دورة الألعاب الأولمبية

أولمبياد طوكيو| العداءة الأمريكية فيليكس تخوض آخر دورة لها

العداءة الأمريكية أليسون فيليكس تعلن أن مشاركتها في أولمبياد طوكيو المقبل ستكون الأخيرة لها في الألعاب الصيفية لكنها لم تكشف عن موعد اعتزالها.

0
اخر تحديث:
%D8%A3%D9%88%D9%84%D9%85%D8%A8%D9%8A%D8%A7%D8%AF%20%D8%B7%D9%88%D9%83%D9%8A%D9%88%7C%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%A7%D8%A1%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%83%D9%8A%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%D9%84%D9%8A%D9%83%D8%B3%20%D8%AA%D8%AE%D9%88%D8%B6%20%D8%A2%D8%AE%D8%B1%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D8%A9%20%D9%84%D9%87%D8%A7

ستكون مشاركة الأمريكية أليسون فيليكس في أولمبياد طوكيو المقبل، الأخيرة في الألعاب الصيفية بحسب ما أعلنت العداءة البالغة 35 عاما دون أن تكشف عن موعد اعتزالها.

كشفت فيليكس، العداءة الوحيدة في مضمار ألعاب القوى المتوّجة بست ذهبيات أولمبية، أن أولمبياد طوكيو سيكون الأخير لها لكنها قد تستمر في المنافسات بعد الألعاب المؤجلة من صيف 2020 إلى يوليو المقبل.

قالت فيليكس لمراسلين في لقاء افتراضي على هامش قمة اللجنة الأولمبية والبارالمبية الأمريكية «أخطط أن تكون الألعاب الأولمبية الأخيرة».

تابعت «لا أعرف إلى أي فترة سأستمر بالمشاركة. سأتعامل مع الأمور على طبيعتها. لا أرى نفسي في أولمبياد آخر، لكني لم أحدد موعدا لاعتزالي».

وستشارك فيليكس المتوجة بتسع ميداليات أولمبية (6 ذهبية و3 فضية) في طوكيو في أولمبيادها الخامس، بعد الأول عام 2004 في أثينا، حيث أحرزت فضية في سباق 200م.

وفي أولمبياد ريو 2016 الأخير، أحرزت فيليكس فضية في سباق 400م وذهبيتين في التتابع أربع مرات 100 م واربع مرات 400 م.

قبلها، حصدت ذهبيات التتابع أربع مرات 400 م في بكين 2008، 200م وأربع مرات 100 م وأربع مرات 400 م في لندن 2012.

وفيما ركزت على سباق 400م في المرحلة الأخيرة من مسيرتها، كشفت فيليكس أنها تخطط لدخول تصفيات 200م و400م في يوجين، أوريجون في يونيو «اذا ارتأيت أنه يجب التركيز على أحد السباقين سنتخذ هذا القرار لاحقا».

وقالت فيليكس، المتوجة بـ13 ذهبية في بطولة العالم، أنها اضطرت لابتكار وسائل للتدريب مع مدربها بوب كيرسي في ظل الإغلاق المفروض على مدينة لوس أنجليس أثناء فترة تفشي فيروس كورونا «كان التحدي كبيرا. تدربنا على الطرق، على الشاطىء، ذهبنا إلى كل مكان».

تابعت «الأكثر جنونا كان خوض التمرين في الحي الذي أسكن فيه. كنت أركض في الحي سابقا لكن لم أخض سباقات السرعة هناك أبدا».

.

الأكثر قراءة