كأس فرنسا

باريس سان جيرمان حائر بسبب نيمار

يمكن لنادي باريس سان جيرمان استئناف عقوبة الإيقاف للبرازيلي نيمار جونيور لمحاولة لعب نهائي كأس فرنسا أو عدم القيام بذلك حتى يخوض الجولة الأخيرة الحاسمة في الدوري الفرنسي.

0
اخر تحديث:
%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B3%20%D8%B3%D8%A7%D9%86%20%D8%AC%D9%8A%D8%B1%D9%85%D8%A7%D9%86%20%D8%AD%D8%A7%D8%A6%D8%B1%20%D8%A8%D8%B3%D8%A8%D8%A8%20%D9%86%D9%8A%D9%85%D8%A7%D8%B1

لن يتمكن نادي باريس سان جيرمان الفرنسي من إشراك نجمه البرازيلي نيمار جونيور في نهائي كأس فرنسا أمام فريق موناكو، يوم الأربعاء المقبل 19 مايو 2021.

حصل المهاجم البرازيلي نيمار جونيور على البطاقة الصفراء أمام فريق مونبلييه في الدور نصف النهائي من كأس فرنسا، وكان قيد المراجعة للحصول على عفو في أبريل بعد طرده ضد ليل، وقرر الاتحاد الفرنسي لكرة القدم معاقبته بعدم مشاركته في نهائي الكأس.

ومع ذلك، يمكن لنادي باريس سان جيرمان الاستئناف حول البطاقة الصفراء التي حصل عليها صانع الألعاب البرازيلي أمام اللجنة الوطنية الأولمبية والرياضية الفرنسية.

وإذا قدم نادي العاصمة الفرنسية استئنافًا واتفقوا ومنحوا الباريسيين أحقية إشراك نيمار، فإن لاعب برشلونة السابق سيغيب عن الجولة الأخيرة من دوري الدرجة الأولى الفرنسي أمام بريست، المقرر إقامتها يوم الأحد 23 مايو 2021، وهي مباراة مهمة في الصراع على اللقب، لذلك فإن النادي الباريسي في حيرة.

بالأمس الأحد، في المؤتمر الصحفي، لم يقدم المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو أي أدلة على القرار الذي سيتخذه باريس سان جيرمان مع نيمار.

لم يوضح المدرب الأرجنتيني بوكيتينو ما إذا كان بطل دوري الدرجة الأولى الحالي سيرسل طلبًا بالعفو عن البرازيلي أم لا، وعلى العكس من ذلك، لن يتصرفوا حتى يتمكن من التواجد أمام بريست يوم الأحد.

ووصل باريس سان جيرمان إلى المباراة النهائية من كأس فرنسا بعدما عبر عقبة مونبلييه بصعوبة بالفوز عليه بركلات الترجيح 6/5 بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل بهدفين لكل منهما.

ويبحث سان جيرمان عن تحقيق الفوز في هذه الموقعة، وهذا ما سيجعله يحضر لها بكل قوة ورتكيز عالي، وذلك من أجل الدفاع عن لقبه للموسم الثاني على التوالي واعتلاء منصات التتويج وإنقاذ موسمه المهدد بفقدان لقب الدوري الفرنسي ولكن لم يحسم بعد في الصراع بينه وبين ليل المتصدر برصيد 80 نقطة أي الفارق بينهم نقطة وحيدة والجولة الأخيرة هي من تقرر البطل.

جدير بالذكر أن نيمار، البالغ من العمر 29 عامًا، ساهم بهدف من ضربة جزاء في الدقيقة 13 في رباعية فريقه باريس سان جيرمان أمام ريمس بالأمس الأحد على ملعب بارك دي برينس في إطار منافسات الجولة قبل الأخيرة من الدوري الفرنسي «ليج 1»، وجاءت الأهداف الأخرى عبر الموهوب الفرنسي كيليان مبابي في الدقيقة 24 والمدافع البرازيلي ماركينيوس في 68 والمهاجم الإيطالي مويس كين قبل دقيقة من الوقت الأصلي للمباراة.

.