رياضات أخرى

إيقاف الصين وكازاخستان في رفع الأثقال لمدة عام

المجلس الأولمبي الآسيوي أعلن تأكيد إيقاف الصين وكازاخستان في منافسات رفع الأثقال في يوم افتتاح النسخة الـ 18 من دورة الألعاب الآسيوية

0
%D8%A5%D9%8A%D9%82%D8%A7%D9%81%20%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%8A%D9%86%20%D9%88%D9%83%D8%A7%D8%B2%D8%A7%D8%AE%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D9%86%20%D9%81%D9%8A%20%D8%B1%D9%81%D8%B9%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AB%D9%82%D8%A7%D9%84%20%D9%84%D9%85%D8%AF%D8%A9%20%D8%B9%D8%A7%D9%85

أعلن المجلس الأولمبي الآسيوي، اليوم السبت، الإبقاء على إيقاف الصين وكازاخستان عن المشاركة في منافسات رفع الأثقال، وذلك في يوم افتتاح النسخة الـ 18 من دورة الألعاب الآسيوية التي تستضيفها إندونيسيا.

وأحرزت الصين سبع ميداليات ذهبية في رفع الأثقال في «آسياد 2014»، إلا أن العملاق الآسيوي، إضافة إلى كازاخستان التي أحرزت ذهبية واحدة في الدورة السابقة، هما من ضمن تسع دول فرض عليها الاتحاد الدولي لرفع الأثقال عقوبة إيقاف لمدة 12 شهرًا لمخالفات مرتبطة بالمنشطات.

وتردد في إندونيسيا التي تستضيف الألعاب في العاصمة جاكرتا ومدينة باليمبانج حتى الثاني من سبتمبر، أن الرباعي الصينيين قد يسمح لهم المشاركة في المنافسات، بعد ورود أسماء عدد منهم على الموقع الإلكتروني الرسمي للدورة في الأيام القليلة الماضية.

إلا أن الاتحاد الدولي لرفع الأثقال أقر في اجتماع لمجلسه التنفيذي، أمس الجمعة، في مدينة لوزان السويسرية، على مواصلة مراقبة أداء الدول التسع قبل اتخاذ أي قرار جديد بشأن الإيقاف.

وقال المدير العام للمجلس الأولمبي حسين المسلم، في تصريحات صحفية: «نحن نتبع قواعد الاتحاد الدولي لرفع الأثقال، هو عقد اجتماعه ولم يرسل لنا ما يقول بإنه يمكن السماح لرياضيي الصين أو كازاخستان بالمشاركة».

وأوضح أن الأسماء وردت على الموقع الإلكتروني: «لأننا كنا ننتظر، كنا نضع كل شيء تحسبًا لصدور قرار، وفي حال اتخاذه يمكن أن نضعهم خلال خمس دقائق»، مشددًا على أن المجلس الأولمبي الآسيوي «كان مستعدًا للسماح لهم بالمشاركة، لكن القرار بيد الاتحاد الدولي».

ومن المقرر أن يشارك الرياضيون الصينيون في منافسات 38 من الرياضات الـ 40 التي تتضمنها الألعاب الآسيوية والتي تنطلق بشكل رسمي في وقت لاحق السبت من خلال حفلي افتتاح في المدينتين المضيفتين، علمًا أن بعض المسابقات بدأت منافساتها منذ أيام.

وفي حين يتوقع أن تحافظ الصين على تفوقها في جدول الميداليات، تبرز إيران وكوريا الشمالية كمرشحتين لتعويض غيابها في منافسات رفع الأثقال.

.