تنس

رولان جاروس| خروج تيم من الدور الأول وأوساكا مهددة بالإقصاء

أقصي النمسوي دومينيك تيم وصيف عامي 2018 و2019 والمصنف رابعًا عالميًا من الدور الأول لبطولة رولان جاروس للتنس.

0
%D8%B1%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%86%20%D8%AC%D8%A7%D8%B1%D9%88%D8%B3%7C%20%D8%AE%D8%B1%D9%88%D8%AC%20%D8%AA%D9%8A%D9%85%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84%20%D9%88%D8%A3%D9%88%D8%B3%D8%A7%D9%83%D8%A7%20%D9%85%D9%87%D8%AF%D8%AF%D8%A9%20%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%82%D8%B5%D8%A7%D8%A1

أقصي النمسوي دومينيك تيم وصيف عامي 2018 و2019 والمصنف رابعًا عالميًا من الدور الأول لبطولة رولان جاروس للتنس، ثانية البطولات الأربع الكبرى، عندما فرّط الاحد بتقدم بمجموعتين أمام الإسباني بابلو أندوخار، فيما هدد المنظمون اليابانية ناومي أوساكا المصنفة ثانية بإقصائها في حال استمرارها في مقاطعة وسائل الإعلام.

وحقق أندوخار (35 عامًا) عودة لافتة ليتغلب على تيم حامل لقب بطولة أمريكا المفتوحة 4-6، 5-7، 6-3، 6-4، 6-4 بعد قرابة اربع ساعات ونصف على ملعب فيليب شاترييه.

وهذه المرة الأولى التي يخرج فيها تيم من الدور الأول لبطولة فرنسا المفتوحة والمرة الأولى التي يفشل في بلوغ الدو ربع النهائي في باريس منذ العام 2015.

وهذه المرة الأولى في مسيرته الاحترافية الممتدة على مدى 17 عامًا التي يعود فيها أندوخار من تأخر مجموعتين لتحقيق الفوز، كما أنه انتصاره الأول على أحد المصنفين العشرة الاوائل منذ فوزه على السويسري روجيه فيدرر في جنيف في 2015.

وتأهل اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس المصنف خامسًا عالميًا الى الدور الثاني بفوزه على الفرنسي جيريمي شاردي (60) 7-6 (8/6)، 6-3، 6-1.

ويقدم اليوناني مستويات مميزة هذا الموسم حيث حقق ايضًا لقب دورة ليون وحل وصيفًا في اكابولكو المكسيكية ودورة برشلونة، ويعتبر احد ابرز المرشحين للفوز باللقب بعد الإسباني رافايل نادال والصربي نوفاك ديوكوفيتش المصف اول.

أوساكا بخطر

وأعلن منظمو البطولة أن أوساكا مهددة بالإقصاء في حال استمرارها بمقاطعة وسائل الإعلام، وتم تغريمها 15 الف دولار اميركي لرفضها حضور المؤتمر الصحافي بعد فوزها على الرومانية باتريسيا ماريا تيغ في الدور الأول.

وجاء في بيان مشترك لمنظمي البطولات الأربع الكبرى: لقد حذرنا ناومي أوساكا بأنه إذا استمرت في تجاهل التزاماتها الإعلامية أثناء البطولة، ستُعرّض نفسها لعقوبات أشد بما في ذلك الإقصاء من البطولة.

وكانت أوساكا أعلنت الخميس انها ستقاطع الإعلام للمحافظة على صحتها الذهنية معتبرة: لدي شعور بأن الناس لا يكترثون بالصحة الذهنية للرياضيين وهذا ما يصدمني في كل مؤتمر صحافي اشارك فيه.

وأضافت: دائما ما يطرحون علينا اسئلة سبق أن طرحوها علينا مرات عدة أو اسئلة تجعلنا نشك بأنفسنا ولست مستعدة للخضوع امام اشخاص يشكون بي.

واستهلت أوساكا المتوجة بأربع بطولات غراند سلام مشوارها في بطولة فرنسا المفتوحة بفوز صعب على ماريا تيغ 6-4 و7-6 (7-4) وبلغت الدور الثاني.

وتابع بيان المنظمين انهم تواصلوا مع أوساكا: للاطمئنان على سلامتها وتقديم الدعم لها، مضيفين: كما تم تذكيرها بالتزاماتها وعواقب عدم الالتزام بها وأن القواعد يجب أن تطبق بالتساوي على جميع اللاعبين.

وغرّدت أوساكا مساء في رد مقتضب على تويتر: الغضب هو نتيجة نقصٍ في الفهم. التغيير يجعل الناس غير مرتاحين.

واكتفت أوساكا بالمقابلة على أرض الملعب بعد المباراة وقالت: بالنسبة لي، اللعب على التراب هو عمل في طور التقدم، آمل أن أتقدم أكثر كلما لعبت المزيد من المباريات.

وأضافت أنها على الرغم من الغرامات، فإنها لن تحضر المؤتمرات الصحافية في رولان غاروس، وهو قرار اتخذته للمحافظة على صحتها الذهنية، ما اثار غضب اللجنة المنظمة.

وضربت اوساكا التي لم تنجح مسبقًا في تخطي الدور الثالث في رولان غاروس علمًا انها غابت عن نسخة العام الماضي، موعدًا مع الرومانية الأخرى آنا بوغدان المصنفة 102 عالميًا التي تغلبت على الإيطالية إليزابيتا كوتشياريتو 6-1 و6-3.

وهو الفوز الثاني لأوساكا على تيغ في ثاني مواجهة بينهما.

زفيريف ينجو

ونجا الألماني الكسندر زفيريف المصنف سادسًا عالميًا من اللحاق بتيم، بعد أن واجه سيناريو معاكسًا وعوّض تأخره بمجموعتين الى فوز 3-6، 3-6، 6-2، 6-2، 6-صفر على مواطنه اوسكار اوتي المتأهل من التصفيات.

وهذه المرة السابعة التي يفوز بها زفيريف الباحث عن لقب ثالث هذا الموسم بعد أكابولكو ودورة مدريد للماستز، في مباراة من خمس مجموعات في رولان غاروس من سبع مباريات خاضها.

وطُلب من الجمور مغادرة الملعب قرابة الساعة 20:15 في التوقيت المحلي نظرًا لمنع التجول في العاصمة الذي يبدأ عند الساعة 21:00 بسبب تداعيات جائحة فيروس كورونا. وسمح المنظمون بتواجد زهاء خمسة آلاف مشجع في الأيام العشرة الأولى من البطولة على أن يرتفع إلى 13 الف في الخمسة الاخيرة حيث سترتفع نسبة السعة الاستيعابية من 35 الى 65 في المئة.

وكان أيضًا الروسي كارن خاتشانوف (25) والاسبانيان بابلو كارينيو بوستا (12) وروبرتو باوتيستا أوغوت (11) من ابرز المتأهلين الى الدور الثاني.

كما بلغت البيلاروسية أرينا سابالينكا المصنفة رابعة عالميًا المتوجة في دورة مدريد مؤخرًا الدور الثاني بفوزها على الكرواتية أنا كونجو 6-4، 6-3.

وأنقذت التشيكية بترا كفيتوفا المصنقة 12 عالميًا نقطة لخسارة المباراة امام البلجيكية غريت مينن المتأهلة من التصفيات لتفوز 6-7 (3/7)، 7-6 (7/5)، 6-1.

وتأهلت البيلاروسية فيكتوريا ازارينكا المصنفة 16 عالميًا وحاملة لقبين كبيرين الى الدور الثاني بفوزها على الروسية سفيتلانا كوزنيتسوفا 6-4، 2-6 و6-3. 

وفجرت الأوكرانية أنجيلينا كالينينا المصنفة 139 عالميا مفاجأة من العيار الثقيل بتغلبها على الألمانية أنجيليك كيربر المصنفة 27 عالميا 6-2 و6-4 في ساعة و26 دقيقة.

ووجدت كيربر البالغة من العمر 33 عاما والمتوجة بثلاثة القاب كبرى (ملبورن وفلاشينغ ميدوز 2016 وويمبلدون 2018) نفسها متخلفة صفر-5 في المجموعتين الأولى والثانية.

وهي المرة الثالثة تواليا التي تودع فيها كيربر رولان غاروس من الدور الأول، وهي خرجت من الدور ذاته في بطولة أستراليا المفتوحة هذا الموسم.

.