تنس

نادال ينسحب من دورة باريس وديوكوفيتش يضمن صدارة التصنيف

النجم الإسباني رافاييل نادال ينسحب من دورة باريس بيرسي للتنس ويخسر صدارة تصنيف لاعبي التنس لصالح الصربي نوفاك ديوكوفيتش.

0
%D9%86%D8%A7%D8%AF%D8%A7%D9%84%20%D9%8A%D9%86%D8%B3%D8%AD%D8%A8%20%D9%85%D9%86%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D8%A9%20%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B3%20%D9%88%D8%AF%D9%8A%D9%88%D9%83%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AA%D8%B4%20%D9%8A%D8%B6%D9%85%D9%86%20%D8%B5%D8%AF%D8%A7%D8%B1%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B5%D9%86%D9%8A%D9%81

اضطر نجم التنس الإسباني رافاييل نادال للانسحاب من دورة باريس بيرسي للتنس، وذلك قبل مواجهة مواطنه فرناندو فيرداسكو، في الدور الثاني من الدورة، التي تعد واحدة من دورات الماسترز للألف نقطة.

وأعلن نادال انسحابه قبل خوض المباراة أمام فيرداسكو بسبب مشاكل في عضلات البطن، ليواصل الغياب عن دورات الماسترز منذ نوفمبر من العام الماضي.

وجاء انسحاب نادال لصالح الصربي نوفاك ديوكوفيتش، والذي سيتربع على قمة تصنيف لاعبي التنس المحترفين، والمزمع إصداره يوم الإثنين المقبل.

وخرج نادال في مؤتمر صحفي قبل دقائق من مواجهته أمام فيرداسكو، حيث قال للصحفيين: «هذه الأيام كنت أشعر بحالة جيدة، لكن بدأت أشعر ببعض الألم في عضلات البطن، خاصة مع محاولات الإرسال، والأطباء نصحوني بعدم لعب المباراة».

وكان نادال يأمل في مواصلة تصدر التصنيف، حيث كان يحتاج للعب أكثر من دور في دورة باريس من أجل تحقيق ذلك، لكن جاء الانسحاب ليمنح ديوكوفيتش صدارة التصنيف.

وأضاف قبيل موعد المواجهة مع مواطنه فرناندو فرداسكو في الدور الثاني، والتي كانت الأولى له في الدورة بعد إعفاء المصنفين الـ16 الأوائل من الدور الأول: «كان عامًا صعبًا بالنسبة لي على صعيد الإصابات، لذلك أفضل عدم القيام بأشياء مؤذية».

وتابع قائلًا: «لن يكون جيدًا لي ولا لأي شخص آخر أن أعود إلى الملعب مع علمي المسبق بأنه لن يكون ممكنا أن ألعب بأفضل شكل ممكن».

وكان من المقرر أن تكون دورة باريس بيرسي، أول مشاركة لنادال منذ انسحابه من نصف نهائي آخر البطولات الأربع الكبرى في فلاشينج ميدوز الأمريكية في سبتمبر الماضي أمام الأرجنتيني خوان مارتن دل بوترو، بسبب إصابة في الركبة.

ورغم الإصابات المتكررة التي عانى منها في الفترة الماضية، لم يكن موسم نادال عقيمًا، إذ نجح في تعزيز رقمه القياسي في رولان جاروس الفرنسية، ثاني بطولات الجراند سلام، بإحراز اللقب الـ 11، رافعًا رصيده إلى 17 لقبا في البطولات الكبرى، وتوج أيضا في ثلاث دورات للماسترز هي مونتي كارلو، للمرة 11، وروما وتورونتو، إضافة إلى دورة برشلونة، ذات الخمسمائة نقطة.

ولم يُعرف بعد ما إذا كان هذا الانسحاب سيؤثر على مشاركة الإسباني في بطولة الماسترز الختامية لموسم المحترفين، والتي تستضيفها لندن بين 11 و18 نوفمبر، بمشاركة أفضل ثمانية لاعبين خلال الموسم.

.