تنس

نادال الباحث عن لقبه الـ 11 يلاقي تيم في نهائي ناري لـ«رولان جاروس»

بلغ حامل اللقب الإسباني رافاييل نادال، نهائي بطولة فرنسا المفتوحة «رولان جاروس»، حيث سيبحث عن لقبه الحادي عشر في مواجهة النمسوي دومينيك تيم.

0
%D9%86%D8%A7%D8%AF%D8%A7%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%A7%D8%AD%D8%AB%20%D8%B9%D9%86%20%D9%84%D9%82%D8%A8%D9%87%20%D8%A7%D9%84%D9%80%2011%20%D9%8A%D9%84%D8%A7%D9%82%D9%8A%20%D8%AA%D9%8A%D9%85%20%D9%81%D9%8A%20%D9%86%D9%87%D8%A7%D8%A6%D9%8A%20%D9%86%D8%A7%D8%B1%D9%8A%20%D9%84%D9%80%C2%AB%D8%B1%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%86%20%D8%AC%D8%A7%D8%B1%D9%88%D8%B3%C2%BB

بلغ حامل اللقب الإسباني رافاييل نادال، اليوم الجمعة، نهائي بطولة فرنسا المفتوحة «رولان جاروس»، ثاني البطولات الأربع الكبرى في التنس، حيث سيبحث عن لقبه الحادي عشر في مواجهة النمساوي دومينيك تيم، بعد غد الأحد.

وتفوق الإسباني المصنف أول على الأرجنتيني خوان مارتن دل بوترو بسهولة 6-4، 6-1، و6-2، لينضم إلى تيم المصنف سابعًا الذي كان قد أنهى مغامرة الإيطالي ماركو تشيكيناتو 7-5، 7-6 (12-10)، و6-1.

ويحمل الإسباني (32 عامًا) المتوج بـ 16 لقبًا في بطولات الجراند سلام، الرقم القياسي في عدد الألقاب على الملاعب الترابية لرولان جاروس، وسيبحث عن تعزيزه في مواجهة تيم الذي بلغ للمرة الأولى نهائي بطولة كبرى، علمًا أنه أصبح أيضًا أول نمسوي يبلغ هذه المرحلة منذ توماس موستر الذي بلغ نهائي رولان جاروس 1995.

وسيكون النهائي الـ 24 لنادال في الجراند سلام مرتقبًا لكونه يجمعه باللاعب الوحيد الذي تفوق عليه مرتين في عامين على الملاعب الترابية: ربع نهائي دورة مدريد للماسترز (2018)، وربع نهائي روما للماسترز (2017).

وحقق نادال الجمعة فوزه الـ 85 في رولان جاروس، متفوقا بسهولة على دل بوترو المتوج بلقب بطولة فلاشينج ميدوز الأمريكية عام 2009. ولم يخسر نادال سوى مرتين في باريس منذ مشاركته للمرة الأولى عام 2005 (أحرز اللقب)، كما أنه خسر في هذه السنة أول مجموعة له منذ 2015.

وقال نادال بعد الفوز «المجموعة الأولى كانت صعبة جدا وأتيحت لخوان مارتن العديد من الفرص. كان غير محظوظ بعض الشيء».

وهيمن نادال بشكل مطلق على المجموعتين الثانية والثالثة، وفاز بـ 14 شوطًا من الأشواط الـ 17 الأخيرة، بينما فشل دل بوترو في الفوز بأي من الفرص السبع التي أتيحت له لكسر إرسال الإسباني.

وأصبح الإسباني ثاني لاعب في التاريخ يصل إلى نهائي بطولة كبرى 11 مرة، معادلًا رقم السويسري روجيه فيدرر في بطولة ويمبلدون الإنجليزية.

واعتبر «الماتادور» أن تحقيق كل هذه الإنجازات «مستحيل من دون العمل الجاد واختبار لحظات صعبة.. عليك أن تكون مركزًا وتحافظ على شغفك باللعبة. لم أكن أحلم عندما خضت النهائي للمرة الأولى هنا عام 2005 إنني سأشارك في مباراة نهائية أخرى».

وعن مواجهته مع تيم، اعتبر نادال أن الأخير «لاعب مذهل. فاز علي في مدريد، لديه قوة كبيرة وعلي أن أكون في أفضل مستوى لي، وأن أتحسن.. إلا إنني أعتقد إنني سأكون جاهزًا للنهائي».

ودخل نادال نصف النهائي وهو يتفوق بنتيجة 9-5 في المواجهات المباشرة مع دل بوترو، ومنها ثلاث مباريات على الملاعب الترابية. إلا أن الأرجنتيني كان الأفضل في بداية المباراة التي امتدت ساعتين و14 دقيقة.

وأتيحت لدل بوترو ست فرص لكسر إرسال الإسباني في المجموعة الأولى، وزعت بالتساوي بين الشوطين الثالث والتاسع. وفي المجموعة الثانية، لم يرحم نادال منافسه وتقدم عليه سريعًا 5-صفر بعد كسرين للإرسال، وقدم سيناريو مشابها في المجموعة الثالثة التي تقدم فيها 5-1.

تيم بـ«قوة كاملة»

وشهد نصف النهائي الأول انتهاء مغامرة الإيطالي تشيكيناتو (25 عامًا ومصنف 72 عالميًا) على يد تيم (24 عامًا).

وكان تيم يخوض نصف النهائي الثالث تواليًا له في رولان جاروس (خسر في 2017 أمام نادال، وفي 2016 أمام الصربي نوفاك ديوكوفيتش).

ووضع تيم حدا لمسيرة مفاجئة لتشيكيناتو الذي لم يكن قد حقق قبل انطلاق بطولة فرنسا 2018، أي فوز في أي مباراة خاضها سابقا في الجراند سلام.

ولا يحظى تيم بسجل إيجابي ضد نادال، إذ خسر أمامه ست مرات في تسع مباريات بينهما، إلا أنه تفوق عليه مرتين على الملاعب الترابية.

وأعرب تيم عن ترقبه للمباراة النهائية الأحد، قائلًا «احتاج الى إعادة التزود بالطاقة وتناول إفطار جيد للمحافظة على مستواي.. قوة كاملة الأحد».

وبشأن نصف النهائي، أعتبر تيم أن "المفتاح كان المجموعة الثانية.. كان الشوط الفاصل متقاربًا فعلا ولم أكن أرغب في ذلك، لاسيما بعدما أضعت كرة سهلة»، أثناء تقدمه 6-4 في الشوط المذكور.

وتمكن تشيكيناتو خلال رولان جاروس 2018 من إقصاء ثلاثة مصنفين هم الإسباني بابلو كارينيو بوستا العاشر في الدور الثالث، والبلجيكي دافيد جوفان الثامن في الدور ثمن النهائي، وصولا إلى المفاجأة الأكبر بالتغلب على ديوكوفيتش المصنف 20 والأول عالميًا سابقًا، في الدور ربع النهائي.

وشارك تشيكيناتو أربع مرات في المنافسات الرئيسية لبطولات كبرى (قبل رولان جاروس 2018)، وخسر في الدور الأول في فلاشينج ميدوز الأمريكية 2015، وأستراليا وفرنسا 2016، وويمبلدون الإنجليزية 2017.

وقال الإيطالي بتأثر بعد الخسارة «اليوم، طوال اليوم، على ملعب فيليب شاترييه (الملعب الرئيسي في رولان جاروس)، كان المشجعون يقولون فورتسا ماركو (لتشجيعه)، لذا اعتقد إنها كانت أفضل لحظة لي».

وأضاف «ضد دومينيك تيم، أحد العشرة الأوائل، والناس كانوا يشجعونني».

وبدأ تيم المباراة بقوة وكسر إرسال الإيطالي في الشوط الأول، وهيمن على المجموعة إلى حين تمكن تشيكيناتو من رد كسر الإرسال والتقدم 5-4. إلا أن النمسوي رد سريعًا بالفوز بثلاثة أشواط، وحسم المجموعة في 46 دقيقة.

وفي المجموعة الثانية التي امتدت 61 دقيقة، حظي تشيكيناتو بثلاث فرص في الشوط الفاصل لحسم المجموعة لصالحه، إلا أنه لم يحسن استغلالها.

وبدأ الإيطالي منهكا في المجموعة الثالثة، ما أتاح لتيم التقدم 5-صفر. ولم يكن إحراز الشوط السادس كافيا لتشيكيناتو، إذ حسم تيم المجموعة سريعًا بنتيجة 6-1 وخلال 30 دقيقة.

وسيحصل تشيكيناتو على جائزة مالية بقيمة 560 ألف يورو (658 ألف دولار) أمريكي، ويدخل نادي الـ 30 الأوائل في التصنيف المقبل للاعبين.

.