Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
20:00
إشبيلية
مايوركا
18:00
فنرباهتشة
سيفاس سبور
11:00
ولفرهامبتون
إيفرتون
14:00
ثون
نيوشاتل
14:00
سيرفيتي
سانت جالن
14:00
لوزيرن
لوجانو
15:15
جنوى
سبال
16:15
زيورخ
سيون
15:30
أنقرة جوتشو
جالاتا سراي
18:15
بيلينينسيس
موريرينسي
17:30
فيورنتينا
هيلاس فيرونا
17:30
كالياري
ليتشي
17:30
بارما
بولونيا
17:30
أودينيزي
سامبدوريا
18:00
دينيزلي سبور
طرابزون سبور
18:00
أنطاليا سبور
ألانياسبور
18:00
جوزتيبي
غنتشلر بيرليغي
18:30
بازل
يانج بويز
19:15
انتهت
أستون فيلا
مانشستر يونايتد
20:00
انتهت
ريال مدريد
ديبورتيفو ألافيس
19:45
نابولي
ميلان
14:00
ليفربول
بيرنلي
15:30
توتنام هوتسبر
أرسنال
17:30
ريال بلد الوليد
برشلونة
17:30
انتهت
ريال سوسيداد
غرناطة
17:00
انتهت
بورنموث
توتنام هوتسبر
13:15
أستون فيلا
كريستال بالاس
17:00
انتهت
إيفرتون
ساوثامبتون
20:30
انتهت
باسوش فيريرا
سبورتينج براجا
19:00
برايتون
مانشستر سيتي
16:30
شيفيلد يونايتد
تشيلسي
18:00
انتهت
بشكتاش
قاسم باشا
18:15
انتهت
سبورتنج لشبونة
سانت كلارا
18:00
بورنموث
ليستر سيتي
17:30
ليجانيس
فالنسيا
16:00
انتهت
فيتوريا غيمارايش
جل فيسنتي
15:30
انتهت
تشايكور ريزه سبور
قيصري سبور
19:45
يوفنتوس
أتالانتا
20:00
أتليتكو مدريد
ريال بيتيس
15:00
ليفانتي
أتليتك بلباو
18:00
انتهت
غازي عنتاب سبور
قونيا سبور
12:00
إسبانيول
إيبار
19:45
انتهت
هيلاس فيرونا
إنتر ميلان
11:30
نورويتش سيتي
وست هام يونايتد
17:30
انتهت
سبال
أودينيزي
11:30
واتفورد
نيوكاسل يونايتد
20:00
انتهت
أتليتك بلباو
إشبيلية
17:30
بريشيا
روما
17:30
انتهت
مايوركا
ليفانتي
15:15
لاتسيو
ساسولو
17:30
انتهت
إيبار
ليجانيس
15:00
أوساسونا
سيلتا فيجو
16:00
انتهت
ريو أفي
بورتيمونينسي
20:30
انتهت
فاماليساو
بنفيكا
18:15
انتهت
تونديلا
بورتو
18:30
انتهت
لوجانو
سانت جالن
بعد تأجيل البطولة بسبب فيروس كورونا.. رولان جاروس يستعد للخريف

بعد تأجيل البطولة بسبب فيروس كورونا.. رولان جاروس يستعد للخريف

أ ف ب
أ ف ب
تم النشر

بدلا من الأصوات الصاخبة لضربات الكرات في الملعب الرئيسي «فيليب شاترييه» لبطولة فرنسا المفتوحة للتنس، ثانية البطولات الأربع الكبرى، على ملاعب رولان جاروس ، هناك مجموعة من الأدوات وصفارات آلات البناء التي تملاه بعد خلوه بسبب فيروس كورونا، وبدلا من القبعات التقليدية للبطولة، تزيِّن الخوذات رؤوس القليل من الأشخاص المتواجدين في ورشة بالملعب. وبدلا من المباريات الصعبة التي تستضيفها مواقع رولان جاروس، هناك قلة نادرة من اللاعبين يجرون تدريباتهم في الملاعب الملحقة للمجمع.

آثار وباء «كوفيد-19» الذي أجبر الاتحاد الفرنسي للتنس على تأجيل البطولة إلى نهاية سبتمبر، واضحة جدا.

ولكن في بداية أكتوبر المقبل، سيكون هناك بطل لرولان جاروس 2020، بحسب ما أكده لوكالة «فرانس برس» المدير العام للاتحاد الفرنسي للعبة جان-فرانسوا فيلوت.

وقال «في الخريف، سنخوض رولان جاروس بسعة جماهيرية مثالية للسماح للناس باحترام التباعد الاجتماعي».

وتعمل مجموعة عمل مكونة من ممثلين عن وزارتي الرياضة والشؤون الخارجية والمحافظة والسلطات الصحية ورولان جاروس على جميع السيناريوهات.

الهدف هو حضور الجماهير

وأكد فيلوت أن «الهدف هو أن يكون هناك جمهور، لكننا سنكون قادرين على تنظيم رولان جاروس أيا كان الخيار الذي تم اعتماده، بما في ذلك الأبواب الموصدة»، مشددًا على مسؤولية الاتحاد الفرنسي تجاه اللاعبين الذين «تعتبر الجوائز المالية مهمة جدا بالنسبة لهم»، وكذلك تجاه النظام البيئي للتنس في فرنسا حيث يمثل رولان جاروس حوالي 80 بالمئة من ميزانيته.

وبما أن الاتحاد الفرنسي عوّض المشجعين عن التذاكر التي اشتروها لحضور مباريات البطولة في مايو الحالي، فسيتم إعادة عرضها للبيع في حال سمح للجمهور بالحضور في الخريف.

وقال فيلوت «لقد حددنا موعدا نهائيا (لإعادة عرض التذاكر للبيع) ... لكنكم لن تعرفونه».

وأضاف «ستكون بطولة استثنائية على أي حال»، مؤكدًا أن اللجنة المنظمة تعمل على استضافة «بطولة مؤجلة» ويتعين عليها أن تقدم جميع الجداول المعتادة (الشباب، الفردي، الزوجي، والكراسي المتحركة).

ولن تكون الأيام القصيرة جدا في شهر أكتوبر عقبة رئيسية بما أن مجمع رولان جاروس يملك ثمانية ملاعب بإضاءة جيدة «فيليب-شاترييه، سوزان لينغلن، سيمون-ماثيو، الملعب رقم 14، وأربعة ملاعب ملحقة».

وقال «المسألة لا تتعلق ببرمجة مباريات في وقت متأخر من الليل، ولكن إنهاء المباريات التي بدأت»، مذكِّرا بأن المباريات الليلية لن تبدأ قبل نسخة 2021 عندما تعود البطولة إلى موعدها المعتاد في مايو ويونيو.

اقرأ أيضَا.. ديوكوفيتش: سعيد بالعودة إلى الملاعب في يونيو

اختبار المطر

في الخريف أيضا، فإن خطر هطول المطر مهم جدا. لكن رولان جاروس الآن يملك سقفه، مثل البطولات الثلاث الاخرى للجراند سلام.

وأوضح فيلوت في هذا الصدد «باستثناء باريس، الرأي الذي تم اتخاذه منذ البداية هو احترام طبيعة خوض مباريات البطولة في الهواء الطلق»، مضيفًا «إنها ليست قاعة عرض مغلقة، على عكس ما هو موجود في ويمبلدون، بطولة أستراليا المفتوحة وحتى في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة حيث تغلق الأسقف الملاعب بإحكام، بما في ذلك من أجل تكييفها».

لذلك هناك 11 جناحا، من المعدن والقماش، يبلغ وزن كل منها 350 طنا لمساحة إجمالية تبلغ 10 آلاف متر مربع والتي يمكن أن تغطي ملعب الأرضية الترابية الأسطوري في 15 دقيقة، مع السماح للهواء بالمرور عبر الجوانب.

تم اختبار فعالية هذا السقف الذي كلف 55 مليون يورو، بمناسبة الأمطار الغزيرة التي ضربت باريس قبل بضعة أسابيع.

وقال فيلوت «لقد تم تعميده"، مضيفا "لم يتأثر السقف على الإطلاق بهذه الأمطار وعملت قنوات تصريف المياه دون أن تفيض أي منها ودون أن تتسبب في تسريب للمياه».

وبينما ستستمر أعمال تطوير الموقع في العام المقبل، وسيحظى ملعب سوزان ليجلن بسقفه أيضا سيكون أكثر خفة في الوزن، في أفق استضافة باريس لدورة الألعاب الأولمبية عام 2024، لم يبق الآن سوى لعب التنس.

اخبار ذات صلة