كأس السوبر الإسباني| غياب جماهيري مفاجئ في مباراة فالنسيا وريال مدريد

ملعب مدينة الملعب عبد الله الرياضية في مدينة جدة، والذي تقام عليه مواجهة فالنسيا وريال مدريد في كأس السوبر الإسباني، ظهر بصورة سلبية، في ظل قلة الحضور الجماهيري

0
%D9%83%D8%A3%D8%B3%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%88%D8%A8%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D9%86%D9%8A%7C%20%D8%BA%D9%8A%D8%A7%D8%A8%20%D8%AC%D9%85%D8%A7%D9%87%D9%8A%D8%B1%D9%8A%20%D9%85%D9%81%D8%A7%D8%AC%D8%A6%20%D9%81%D9%8A%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%A9%20%D9%81%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B3%D9%8A%D8%A7%20%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF

مع إطلاق جيل مانزانو حكم مباراة نصف نهائي بطولة كأس السوبر الإسباني بين فالنسيا وريال مدريد صافرة بداية المباراة، كانت الملاحظة الأبرز، وجود العديد من المقاعد الشاغرة في ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية «الجوهرة المشعة» في مدينة جدة، والذي تتسع مدرجاته لـ 62.345 متفرج، ويوجد به موقف يتسع لـ 45 ألف سيارة.

المظهر الواضح في ملعب المباراة، يؤكد أن هناك قرابة نصف سعة الملعب بمقاعد خاوية، حيث يبتعد ملعب «الجوهرة» عن قلب مدينة جدة بحوالي 33 كيلومتر، وهو رقم ليس كبيرًا نسبيًا في المدينة السعودية.

اقرأ أيضًا: تقارير.. ريال مدريد يسعى لخطف جوهرة إنتر ميلان من برشلونة

ويتقدم ريال مدريد على فالنسيا بثلاثة أهداف دون رد، حيث يقدم النادي الملكي مباراة كبيرة للغاية، ويقدم لاعبوه أداءً مثاليًا، ويسيطر بشكل كامل على أحداث اللقاء، وتقدم الميرنجي بالهدف الأول عن طريق توني كروس في الدقيقة 15، قبل أن يضيف إيسكو الهدف الثاني في الدقيقة 39، فيما سجل المخضرم لوكا مودريتش الهدف الثالث في الدقيقة 65.

مقاعد فارغة وصور جديدة

الصورة الأبرز في الملعب، كانت مشاهدة السيدات تحضرن إلى ملعب المباراة بشكل طبيعي، وبأعداد كبيرة دون مصاحبة الرجال، وبأوجه مكشوفة، وارتدى البعض قمصانًا لنادي ريال مدريد.

وجود السيدات في الملعب أظهر نوعًا من التنوع، لكن وجود العديد من المقاعد البلاستيكية الشاغرة، كان عاملًا سلبيًا، ويجب أن نأخذ في الاعتبار أن العائلة المالكة في السعودية قد حجزت 15 ألف تذكرة لكل مباريات من المباريات الثلاث في كأس السوبر الإسباني.

وفي المباراة المقبلة في نصف النهائي الآخر، والتي ستجمع بين برشلونة وأتلتيكو مدريد، يجب ألا يظهر الملعب بنفس الصورة، لأنه وبشكل رسمي، تم بيع كافة تذاكر المباراة، لرؤية رفاق ليونيل ميسي، وتلاميذ دييجو سيميوني.

.