تنس

ديوكوفيتش وفيدرير ونادال إلى الدور الثالث من رولان جاروس

الصربي نوفاك ديوكوفيتش والسويسري روجيه فيدرير يبلغان الدور الثالث من بطولة فرنسا المفتوحة للتنس «رولان جاروس» بعدما تجاوز الأول الأوروجوياني بابلو كويفاس والثاني الكرواتي مارين تشيليتش.

0
اخر تحديث:
%D8%AF%D9%8A%D9%88%D9%83%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AA%D8%B4%20%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%B1%20%D9%88%D9%86%D8%A7%D8%AF%D8%A7%D9%84%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%84%D8%AB%20%D9%85%D9%86%20%D8%B1%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%86%20%D8%AC%D8%A7%D8%B1%D9%88%D8%B3

بلغ كل من الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول والسويسري روجيه فيدرير الثامن الخميس الدور الثالث من بطولة فرنسا المفتوحة للتنس.

ولم يجد ديوكوفيتش بطل العام 2016 صعوبة في تجاوز الأوروجوياني بابلو كويفاس المصنف 92 عالميًا 6-3، 6-2، 6-4 في المباراة الاولى التي جمعتهما.

وقال الوصيف اربع مرات آخرها العام الماضي: «بابلو لاعب متخصص في الملاعب الترابية ولديه قوة في الضربتين الأمامية والخلفية، ولكن بقيت مركزًا. المجموعة الثالثة كانت صعبة لأنه رفع مستواه ولكني بقيت مركزًا ورفعت مستوى إرسالي وأنا سعيد حقًا».

وتابع: «من المهم أن أبقى حاضرًا وأفكر فقط بالخصم المقبل، أشعر بحال جيدة على الملعب وألعب بثقة وأرسل وأسدد جيدًا. أعتقد أن التحضيرات كانت جيدة لرولان جاروس لذا آمل ان أذهب بعيدًا في هذه البطولة».

ويلتقي الصربي الباحث عن لقبه التاسع عشر في البطولات الكبرى، تاليًا مع الليتواني ريكارداس بيرانكيس الفائز على الأسترالي جيمس داكوورث، علمًا أن ديوكوفيتش فاز بالمباريات الثلاث جميعها التي جمعته بالليتواني، آخرها في الدور الثاني في فرنسا العام الماضي.

فيدرير يجدد فوزه على تشيليتش

وبلغ فيدرير حامل اللقب عام 2009 الدور الثالث للمرة السادسة عشرة في رولان جاروس بفوزه على الكرواتي مارين تشيليتش المصنف 47 عالميًا 6-2، 2-6، 7-6 (7/4)، 6-2 في ساعتين و35 دقيقة.

وجدد السويسري فوزه على منافسه للمرة العاشرة في 11 مواجهة جمعتهما، حيث حقق المصنف ثالثًا عالميًا سابقًا فوزه الوحيد على فيدرر في نصف نهائي بطولة الولايات المتحدة المفتوحة عام 2014 عندما مضى وحقق اللقب.

وقال فيدرير الذي يشارك في رولان جاروس للمرة الثانية فقط في الأعوام الستة الأخيرة والأولى منذ خروجه من نصف نهائي عام 2019: «كانت مباراة جيدة جدًا وتفاجأت قليلا بنفسي، لم أعتقد أنني سألعب هكذا لهذه الفترة ضد مارين. حاولت كل شيء وقدمت أداء جيدًا في شوط كسر التعادل ما منحني الثقة أنه ما زال لدي طاقة وشيء لأقدمه».

وتابع صاحب الـ39 عامًا الذي يشارك للمرة الأولى في جراند سلام منذ أستراليا المفتوحة 2020: «كنت واضحًا في ضرباتي وأركض أكثر إلى الأمام لا إلى الوراء...من الجيد أن نلعب في هكذا ظروف وضد خصم مثله».

وشهدت المجموعة الثانية مشادة كلامية مع الحكم إيمانويل جوزيف بعد أن منحه إنذارًا لأخذه الكثير من الوقت بين النقاط، حيث قال له فيدرير: «لا أتجرأ بعد الآن على الذهاب والتقاط المنشفة».

وكانت هذه المرة الأولى التي يلتقي فيها اللاعبان منذ نهائي أستراليا المفتوحة عام 2018 عندما حقق فيدرير لقبه العشرين والأخير في البطولات الكبرى.

ويلتقي فيدرير الطامح للعودة إلى مستوياته بعد عمليتين جراحيتين في ركبته اليمنى العام الماضي، تاليًا مع الألماني دومينيك كوبفر الفائز على الأمريكي تايلور فريتز 6-3، 6-2، 3-6، 6-4.

وفي أبرز المتأهلين إلى الدور الثالث لدى الرجال الأرجنتيني دييجو شفارتسمان، الروسي أصلان كاراتسيف، الإيطالي ماتيو بيريتيني ومواطنه يانيك سينر.

وواصل الإسباني رافاييل نادال في يوم عيد ميلاده الخامس والثلاثين مسعاه نحو تتويج رابع عشر في بطولة فرنسا المفتوحة، ثانية البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، وعبر بسهولة إلى الدور الثالث.

وحقق نادال المصنف ثالثًا انتصاره السابع عشر من أصل 17 مواجهة جمعته بريتشارد جاسكيه بنتيجة 6-صفر، 7-5، 6-2، ليقصي آخر فرنسي من منافسات الرجال هذا العام، في أسوأ نتيجة لفرنسا في رولان جاروس منذ 53 عامًا وتحديدًا منذ العصر الحديث للعبة في 1968.


.