تنس

نادال في نصف نهائي «إنديان ويلز».. ويتمنى أن يستطيع مواجهة فيدرر

لاعب التنس الإسباني رافاييل نادال المصنف الثاني عالميًا بين لاعبي التنس المحترفين يتأهل لنصف نهائي بطولة «إنديان ويلز» المفتوحة لتنس الأساتذة ذات الـ 1000 نقطة ويواجه السويسري روجيه فيدرر

0
%D9%86%D8%A7%D8%AF%D8%A7%D9%84%20%D9%81%D9%8A%20%D9%86%D8%B5%D9%81%20%D9%86%D9%87%D8%A7%D8%A6%D9%8A%20%C2%AB%D8%A5%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D9%86%20%D9%88%D9%8A%D9%84%D8%B2%C2%BB..%20%D9%88%D9%8A%D8%AA%D9%85%D9%86%D9%89%20%D8%A3%D9%86%20%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D8%B7%D9%8A%D8%B9%20%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AC%D9%87%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%D8%AF%D8%B1%D8%B1

تفوق لاعب التنس الإسباني رافاييل نادال، أمس الجمعة، على نظيره الروسي كارين خاشانوف، وتأهل إلى نصف نهائي بطولة «إنديان ويلز» المفتوحة لتنس الأساتذة، ذات الـ 1000 نقطة.

وانتزع نادال الفوز على خاشانوف، في مباراة ماراثونية استغرقت ساعتين و18 دقيقة بدور ربع النهائي، بالفوز بالمجموعة الأولى بنتيجة 7-6 (7-2)، قبل أن يكرر فوزه في المجموعة الثانية بنفس النتيجة.

وبهذا التأهل الهام للنجم الإسباني المتألق، يضرب نادال موعدًا في نصف النهائي مع السويسري المخضرم روجيه فيدرر، اليوم السبت.

فيدرر في نصف نهائي «إنديان ويلز»

وتأهل اللاعب السويسري المخضرم روجيه فيدرر لنصف نهائي بطولة «إنديان ويلز»، بعد فوزه الجمعة على البولندي هوبرت هوركاش بنتيجة 6-4 و6-4 في مباراة دامت 74 دقيقة.

وبهذا الفوز، أصبح السويسري البالغ من العمر 37 عامًا أكبر لاعب يشارك في الدور نصف النهائي لهذه البطولة.

ويعد هذا الفوز هو الثاني للاعب السويسري فيدرر على لاعب بولندي خلال مسيرته، حيث كان الفوز الأول على حساب يرجي يانوفيتز في ربع نهائي بطولة روما عام 2013.

وخلال مشاركاته الأولى بالدور ربع النهائي لبطولة أساتذة ذات الألف نقطة، نجح هوركاش في الفوز على لاعبين كبار أمثال الفرنسي لوكاس بويل والياباني كي نيشيكوري والكندي دينيس شابوفالوف.

نادال يكشف عن آلامه ويتمنى مواجهة فيدرر

ومن ناحيته أعرب الإسباني رافائيل نادال، المصنف الثاني عالميًا بين لاعبي التنس المحترفين، أنه يأمل أن يستطيع خوض هذا اللقاء رغم الآلام التي يعاني منها في الركبة.

وعند سؤاله أمس الجمعة، عما إذا كان سيستطيع خوض مباراة نصف النهائي أمام فيدرر المقررة السبت، قال نادال «أتمنى ذلك».

وأضاف اللاعب الإسباني موضحًا «من الصعب أن أجيب لأن أي شيء أقوله قد يتم اتخاذه بشكل سلبي، لا أحد يستطيع ضمان ما سيحدث في اليوم التالي لأنه في عالم التنس كل شيء وارد».

وواصل المصنف الثاني عالميًا «لكن هدفي بالتأكيد هو أن أكون مستعدًا للمباراة، لا يمكنني أن أعرف يقينًا كيف سأستيقظ في ذلك اليوم».

واختتم نادال «أنا معتاد على اللعب رغم المعاناة من آلام، لذلك حاولت أن أحافظ على تركيزي وتحمل الوضع، هذا أحد الانتصارات التي تجعلني أشعر بالفخر حقًا – يقصد به الانتصار على خاشانوف».

.