تنس

«رولان جاروس» نادال يواصل زحفه ومواجهة مرتقبة بين سيرينا وشارابوفا

ملخص لأحداث اليوم اليوم السابع من بطولة رولان جاروس

0
%C2%AB%D8%B1%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%86%20%D8%AC%D8%A7%D8%B1%D9%88%D8%B3%C2%BB%20%D9%86%D8%A7%D8%AF%D8%A7%D9%84%20%D9%8A%D9%88%D8%A7%D8%B5%D9%84%20%D8%B2%D8%AD%D9%81%D9%87%20%D9%88%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AC%D9%87%D8%A9%20%D9%85%D8%B1%D8%AA%D9%82%D8%A8%D8%A9%20%D8%A8%D9%8A%D9%86%20%D8%B3%D9%8A%D8%B1%D9%8A%D9%86%D8%A7%20%D9%88%D8%B4%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%A8%D9%88%D9%81%D8%A7

واصل الإسباني رافاييل نادال المصنف أول عالميًا، زحفه نحو لقبه الحادي عشر في بطولة فرنسا المفتوحة، ثانية البطولات الأربع الكبرى، بتأهله الى الدور الرابع الذي وصلت اليه أيضًا الأميركية العائدة سيرينا ويليامز، ما سيضعها في مواجهة مثيرة مع الروسية ماريا شارابوفا.

ولم يجد نادال صعوبة تذكر في تخطي عقبة صديقه الفرنسي ريشار جاسكيه، المصنف السابع والعشرين بالفوز عليه 6-3 و6-2 و6-2، واحتاج الى ساعتين لتجاوزه.

وهذا الفوز الـ82 لنادال في رولان جاروس التي يسعى إلى لقبها الثاني تواليًا، والحادي عشر في مسيرته، مقابل هزيمتين فقط في الدور الرابع عام 2009 «السويدي روبن سودرلينج» وربع نهائي 2015 «الصربي نوفاك ديوكوفتيش»، وانسحاب من الدور الثالث عام 2016 بسبب الاصابة «قبل لقاء مواطنه مارسيل غرانويرز».

وأكد نادال «31 عاما» تفوقه التام على جاسكيه، صديقه منذ أن كانا يافعين، بتحقيقه فوزه الـ16 على الفرنسي من أصل 16 مواجهة بينهما، محطمًا في طريقه رقمه الشخصي من حيث عدد المجموعات المتتالية التي فاز بها في رولان غاروس «34»، واقترب من الرقم القياسي الذي سجله السويدي بيورن بورج «41» بين 1979 و1981.

ويواصل نادال تألقه على الملاعب الترابية هذا الموسم، حيث لم يخسر سوى مباراة واحدة ضد النمساوي دومينيك تييم في ربع نهائي دورة مدريد للماسترز، لكن الإسباني لا يعتبر نفسه لا يقهر على هذا النوع من الملاعب، حيث شدد على أنه لا يعلم ما يفكر به اللاعبون الآخرون، وما يعرفه يتعلق به. وأنه يدخل إلى الملعب وهو يدرك بأن الخسارة ممكنة. وأن بإمكانه الفوز أو الخسارة. لا أدخل الى الملعب قائلًا «لا يمكنكم الفوز ضدي».

ويلتقي نادال في الدور الرابع الألماني المغمور ماكسيميليان مارترر «22 عاما و70 عالميًا»، والذي تغلب على الأستوني يورغن تسوب 6-2 و6-1 و6-4 وبلغ ثمن النهائي للمرة الأولى في الجراند سلام.

وكان الأرجنتيني خوان مارتن دل بوترو الخامس أبرز من تأهل الى الدور الرابع السبت بجانب نادال، وذلك بتغلبه على الاسباني البرت راموس الحادي والثلاثين 7-5 و6-4 و6-1.

وهي المرة الأولى التي يتأهل فيها بطل فلاشينج ميدوز لعام 2009 الى الدور الرابع في رولان جاروس منذ 2012 حين انتهى مشواره عند ربع النهائي، وسيلتقي الأميركي جون إيسنر أو الفرنسي بيار-هوج هيربير.

«الأرقام لا تكذب» وستكون البطولة الفرنسية على موعد مع مواجهة مميزة عند السيدات، لأن الدور الرابع سيضع سيرينا، حاملة الرقم القياسي بعدد الألقاب الكبرى في عصر الاحتراف «23»، بمواجهة خصمتها شارابوفا.

وخلافا لمباراتها في الدور الثاني حين تخلفت بمجموعة أمام الاسترالية أشلي بارتي قبل أن تنتفض وتحسم اللقاء، لم تجد سيرينا، المصنفة أولى عالميا سابقا والعائدة حديثا من إجازة أمومة امتدت لأكثر من عام، صعوبة في الفوز على الألمانية جوليا جورجيس الحادية عشرة 6-3 و6-4.

وأشارت سيرينا بعد اللقاء الى أنه "اليوم لعبت بصلابة. لا أعلم... أنا ألعب وبعدها أربح" مبدية نوعا ما تعجبها من فوزها بمجموعتين، قبل أن تضيف "الأمر ليس سهلا... لكنه مختلف لأن لدي طفلة الآن. كل شيء مختلف جدا بالنسبة لي".

واحتاجت سيرينا، الى ساعة و16 دقيقة فقط لتحجز بطاقتها الى الدور الرابع حيث ستتواجه مع غريمتها شارابوفا الفائزة السبت ايضا على التشيكية كارولينا بليسكوفا السادسة بنتيجة سهلة 6-2 و6-1، في مباراة لم تستمر أكثر من 59 دقيقة.

وتستعيد سيرينا، وصيفة البطولة الفرنسية لعام 2016 وبطلة 2002 و2013 و2015 والتي تخوض مشاركتها الأولى في الغراند سلام منذ تتويجها بلقب استراليا عام 2017 وهي حامل، خصومتها مع شارابوفا بطلة 2012 و2014 والتي تشارك للمرة الأولى في رولان غاروس منذ عودتها الى المنافسات العام الماضي من إيقاف 15 شهرا على خلفية المنشطات.

وبعد مباراتها الأولى على الملعب المركزي "فيليب شاترييه" منذ ثلاثة أعوام وفوزها على بليسكوفا، اعترفت شارابوفا، أن "هناك الكثير من الأشياء التي قامت بها (سيرينا) خلال مسيرتها أفضل مني... الأرقام لا تكذب".

والتقت شارابوفا وسيرينا 21 مرة سابقا، وتتفوق الأميركية بشكل كبير بفوزها في 19 مباراة، منها 18 تواليا.

وتابعت شارابوفا التي يعود فوزها الأخير على سيرينا الى بطولة الماسترز لعام 2004، أنه "في كل مرة تلعب ضد سيرينا، تكون مدركا لما تواجهه. تدرك التحدي الذي ينتظرك. تعلمون، أنه رقم سجلي ضدها، أتطلع دائما للدخول الى أرضية الملعب والمنافسة ضد أفضل اللاعبات".

- "بكيت عدة مرات" - ولا يمكن القول بأن العلاقة بين سيرينا وشارابوفا ودية على الإطلاق، وقد ازدادت توترا السبت بعدما كذبت الأميركية ما ذكرته منافستها في مذكراتها الأخيرة "انستابوبل" بأن سيرينا "كرهتها" لأن الروسية سمعتها تبكي بعد الخسارة أمامها في نهائي بطولة ويمبلدون عام 2004.

وقالت الأميركية البالغة 37 عاما "أعتقد أن الكتاب كان 100 بالمئة إشاعات، على الأقل كل الأشياء التي قرأتها والاقتباسات التي قرأتها، والتي كانت مخيبة للآمال بعض الشيء".

وتابعت "بكيت في غرف الملابس عدة مرات بعد خسارة، وهذا ما رأيته يحصل مع الكثير من الناس. أعتقد أنه أمر طبيعي"، موضحة "إنه نهائي بطولة ويمبلدون، كما تعلمون. لذا، أعتقد أن الأمر سيكون صادما أكثر لو لم أكن أبكي... الكتاب تناولني كثيرا. بصراحة، لقد فوجئت بذلك...".

وستكون مواجهة الإثنين الأولى بين سيرينا وشارابوفا منذ ربع نهائي بطولة استراليا 2016 حين خاضت الروسية مباراتها الأخيرة قبل ايقافها بسبب المنشطات.

وبلغت ايضا الدور الرابع الرومانية سيمونا هاليب المصنفة أولى بفوزها على الألمانية اندريا بتكوفيتش 7-5 و6-صفر، مستفيدة من اصابة الأخيرة في ركبتها اليمنى.

وتلتقي هاليب، وصيفة النسخة الماضية، في الدور الرابع البلجيكية ايليز مرتنز السادسة عشرة.

وتأهلت أيضا الإسبانية جاربيني موجوروتسا الثالثة بفوزها على الاسترالية سامانتا ستوسور بسهولة 6-صفر و6-2.

وتتواجه الإسبانية، المتوجة باللقب الفرنسي عام 2016 وحاملة لقب بطولة ويمبلدون الانكليزية 2017، في الدور المقبل الأوكرانية ليزيا تسورينكو.

.