من جروف في المملكة المتحدة مقرا لها، على أنها لم تتلق إلى الآن أي عرض رسمي، لكنها تخوض نقاشات أولية مع مستثمرين محتملين، مؤكدة في الوقت عينه انه وعلى رغم الصعوبات التي تواجهها، لا تزال قادرة على خوض منافسات البطولة التي لم ينطلق موسمها لعام 2020 بعد بسبب فيروس كورونا المستجد.

اقرأ أيضًا: الاتحاد الدولي للسيارات يوافق على تخفيض سقف ميزانية 2021

ويأتي ذلك بعدما أعلنت الشركة فك التعاقد مع راعيها الأساسي «روك درينكس». وكشفت ويليامز عن تسجيل خسائر تشغيلية للعام الماضي تصل إلى عشرة ملايين جنيه استرليني.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة مايك أودريسكول إن نتائج عام 2019 تظهر التراجع الراهن في تنافسية نشاطات الفورمولا واحد، والتي تلاها تراجع في عائدات الحقوق التجارية.

وتابع «بعد أربعة أعوام من النتائج القوية في بطولة العالم للفورمولا واحد، حيث حللنا مرتين في المركز الثالث ومرتين في المركز الخامس، عرفنا موسمين صعبين»، لاسيما في العام 2019 حيث أنهى الفريق الموسم في المركز الأخير بين الصانعين.

ونقلت هيئة الاذاعة البريطانية عن نائبة المدير التنفيذي للفريق، كلير ويليامز، ان والدها فرانك «ضَمِن دائما وضع الفريق والأعمال والناس (الموظفين) في الدرجة الأولى، وهذا ما نقوم به حاليا».

وشددت على ان والدها المقعَد، وعلى رغم بلوغه الثامنة والسبعين من العمر وابتعاده عن الإدارة اليومية للفريق، لا يزال يتمتع بإدراك كامل وهو على اطلاع على كل قرار يتم اتخاذه، ويدعمه.

ويعد ويليامز من أبرز الوجوه في عالم الفئة الأولى، وصنع فريقا فرض هيمنته على السباقات لأعوام طويلة لاسيما في تسعينات القرن الماضي.

وحقق الفريق 16 لقبا في بطولة العالم، تسعة منها للصانعين وسبعة للسائقين، آخرها في العام 1997 مع الكندي جاك فيلنوف، بحسب التعريف المدرج على موقعه الالكتروني.

وعرف الفريق خلال مسيرته في بطولة العالم، بعض أبرز الأسماء في رياضة السيارات، مثل البريطاني نايجل مانسل، الفرنسي ألان بروست، البرازيلي نلسون بيكيت، ومواطنه إيرتون سينا الذي لقي حتفه في الأول من مايو 1994 في حادث مروع على حلبة إيمولا في سان مارينو، وهو على متن السيارة الزرقاء لفريق ويليامز.

.