الأمس
اليوم
الغد
نادال: النجاح الشخصي أهم من التفوق المهني

نادال: النجاح الشخصي أهم من التفوق المهني

لاعب التنس الإسباني رافايل نادال، توج مؤخرًا بلقب بطولة رولان جاروس للمرة الـ 12 في مسيرته، واللقب الـ 18 له في البطولات الأربع الكبرى في كرة التنس «الجراند سلام»

إفي
إفي

أكد لاعب التنس الإسباني رافايل نادال، المتوج مؤخرًا بلقب بطولة رولان جاروس للمرة الـ 12 في مسيرته، أنه سعيد لتخطيه الإصابات ونجاحه في الفوز بالبطولة الفرنسية الكبرى للعام الثالث تواليًا، ليتوج باللقب الـ 18 له في الجراند سلام.

وصرح نادال في مقابلة مع «إفي»: «النجاح الشخصي يفوق بكثير النجاح المهني، النجاح الشخصي أن تكون قادرًا على تخطي الأوقات العصيبة، أن تحافظ على شغفك ورغبتك في تحقيق شيء ما رغم سهولة التخلي عن ذلك».

وأضاف «التتويج برولان جاروس يعني الكثير بالنسبة لي، هذا أكيد، لكني أشعر بسعادة أكبر لما قدمته خلال الأسابيع الخمسة الماضية، أشكر بالطبع فريقي على مساعدتي في ذلك».

وأشار إلى أن تعرضه للإصابة في إنديان ويلز هذا العام لم تكن الأسوأ في مشواره «الأسوأ كان في عام 2005 حينما أبلغوني أنني ربما لن ألعب التنس مرة أخرى بسبب إصابة في القدم، فبالطبع كل لاعب قد يتعرض لتراجع في مستواه، لكن هذا العام ما حدث أن اللاعب يشعر أحيانًا بالإحباط لتكرار الإصابات».

وعما إذا كان التواضع هو السبب في التتويج برولان جاروس 12 مرة، قال «بالطبع، لكن هناك طرقا أخرى كثيرة لتحقيق النجاح، فليس كل أفضل الرياضيين في التاريخ تحلوا بالتواضع، بالتأكيد هم يجتهدون، لكن بعضهم لا يحتاج كي يكون متواضعًا لتحقيق الانتصار كرياضي، الأهم هم العمل والتفاني».

وعن علاقته بالنجاح قال «أعيش الأمر بشكل طبيعي، أحد الأسباب التي جعلتني فيما أنا فيه الآن عدم الإفراط في السعادة، لا أن أشعر بأنني فوق الجميع ولا بالشعور أقل من الآخرين حينما لا أقدم المستوى المطلوب، أعتقد أن حالتي الشعورية مستقرة وهذا يساعدني على التركيز في حياتي وفي مشواري الاحترافي بشكل هادئ».

ونجح نادال صاحب الـ 33 عامًا، في أن يصبح اللاعب الأكثر تتويجًا بلقب بطولة جراند سلام في التاريخ بعد فوزه برولان جاروس للمرة الـ 12، متخطيًا رقم الأسترالية مارجريت كورت التي توجت بأستراليا المفتوحة 11 مرة.

اخبار ذات صلة